أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - صحيفة الى الامام - كلمة -الى الامام-.. الحكومة الاردنية بالتواطؤ مع العصابات الاسلامية تغتال الكاتب اليساري ناهض حتر














المزيد.....

كلمة -الى الامام-.. الحكومة الاردنية بالتواطؤ مع العصابات الاسلامية تغتال الكاتب اليساري ناهض حتر


صحيفة الى الامام

الحوار المتمدن-العدد: 5296 - 2016 / 9 / 26 - 00:18
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


اغتيل صباح اليوم الأحد المصادف ٢٥ ايلول ٢٠١٦ الكاتب اليساري ناهض حتر امام بناية دار العدل في العاصمة الاردنية عمان على يد احد افراد العصابات الاسلامية.
واعتقل ناهض حتر منذ منتصف شهر اب المنصرم، بأمر من رئيس الوزراء الاردني بتهمة نشر كاريكتير يسيء الى الذات الهية حسب زعمه. وقد ماطل الادعاء الاردني بالأفراج عنه وعدم القبول بأطلاق سراحه بكفالة مالية او شخصية مدة اكثر من ثلاثة اسابيع دون اي مسوغ قانوني.
ويعتبر اغتيال ناهض حتر وبشكل علني وفي وضح النهار واثناء الذهاب للحضور الى محاكمته، وامام احدى اهم دوائر الدولة الاردنية، رسالة سياسية من قبل الدولة الاردنية الى المجتمع ليس على صعيد الاردن فحسب بل على صعيد دول المنطقة، بأنها تضرب بيد من حديد كل من يعارض سياستها المهادنة والمناصرة للعصابات الاسلامية في سورية، التي تلقى الدعم المالي واللوجستي والعسكري والاستخباراتي عبر اراضيها. فناهض حتر كان احد الشخصيات التي وقفت ضد سياسات الدولة الاردنية تلك، وفضحها وطالب بالكف عن مساندة تلك العصابات.
ان رسالة الدولة الاردنية في اغتيال ناهض حتر تفضح من جديد، بان استهتار العصابات الاسلامية وعبثها في المجتمع وقمعها لحرية الراي والتعبير، لن تقوم لها قائم دون دعم الانظمة والحكومات العربية الفاسدة لها.
ان الادعاءات الاولية بأن قاتل ناهض حتر جاء من وراء الحدود الاردنية قبل يومين يثبت صحة ما نقوله من جهة، ومن جهة اخرى يفضح تواطئ الدولة الاردنية مع العصابات الاسلامية. فتلك العصابات لم تستطع ان تحصل على موطئ قدم في منطقة ادلب ودرعا السورية لو لا دعم الدولة الاردنية لها.
ان اغتيال ناهض حتر وبشكل مخطط ومدروس يأتي في خضم تصاعد الازمة الاقتصادية والسياسية في الاردن، وهي محاولة لحرف الانظار عن الفساد السياسي والاداري والمالي للحكومة الاردنية التي فشلت في طمسها من خلال الانتخابات الاخيرة للمجلس النواب.
ان الدولة الاردنية، حكومة واجهزة امنية تتحمل المسؤولية المباشرة عن اغتيال ناهض حتر. ان اغتيال ناهض حتر لن تستطيع بأخراص الاصوات الداعية للحرية، ولن تستطع ان تعيد عقارب الزمن الى الوراء، ولن تستطيع مضي الدولة والانظمة الفاسدة بالاحتماء بالدين والعصابات الاسلامية.
اننا في الوقت الذي نقدم باسم اسرة صحيفة "الى الامام" تعازينا ومواساتنا لأسرة واصدقاء ومحبي ناهض حتر، في نفس الوقت ندين بشدة حادث اغتيال ناهض حتر ونطالب القوى التحررية في كل مكان بشجب هذه الجريمة الشنيعة التي تختبئ ورائها الاجهزة الامنية للدولة الاردنية،
٢٥ ايلول ٢٠١٦



#صحيفة_الى_الامام (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- كلمة -الى الامام-.. على الجماهير فصل نفسها عن تكتيكات الصدر ...
- كلمة الى الأمام.. الاول من ايار وعمال العراق اليوم
- حزب الدعوة ورؤوس الازمة
- كلمة -الى الامام-: من العزف على الوتر الطائفي الى النفخ في ا ...
- كلمة جريدة -الى الامام-: ارقد بسلام ايها الرفيق العزيز أزاد ...
- حوار مع شقيق فقيد الحرية سردشت عثمان


المزيد.....




- صراخ وإطلاق نار.. فيديو يوثق مصير شاب لحظة اقتحام الشرطة الأ ...
- تُركوا بمبنى يعج بالفئران.. العثور على جثث 3 رجال مفقودين بأ ...
- الدفاع الروسية تعلن القضاء على نحو 200 عسكري أوكراني وتدمير ...
- فيديو: خفر السواحل الأمريكي ينقذ رجلا في مشهد درامي قذفت الأ ...
- مجلس النواب الأمريكي يعتزم التصويت لإنهاء شرط تطعيم المسافري ...
- تنديد بإغراق البرازيل حاملة طائرات تحوي مواد سامة وخطرة!
- بعد تحذيرات.. الخطوط الجوية التركية تلغي 238 رحلة
- زالزال بقوة 4.6 درجة يضرب محافظة ديالى العراقية
- شاهد.. ثور يقتحم منحدرا للتزلج في منتجع روسي
- طفل يبصر النور مفاجئا الجميع بشيء في كفه! (صورة)


المزيد.....

- نظام الانفعالات وتاريخية الأفكار / ياسين الحاج صالح
- في العنف: نظرات في أوجه العنف وأشكاله في سورية خلال عقد / ياسين الحاج صالح
- حزب العمل الشيوعي في سوريا: تاريخ سياسي حافل (1 من 2) / جوزيف ضاهر
- بوصلة الصراع في سورية السلطة- الشارع- المعارضة القسم الأول / محمد شيخ أحمد
- تشظي الهوية السورية بين ثالوث الاستبداد والفساد والعنف الهمج ... / محمد شيخ أحمد
- في المنفى، وفي الوطن والعالم، والكتابة / ياسين الحاج صالح
- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - صحيفة الى الامام - كلمة -الى الامام-.. الحكومة الاردنية بالتواطؤ مع العصابات الاسلامية تغتال الكاتب اليساري ناهض حتر