أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - دعاة السلام و الحرية و المحبة بين الشعوب














المزيد.....

دعاة السلام و الحرية و المحبة بين الشعوب


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5551 - 2017 / 6 / 14 - 18:37
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


هناك نشاط محموم و مکثف بين مختلف الاجهزة القمعية لنظام الملالي مع قرب إنعقاد التجمع السنوي العام للمقاومة الايرانية و الذي سيتم عقده في الاول من تموز2017 في العاصمة الفرنسية باريس، ومثلما هز التجمع السنوي للعام الماضي أرکان النظام بعنف بحيث أجبره على إصدار بيان من جانب وزارة الخارجية من جراء الحضور الدولي و الاقليمي واسع النطاق فيه، فإنه و بحسب توقعات المراقبين السياسيين و المتابعين للشأن الايراني، فإن تجمع هذه السنة سيکون غير مسبوقا وقد تکون فيه مفاجئات"موجعة"و"صادمة"للملالي.
نظام الملالي القمعي الاستبدادي الذي کان ولايزال يمثل رمزا للظلم و الطغيان و الفساد و الاستهانة بالقيم الانسانية و الحضارية، لم تلاقي منه شعوب و بلدان المنطقة و العالم سوى المصائب و الجرائم و الويلات و الافکار السوداء التي تعادي الانسانية بمختلف الصور، وقد صار منبعا و مصدرا لإثارة الحروب و المواجهات و الفتن الدامية في المنطقة، وقد دأبت المقاومة الايرانية عبر تجمعاتها السنوية العامة على فضح هذا النظام من مختلف الاوجه و التأکيد على إنه يمثل عدوا للسلام و الامن و الاستقرار و الحرية و التعاون و التعايش السلمي بين الشعوب، وإن إصرار المقاومة الايرانية على الحضور الدولي و العربي و الاسلامي في هذه التجمعات، يأتي من باب ثقتها الکاملة و الراسخة من إن السلام و الامن و الاستقرار جهد و عمل يجب أن يشارك الجميع في صناعته.
المقاومة الايرانية التي أثبتت على الدوم من إن أفکارها و مبادئها نابعة من مقومات و اسس إنسانية تٶمن بمبادئ حقوق الانسان و المرأة و بالتعايش السلمي بين الشعوب و بالحرية و السلام، جعلت من تجمعاتها السنوية منبرا دوليا عاما من أجل خدمة المبادئ و القيم الانسانية و الدعوة لها على العکس تماما من نظام الملالي، وبقدر مايجسد نظام الملالي کل معاني الشر و العدوان و الظلم و الاضطهاد، فإن المقاومة الايرانية تجسد کل معاني الخير و السلام و المحبة و الانسانية، ومن هنا فإن التجمعات السنوية لها قد نالت ليس قبول و استحسان شعوب و بلدان العالم فقط فحسب وانما صارت أيضا منبرا و مکانا لصناعة السلام و الامل و الغد المشرق للتعايش بين الشعوب.
التجمع القادم في باريس، والذي سيکون حاشدا بصورة غير مسبوقة سوف يکون هناك فيه أکثر من رسالة لنظام الملالي القمعي، رسائل تٶکد بأن إيران المستقبل ستکون إيران دعاة السلام و الحرية و المحبة بين الشعوب ولامکان فيها إطلاقا للرموز المتخلفة التي تتعامل بمنطق القرون الوسطى.



#فلاح_هادي_الجنابي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هذه إيران کما يجب أن تکون
- لنفضح الملالي معا في باريس
- تإييد التغيير في إيران تإييد للشعب الايراني و الانسانية
- إيران تنتظر البديل الجاهز
- هذا مايريده الشعب الايراني
- الاول من تموز 2017
- مٶتمر إسقاط الملالي
- معا من أجل فضح و إدانة نظام الملالي في 1 تموز القادم
- نظام يزرع کل أسباب اليأس و التشاٶم
- حان وقت الحساب
- الاکثر جدارة بإحالة أوضاعه الى الجنائية الدولية
- خطوة مهمة للأمام
- و بدأ نظام الملالي بالترنح
- أصل شجرة التطرف الاسلامي في طهران
- ومن غير نظام الملالي يفعل ذلك؟
- شبکات التواصل الاجتماعي ترعب الملا خامنئي
- آداب الضيافة أم آداب التزوير و الکذب و الخداع؟!
- 16 مليون إيراني بحاجة الى مساعدة فورية!
- بالاعدامات يدشن روحاني ولايته الثانية
- إيران کما هي تحت حکم الملالي


المزيد.....




- البحرية الأمريكية تعلن مصادرة أسلحة إيرانية كانت في طريقها ل ...
- البحرية الأمريكية تعلن مصادرة أسلحة إيرانية كانت في طريقها ل ...
- قبل إرسالها إلى أوكرانيا.. وزير الدفاع الألماني يستقل دبابة ...
- أندرو تيت: رفض طعن صانع المحتوى المثير للجدل على احتجازه في ...
- واشنطن تدعو لاستئناف التفتيش المتبادل للمواقع النووية الروسي ...
- الجزائر.. الجيش يوقف إرهابيا في تمنراست
- السويد: الدين ليس جزءا من بروتوكول الانضمام إلى الناتو
- مراسلنا: كييف تستهدف دونيتسك بـ99 صاروخا وقذيفة
- كشف ملابسات مقتل مصري بطريقة وحشية في إيطاليا
- الأردن يستعد لأمطار مصحوبة بالثلوج


المزيد.....

- سلافوي جيجيك، مهرج بلاط الرأسمالية / دلير زنكنة
- أبناء -ناصر- يلقنون البروفيسور الصهيوني درسا في جامعة ادنبره / سمير الأمير
- فريدريك إنجلس والعلوم الحديثة / دلير زنكنة
- فريدريك إنجلس . باحثا وثوريا / دلير زنكنة
- ماركسيتان / دلير زنكنة
- عملية البناء الاشتراكي والوطني في كازاخستان وآسيا الوسطى. ال ... / دلير زنكنة
- ما هو المشترك بين زيوغانوف وتروتسكي؟ -اشتراكية السوق- بين ال ... / دلير زنكنة
- الانتفاضة في سريلانكا / كاديرغامار
- الاتحاد السوفيتي. رأسمالية دولة أم اشتراكية حصار / دلير زنكنة
- كيف تلقي بإله في الجحيم. تقرير خروتشوف / دلير زنكنة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - دعاة السلام و الحرية و المحبة بين الشعوب