أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جهاد علاونه - نريد أن نفكر














المزيد.....

نريد أن نفكر


جهاد علاونه

الحوار المتمدن-العدد: 5260 - 2016 / 8 / 20 - 11:11
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


زوجتي تطلب مني يوميا أشياء ومستلزمات وحين اصمت لأفكر بالموضوع تقول: يا زلمه لا اتفكرش اكثير, خلص روح ونفذ, وأمي تطلب مني بعض الأشياء وحين أفكر بالموضوع تقول: إذا بدك إتفكر بالموضوع خلص لا تعملش أي شيء,وإبني وبناتي حين تكثر طلباتهم أجلس لأفكر فيقولون: شو بابا يعني لازم أتفكر بالموضوع؟؟خلص يلله خلينا نروح وبلاش تفكير.. وجابي الكهرباء يعطينا الفاتورة فأرمقها بعيني وأنا أفكر بمصروف هذا الشهر فيقول لي: لا تفكر إما أن تدفع الآن أو بتدفع بالشركه أو بكتب عليها للفصل, رجل الدين في المسجد ينادي لا تفكر لا تناقش نفذ أوامر الله, علما أنها أوامره هي أو من عند الله سبحانه وتعالى لا أدري, أنا الشك يدخل قلبي وعقلي وفكري ومن حقي أن أفكر قبل أن أدفع لصاحب السوبرماركت الذي في حارتنا ولكنه يقاطع تفكيري ويقول: يا بو علي ادفع وبلاش اتفكر اكثير, إنت ولا ضيعك غير التفكير, والطبيب يعطيني حفنة من الدواء فأبدأ بالتفكير بالمسألة كثيرا قبل ذلك فيقول لي: لا تفكر خذ التعليمات ونفذها, وفي النهايه الكل خايف راسي يوجعني من كثرة التفكير وأنا أقول: أن يؤلمني رأسي من كثرة التفكير أفضل من أن يؤلمني من كثرة الجوع.
العالم الذي من حولنا عالم لا يحب الشك ولا يحب التفكير ولا الاستقراء ولا الاستنتاج, عالم لا يفتش في الكتب ولا في الدفاتر, صاحب السوبر ماركت حين أطلب منه رؤية دفتر الديون لكي أعرف ما لي وما عليّ يقول: يا بو علي لا تفكر التفكير يؤدي الى التنحيف بكره جسمك بصير مثل العوده.
أنا أحب أن أفكر ولا أرغب بأن يفكر أحد بالنيابة عني ولكن هنالك حملة كبيرة ضد التفكير, أينما أذهب أجد هذه العبارة: ( طنش تعش تنتعش), وهذا يقول نفذ ولا تناقش, وهذا يقول نفذ ومن ثم ناقش, وذاك يقول إدفع ومن ثم ناقش, وعلى الأغلب الكل كأنه يقول: لا تفكر لا تناقش لا تفتح فمك إلا عند طبيب الأسنان, اذهب روح نفذ اركض امش وكلها أفعال تأمرك أمرا, في المدرسة أيضا كان وما زال اسلوب التدريس بالتحفيظ والتلقين وليس بالتفكير, كنت مثلا لا أرغب بحفظ بعض القصائد الشعرية والمطلوب مني حفظها غيبا وكنت أُعاقب على عدم حفظها, كبرنا وكبرت معنا الايام وعشنا على التلقين والحفظ والتحفيظ, أنا مثلا لا أعترض على من يحفظ القرآن غيبا ولكن اعترض على من يحفظ ولا يقرأ التفاسير وتفاسير التفاسير والشروحات على التفاسير وتفاسير التفاسير وعدم الاهتمام بالهوامش في أسفل الصفحات من أي كتاب, يجب أن نفكر حتى نفهم, يجب أن نفكر حتى نبدع حياة جديدة, حياتنا عتيقة وقديمة وليس فيها أي نواح خلاقة أو إبداعية, أنا أريد الابداع من أجل الابداع والتفكير من أجل التفكير, أريد أن نبدع في شوارعنا وبيوتنا ومكاتبنا, نريد لهذه الحياة أن تزدهر بالتفكير وأن نعمرها بحسن التفكير, خلايا المخ عندنا معطلة وخاملة لأننا لا نريد أن نفكر, الكل يريد أن يفكر بالنيابة عنا, الحكومة تقول لا تفكر نحن نفكر بالنيابة عنك, كل الأشياء حولنا تحرمنا من متعة التفكير, نريد أن نفكر وأن نبدأ بالتفكير من حيث بدأ الفلاسفة الأوائل وكما قال أمنوائيل كانط الفيلسوف الألماني العظيم: أنا لا أريد أن أعلمك فلسفة الفلاسفة ولكن أريدك أن تتعلم كيف تتفلسف.
يجب أن نتفلسف وأن نبدع هذا الكون وهذه الحياة بطرائق جديدة من التفكير, نريد أن نفكر بكيفية حماية أنفسنا من النظام البيئي من حولنا لأننا أفسدناه بما أنتجناه من طرائق جديدة في هذه الحياة, لقد قمنا بتحسين ظروفنا المعيشية وطورنا المطبخ والشارع والمدرسة والمصنع وغرفة النوم ووسائل النقل والاتصال والتواصل الاجتماعي ولكننا بمقابل ذلك أفسدنا النظام البيئي من حولنا, حفرنا الآبار الارتوازية ولكن عمل هذا على تجفيف مصادر الينابيع المائية, حصدنا الماء حصداً وزدنا من حصتنا المائية لأننا تكاثرنا دون أن نفكر ولكن فقط من أجل التباهي بأعدادنا الكبيرة, تكاثرت زوجتي لتشعل نار الغيرة في صدر جارتها, وتكاثرت النساء لهذا السبب وصرنا بحاجة ماسة للغذاء فطورنا كل شيء وبنينا السدود المائية وألحقنا الضرر بالنظام البيئي, لوثنا البيئة من حولنا لأننا لا نحسن التفكير, لماذا نريد هذه الجيوش الكبيرة من الأطفال, أينما ذهبت في قريتنا لا أعرف أين أقود عجلات سيارتي ومن أي طريق أذهب بسبب كثرة الأطفال الذين يمرحون بالشوارع, نريد أن نفكر قليلا وأن نأخذ قسطا من الراحة لنفكر فيما وصلنا إليه ولماذا أحوالنا تسوء ولماذا نلوث الأجواء من حولنا!










لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,244,338,310
- صلاة الكنيسة الصامتة
- تجويع المثقفين
- كف المرأة وشعر المرأة
- حملة تضامن مع معتقل الرأي اليساري الأردني ناهض حتر
- ملكوت الرب
- قضية عمالية أم وطنية!
- كفر الفرنجه وأصل التسمية
- اللهم احشرني مع الضالين والمغضوب عليهم
- شاركوا معنا في حملة: خليك بالبيت
- حدوته مصريه اردنيه حصلت معي
- قوة الروح القُدس
- رجائي إلى الله في ليلة القدر
- دعائي في ليلة القدر
- بس بكفينا شهداء
- صدور البطاقة الشخصية الجديدة في الأردن
- سلام المسيح
- أحذية المسلمين على عتبات المساجد
- الكاريتاس والأحزاب الإسلامية,الكاريتاس رسالة وليست عمل وظيفي
- دعاء الانتهاء من العمل
- (أنا هو الطريق والحق والحياة , من آمن بي وان مات فسيحيى)


المزيد.....




- قد تكون سلفا مباشرا للبشر.. تقنية متطورة لمسح أحفورة -ذات ال ...
- تفاجأ بوقوف موكب السيسي عنده.. شاهد ردة فعل بائع فاكهة مصري ...
- أنفاق كهفية في تركيا..نظرة على مدن كابادوكيا الجوفية
- ثورة في عالم البناء..نوافذ من الخشب الشفاف بدلاً من الزجاج
- تفاجأ بوقوف موكب السيسي عنده.. شاهد ردة فعل بائع فاكهة مصري ...
- روسيا تتفوق على الولايات المتحدة الأمريكية في سوق الغاز الأو ...
- تركيا تعثر على شريك جديد في المتوسط
- الشرطة السويدية تفض مظاهرة ضد قيود كورونا في ستوكهولم
- تدريبات عسكرية سنوية قصيرة بين كوريا الجنوبية والولايات المت ...
- تداول فيديو انقاذ معلمة في السعودية لطالبة من لص رأته خلال ح ...


المزيد.....

- الذات بين غرابة الآخرية وغربة الإنية / زهير الخويلدي
- مكامن الانحطاط / عبدالله محمد ابو شحاتة
- فردريك نيتشه (1844 - 1900) / غازي الصوراني
- الانسحار / السعيد عبدالغني
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُ التَّأْثِيلِ وَسَلْبِيَّاتُ التَ ... / غياث المرزوق
- سيرورة التطور والنضج العقلي عند الأطفال - أسس الرعاية التربو ... / مصعب قاسم عزاوي
- ازدياد التفاوت بين الطبقات الاجتماعية / زهير الخويلدي
- صيرورة الإنسان العاقل (منعرجات تطور الجنس البشري) / مصعب قاسم عزاوي
- أسرار الدماغ البشري / مصعب قاسم عزاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - جهاد علاونه - نريد أن نفكر