أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود الخطيب - لا ندمٌ خلفي، ولا شوق أمامي














المزيد.....

لا ندمٌ خلفي، ولا شوق أمامي


محمود الخطيب

الحوار المتمدن-العدد: 5983 - 2018 / 9 / 3 - 02:57
المحور: الادب والفن
    


لا ندمٌ خلفي، ولا شوق امامي
توقّف الأفقُ
لم أعُد اسابقه كالريح
ولا حاجة لي، بعدُ، الى جوادٍ
ولا مخلاةٍ
ولا سرجٍ
ولا حتى الى جعبة زاد.
* * *
توقّف الأفقُ
عند أطراف الأرضِ
لم يعد يسبقني كلّما مشيتُ
ولا يبتعدُ كلّما دنوتُ
صرتُ منه على راحة انتظار
ومسافة تضيق مع الوقت.
* * *
مثقلٌ أنا بخيبتي
أنوء بها
كالرازح تحت ثقل البازلت
تاركاً حلمي ورائي
وغضبي لأحفادي
والذكرى؟
يا لها من جمرات تطير بلا صدى.
* * *
وحيدٌ أنا على قارعة الزمن
أرقب زماني على معصمي
أعاتبه على حزني
وأنتظر الفسحة السرمدية
لأقول "وداعاً" لمن يفتقدني
واستريح على دكٍّ من تراب
ووسادة من حجر.
______________________

.أيلول (سبتمبر) 2018






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,784,917
- الصيّاد (قصّة قصيرة جدّا)
- هي العربُ
- فضاء لطيور الموت - قصّة (الحلقة الأخيرة)
- فضاء لطيور الموت - قصّة واقعيّة بحلقات (13)
- فضاء لطيور الموت - قصّة واقعيّة بحلقات (12)
- فضاء لطيور الموت - قصّة واقعيّة بحلقات (11)
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعيّة بحلقات (10)*
- فضاء لطيور الموت - قصّة واقعيّة بحلقات (9)*
- فضاء لطيور الموت - قصّة واقعيّة بحلقات (8)*
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعيّة بحلقات (7)*
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعيّة بحلقات (6)*
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعيّة (5)*
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعيّة بحلقات (4)
- فضاء لطيور الموت - قصّة واقعيّة بحلقات (3)
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعيّة بحلقات (2)
- فضاء لطيور الموْت - قصّة واقعية بحلقات (1)
- في حالة ما
- النكبة 68
- على شُرفة حلم
- يوم الأرض (حكاية فلسطينيّة)


المزيد.....




- عن الحب والجريمة والشغب.. 3 أفلام لم تنل حظها من الشهرة
- الروخ: الجائحة تؤثر سلبا على الإبداع .. والمغرب يحتاج الفرجة ...
- بالفيديو فنانة مصرية تعبر عن غضبها :-كل ما روح لمنتج بيبص لج ...
- البابا فرنسيس في الموصل: عن راهب ومؤرخ انتظراه طويلاً
- الاتحاد الاشتراكي بزاكورة: - الصدمة كانت قوية-
- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمود الخطيب - لا ندمٌ خلفي، ولا شوق أمامي