أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صادق العلي - كيف لرجال الدين مكافحة الارهاب ؟؟؟














المزيد.....

كيف لرجال الدين مكافحة الارهاب ؟؟؟


صادق العلي

الحوار المتمدن-العدد: 5201 - 2016 / 6 / 22 - 09:20
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


توطئة :
الارهاب مفهوم ديني وليس سياسي (مع ذلك فلقد استخدمه الساسة شراستخدام ) وعلاجه يحتاج موقف من المؤسسة الدينية وليس من الحكومات لان اغلب حكومات العالم تتبع المؤسسات الدينية بشكل او بأخر وليس العكس .
اول ما يخطرببالي وانا ارى رجل دين يهودي المذابح التي قام بها اليهود في فلسطين نعم اليهود وليس الاسرائيليين لان دافع القتل عندهم هو الدين اليهودي وتحقيق البشارات الموجودة في التوراة والتلمود بشقيه .
كذلك بالنسبة لرجل الدين المسيحي الذي استطاع تحويل شريعة عيسى الى قنينة نبيذ احمر وقطعة من الجبن الابيض يتناولهما الانسان يوم الاحد كي تُمحى كل خطاياه لغاية الاسبوع المقبل هذا كله بعد كم هائل من حروب دموية تعتبر الاشنع على مر التاريخ.
اما رجل الدين المسلم وهو موضوع الساعة فلا اجد حاجة لذكر امثلة على ما يقومون به من اعمال قبيحة تتنافى مع اي منطق لاننا جميعاً وبدون استثناء شاهدنا ولو لمرة واحدة على الاقل ما يقوم به المسلمين ... البشاعة التي وصل اليها بعض رجال الدين الاسلامي تذكرنا بحروب الرب عند اليهود كذلك تذكرنا بالحروب المسيحية المسيحية ... ايضاً تذكرنا بأن بعض رجال الدين يتنصلون من الافعال اقرانهم الشنيعة تلك بدعوة الاعتدال وان ابناء دينهم من المتشددين لا يمثلون الدين فأي منهم الاصح ؟ واي منهم يجب تصديقه ؟ وكيف نتعامل مع الاثنين ؟
في الدين الابراهيمي ( اليهودية والمسيحية والاسلام ) نجاح رجل الدين يكمن في ازدياد عدد الجالسين امامه وكلما كانوا اكثر صمتاً واستماعاً له فهم بالضرورة ......! وهذه قاعدة بالنسبة لي انطلق منها في حكمي على جميع الاحداث .
يجب ان يدرك رجال الدين جميعاً في تلك الاديان ان تقبل الاخر والتسامح بينها قائم على مصالح رجالها ومؤسساتها ولا يقوم على اساس كتبها المقدسة فتشابه التعاليم الواردة في الكتب الاولى ( التوراة والانجيل والقرآن ) يكاد يصل الى حد التطابق ولان تلك الكتب المقدسة تناقش مسائل العبادات العليا ( الثيولوجيا ) استطاعت مؤسساتها ان تحل محل الرب وان تتحدث بأسمه في النصوص الثانية والثالثة وان تشعل الحروب هنا وتبدو اكثر تسامحاً هناك كلما اقتضت حاجتها وما على اتباع تلك المؤسسات الا الرضوخ والانصياع لقرراتها .... ايضاُ يجب ان يدرك رجال الدين ان وجود الارهاب مرهون بوجود رجل الدين وليس بوجود الدين بدليل ان التاريخ اخبرنا بوجود اديان وعبادات مختلفة لم تكن يوماً مصدر ارهاب بالاساس بمعنى الاعتناق او القتل !.
الخطاب الديني المعتدل عند بعض رجال الدين والذي يتحدث بأسم الملايين لا يقل ضرراً عن مثيله المتشدد لانه ينطلق من ذات القاعدة وهي اثبات صحته وعدم الاعتراف بالخطأ وفي افضل الاحوال يغض النظر على اخطاء الاخرين ويبقى على استعداد (المتشدد والمعتدل على حد سواء) للتضحية بنفسه من اجل دينه بمعنى اخر انه مستعد للتنكيل والقتل بالضرورة اذا ما تطلب الامر وهذا ارهاب مؤجل او بأنتظار الشرارة .


صادق العلي – ديترويت
[email protected]






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- نتوء يشمخ
- الالحاد الطائفي
- كارل ماركس مؤمن ككل المؤمنين
- ترهات 1
- لوسيفر والايحاد*
- لا مناص من
- رأيت الموت ميتاً
- هل يمكن ان نُجزء الحداثة كي تتقبلها مجتمعاتنا ؟
- نهاري الضائع
- بسقوط الانظمة السياسية العربية ... هل ستسقط الانظمة الثقافية ...
- لماذا تراجعت الأشتراكية و الماركسية والشيوعية امام اليسارية!
- كيف أضعنا مسراك !
- هل الملحدون قساة القلوب ؟
- الملحدون أكثر تطرفا ً من المتدينين !


المزيد.....




- التيار الصدري في العراق يعلن جهوزيته لـ-الدفاع- عن المسجد ال ...
- الامين العام لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين زياد النخالة: إ ...
- الناطق العسكري لكتائب القسام ابو عبيدة: إذا لم يفك العدو الح ...
- الناطق باسم -كتائب القسام-: إذا لم يفك العدو الحصار عن المسج ...
- مواجهات عنيفة في المسجد الأقصى عقب اقتحامه مجددا من قوات الا ...
- آخر أخبار مواجهات القدس: تجدد الاشتباكات داخل المسجد الأقصى ...
- الشرطة الإسرائيلية تقتحم باحات المسجد الأقصى وتطرد عدد من ال ...
- حريق في شجرة بباحات المسجد الأقصي المبارك بعد إلقاء الاحتلال ...
- رئيس المجلس السياسي الأعلى باليمن: ندعو شعوب الأمة العربية و ...
- في الأقصى ملحمة ومستشار ابن زايد يتباهى باليهود ويثير استفزا ...


المزيد.....

- أفيون الشعب – الكتاب كاملاً / أنور كامل
- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - صادق العلي - كيف لرجال الدين مكافحة الارهاب ؟؟؟