أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلال فوراني - وجع .. على حافة الحياة ...؟؟














المزيد.....

وجع .. على حافة الحياة ...؟؟


بلال فوراني

الحوار المتمدن-العدد: 5320 - 2016 / 10 / 21 - 21:37
المحور: الادب والفن
    


وجع
حين تتكالب الدنيا على يديك
حين تطفئ النور الذي في عينيك
حين تكسر في صدرك أحلى ما لديك

وجع
حين تخدرّ نفسك بالكذب والأوهام
وتقول في قلبك لا بد أن ينجلي الظلام
فيموت النور ويأتي الليل مغتصباً فيك الأحلام

وجع
حين تعضكّ الدنيا وتغرز فيك أنيابها
حين يطعنك أقرب الناس وتخشى حتى عتابها
حين يموت أشرف ما في الدنيا ولكن تعيش كلابها

وجع
حين تصير حياتك كلها مجرد مسلسل
حلقاته ممّلة مكررة كلها من فاشلة الى أفشل
وكلما وصلت لنهاية هذا المسلسل عدت الى الأول

وجع
حين تريد أن تصرخ فتخونك الحنجرة
حين تريد أن تكون صقراً فيجعلونك مجرد حشرة
حين تشتهي أن تصير نظيفاً وكل من حولك أخلاقهم قذرة

وجع
حين يهاجر قلبك من الشمال الى اليمين
حين تتكلم عن الفرح وفي قلبك مقبرة حزن وأنين
حين تضحك في وجوه البشر وفي ظهرك ألف سكين

الوجع
حين تكتب وتنسى أنك كتبت
حين تعود لك الذاكرة بعد فوات الوقت
حين تصير قاتلاً حتى لو في عمرك ما قتلت

-
/

على حافة الوجع

حين تكابرّ على نفسك وتقول عادي
حين تعيش في عالم حقير وسخ قذرّ مادي
حين يصير الحب في وادي وقلبك في وادي
حين يصير بكاؤك المرير مثل التبولّ اللاإرادي
فأهلا بك في الدنيا
دنيا ضيعتّ فيه فيروز حياتها ولم تعرفّ أين شادي

بلال فوراني






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب السوري ياسين الحاج صالح حول سوريا واليسار والاسلام السياسي في العالم اليوم
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الصداقة خنجرّ.. لم يخرج من غمدّه بعد ..؟؟
- مجزرة اليمن .. حين يموت الانسان ويضحك الشيطان ..؟؟
- شكراً جزيلا .. أصدقاء في زمن الكذب الجميلا ...؟؟
- بين الراقصة والطبّال .. عاهرة اسمها .. نغمة سياسية عربية ... ...
- في بلادنا ملوك وحكّام .. أمامنا صقور ومن خلفنا حمام ..؟؟
- إلى رجل صار على حافة النسيان ...؟؟
- لا أنا أنت ولا أنت أنا ..؟؟
- شكراً لك ... لانك إمرأة لن تتكررّ...؟؟
- دولة السعودية ... قزم في السياسة .. هرمّ في النجاسة ...؟؟
- إن لم تخنك الحياة يوماً .. تجاوز هذا النص ..؟؟
- من دون حتى اعتذار .. هذا شعب حمار ...؟؟
- هل هو الموت أم الوحدة .. تلك التي تفصلك عن ضجيج الحياة ...؟؟
- صباح .. وجهك وقلبك وضحكتك ...؟؟
- هذا رأيي .. وكذبَ من قال : أن الاختلاف في الرأيّ لا يُفسد لل ...
- كارول معروف .. حين يصير الإعلام .. اسطبلّ قذر للحيوانات ...؟ ...
- أنا ... الحرف الذي سقط سهواً من الأبجدية ...؟؟
- بين أردوغان والأسد ... صلاة استسقاء .. ولكن لمن المطر ...؟؟
- الرصاصة كانت على بعد أصبع من عنقه .. مرحبا بكم في سورية ...؟ ...
- معك حقّ .. أنا رعدّ .. ولكن لم تكوني يوماً برقّ ..؟؟
- في زمن الحربّ .. يصير الوطن بلا شعبّ ... والدين بلا ربّ ...؟ ...


المزيد.....




- السعودية.. انطلاق أول مهرجان سينمائي دولي في مدينة جدة الساح ...
- اليوم ذكرى رحيل نيلسون مانديلا
- مهرجان أبو ظبي يستضيف الموسيقي نيكولا بيوفاني
- بنعلي: -السوق الوطني لم يتأثر بتوقف الأنبوب المغاربي الأوروب ...
- أخنوش يعقد بأكادير لقاء تحضيريا للمؤتمر الوطني للتجمعيين
- حيار: سنفتح مركزا للتكفل بالنساء في كل إقليم
- الميراوي يفتح تحقيقا في الخروقات المالية والادارية بجامعة ال ...
- -لوح حلم جلجامش- يعود إلى العراق
- فنان إيطالي يحول رسومات العنصرية إلى جداريات ملونة
- طحنون بن زايد: لاعب الفنون القتالية الذي أصبح عراب الدبلوماس ...


المزيد.....

- أعمال شِعريّة (1990-2017) / مبارك وساط
- ديوان فاوست / نايف سلوم
- أحاديث اليوم الآخر / نايف سلوم
- ديوان الأفكار / نايف سلوم
- مقالات في نقد الأدب / نايف سلوم
- أعلم أني سأموت منتحرا أو مقتولا / السعيد عبدالغني
- الحب في شرق المتوسط- بغددة- سلالم القرّاص- / لمى محمد
- لمسة على الاحتفال، وقصائد أخرى / دانييل بولانجي - ترجمة: مبارك وساط
- كتاب: بيان الفرودس المحتمل / عبد عنبتاوي
- أخْفِ الأجراس في الأعشاش - مئة مِن قصائدي / مبارك وساط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلال فوراني - وجع .. على حافة الحياة ...؟؟