أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلمان داود الحافظي - وزيرة الصحة العراقية ... للعلم.














المزيد.....

وزيرة الصحة العراقية ... للعلم.


سلمان داود الحافظي

الحوار المتمدن-العدد: 5280 - 2016 / 9 / 9 - 17:29
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


على مدى 6 سنوات مضت واهالي بابل يترقبون افتتاح المستشفى التركي ليقدم لهم الخدمات الطبية المميزة. واذي تم افتتاحة قبيل الانتخابات البرلمانية للدرة الحالية من قبل نواب ائتلاف دولة القانون. والذي من المفترض ان يباشر استقبال المرضى من ابناء بابل في حزيران من عام 2016, ومنذ ذلك التاريخ والاوساط الرسمية والشعبية تبحث عن اجابات لاسئلتها حول المستشفى , لكن قرار مجلس محافظة بابل باحالة المستشفى الى الاستثمار بدد احلامهم وقتل امالهم في انقاذ مرضاهم من الرحلات المكوكية الى لبنان والهتد وايران, صدمة كبيرة احدثها هذا القرار غير المدروس فاهالي بابل يتسائلون كيف يحال مستشفى بني من اموالهم وانفقت عليه عشرات الملايين من الدولارات؟ المتعارف ان المستثمر يمنح ارض وتسهيلات لا ان يمنح مستشفى جاهزة ولم يتبقى سوى الاجهزة الطبية ليتم افتتاحها؟ وهل فعلا ان وزارة الصحة وصلت بها الحال على عدم القدرة على تجهيز مستشفى حديث باجهزة طبية؟ اين تذهب الاموال التي ترصد في الموازنة والاموال التي تستوفى من مراجعي المستشفيات الحكومية ؟ الا يمكن شراء اجهزة من شركات رصينة وتسديدها بالاجل حسب اتفاق بين الوزارة وتلك الشركات؟
يوم امس اتصل بي احد ابرز اطباء بابل لن ابيح باسمة. واقترح مقترحا مقبولا ويحل مشاكل عديدة في ان واحد, تحويل المستشفى الجمهوري الى مستشفى عسكري لاستقبال الجرحى من القوات الامنية وغيارى الحشد الشعبي لمحافظات الفرات الاوسط , وتخليصهم من المعاناة التي يواجهونها لمراجعة مستشفيات العاصمة في الحصول على العلاج والاجازات وبقية الخدمات. ويتم نقل الاطباء والكوادر التي كانت تعمل على ملاك الطبابة العسكرية في وزارة الدفاع وهم كثر الان في بابل على ملاك مديرية صحة المحافظة. وبامكان وزارة الدفاع تجهيز المستشفى عوضا عن الاجهزة التي تنقل الى المستشفى التركي لامتلاكها اموال كبيرة خصصت لها, والامر الابرز كيف يحال مستشفى ثان الى الاستثمار ومستشفى الكفيل لم يبقى على افتتاحة الى اشهر, على السادة المسؤولين ان يضعوا مطالب شعب بابل نصب اعينهم ويتراجعوا عن هذا القرار الذي اتخذ في غير اونه, نعم عندما يصبح دخل كل اسرة بابلية بعشرات الالاف من الدولارات سنويا يمكن الاكثار من المستشفيات عن طريق الاستثمار , اما اليوم ثلثي سكان بابل دخلهم بين خط الفقر ومستوى معاشي اعلى من الوسط قليلا.
نتحاور ونناقش الموضوع حتى نصل للحلول التي ترضي كل الاطراف . غدا مساءا تظاهرة احتجاجية امام بناية المستشفى التركي نامل ان يصدر قرار الالغاء قبل تنظيمها امتناني للجميع






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تحرير الخالدية... بقلم شاهد عيان.
- رحلتي السادسة الى جمهورية ايران
- خالد العبيدي و(قلب الطاولة)
- بابل تبحث عن حقيبة وزارية.
- أصلاحات العبادي وقوت الفقراء.
- وزارة التربية والفعاليات المطلوبة.
- أين نواطير قضاء بلد؟
- زلزال الكرادة كشف الشامتون.
- هاشتاك كاشف الزاهي.
- الخالدية مهيأة للتحرير .
- تحرير الفلوجة ... الجولان الصفحة الاخيرة.
- معارك أبهرت العالم وأنتصار تاريخي كبير.
- تحرير الفلوجة... واستشهاد البطل فاضل الكرعاوي.
- قلب الفلوجة تلتهمة نيران المحررون.
- الفلوجة تتحرر... شاهد عيان.
- معركة كسر الارهاب والحفاظ على ارواح المدنيين وممتلكاتهم.
- تحرير الفلوجة.... سكانها دروع بشرية.
- جحافل المحررون تبدأ صولاتها.
- تحريرالفلوجة: تلاحم شعبي وانتصارات كبيرة.
- تحرير الفلوجة..... داعش وليالي الجحيم.


المزيد.....




- الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة يدخل الغلاف الجوي للأرض نه ...
- بوتين يهنئ بلدان رابطة الدول المستقلة بحلول عيد النصر
- أكثر من أربعة آلاف وفاة حصيلة ضحايا كورونا في الهند خلال 24 ...
- فيديو: بيعُ حيوانات في الصين في عُلب عبر البريد.. بعضها نفق ...
- أكثر من أربعة آلاف وفاة حصيلة ضحايا كورونا في الهند خلال 24 ...
- فيديو: بيعُ حيوانات في الصين في عُلب عبر البريد.. بعضها نفق ...
- مفوضية الانتخابات: تشكيل غرفة عمليات للتحقق من أهلية المرشحي ...
- اشتباكات واسعة في القدس.. واشنطن وبروكسل يدعوان لـ-وقف العنف ...
- وزير الصحة الألماني: عطلة الصيف في أوروبا قد لا تحتاج للقاح ...
- مركز أمريكي يتوقع موعد دخول بقايا الصاروخ الصيني الغلاف الجو ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلمان داود الحافظي - وزيرة الصحة العراقية ... للعلم.