أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اصيل حيدر - عندما يشتكي الشيطان الى الله ..














المزيد.....

عندما يشتكي الشيطان الى الله ..


اصيل حيدر

الحوار المتمدن-العدد: 5164 - 2016 / 5 / 16 - 23:18
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


السيستاني اليوم عندما يحاول ان يذر الرماد في العيون ويخفي وجهه الملىء بالعيوب والطافح بالتشوهات بكلتا يديه عله يتهرب من المسؤولية ويحتمي وراء منبره المنافق ليطلق العنان لصوته الابح فعلا لا بفعل كثرة النصائح التي قدمها للسياسيين كما يدعي بل ان صوته الذي ينعب بالنفاق والدجل هو صوت الشيطان الذي استفز به السذج والمغفلين بانه يشتكي الى الله .. أحقا ان الشيطان يشتكي الى الله من هؤلاء السياسيين الذين عصوه وتمردوا عليه !! .. أحقا ان الشيطان يمكن ان يشتكي عندما يشاهد بأم عينه ان بعض الناس قد طغوا عليه وفاقوه في الشيطنة واصبحوا اذكى وامكر منه في اساليب الدهاء والفساد والغواية !! , أحقا ان الشيطان يشتكي عندما يرى انه هو السبب في ما جرى من كوارث وفيما سالت من دماء كأنهار على هذه الارض وما حصل من فساد وسرقات وقتل وحروب وطائفية وظلم ونزوح وتشريد وتهجير وجرائم ومجازر !! , وضغط عليه ضميره فهو يؤنبه ويؤرقه ام انه يريد ان ينتظر ما سيؤول اليه الوضع ومن سينتصر في المنازلة والصراع بين الاقوياء والمتنفذين في ساحة العراق من دول وامبراطوريات واحزاب ليقف مع القوي ويصبح طوع امره ويغدق عليه الفتاوى بالمجان اذا رغب في ذلك ..ام ان الشيطان عندما قرأ المشهد والوقائع رأى ان الامور ستؤول الى الاسوأ والانهيار والدمار فيحاول التنصل والتهرب من الجريمة والمسؤولية النكراء التي ارتكبها طيلة ثلاثة عشر عاما من دعم وايصال المفسدين والعصابات الى سدة الحكم بالقول والفعل وما صنعت يداه وما خطت وما نشرت في الشوارع والازقة وفي الاسواق وفي المساجد والحسينيات من وصايا وكلنا يذكر تلك الوصايا العشر التي اطلقها السيستاني وتم توزيعها في كل مكان ومنها : 1- الانتخابات واجب على كل من له حق الانتخاب ( وهنا اوجب الانتخاب بدون دليل شرعي او عقلي او اخلاقي !! ) ..
2- يحرم انتخاب القوائم الضعيفة وان كانت ستحصل على مقعدين او اكثر لانها تسبب تشتت في الاصوات ..
3- يحرم انتخاب القوائم العلمانية والتي مرشحوها بعيدون عن الاسلام ومنهجه القويم ..
4- المرجع السيستاني يوجه الوكلاء والمعتمدين في ابداء ارائهم في تعيين القائمة من باب الصالح العام ودفع المفسدة .. http://up.1sw1r.com/upfiles2/gja51213.png
وهناك وصايا اخرى معروفه للكثيريين منها تحريم الزوجه على زوجها اذا لم ينتخب قائمة الشمعة وانه يدخل النار من اوسع ابوابها وان الذي يقترع لصالح تلك القائمة كأنما شارك في بيعة الغدير والخ ..
هذا غيض من فيض من بصمات السيستاني التي تركها على المشهد العراقي وموبقاته وجرائمه واخرها وليس اخيرها الفتوى الشيطانية التي حشدت للفتنة والقتال الاهلي واولدت المليشيات والدواعش كما تولد الفايروسات واليوم يحاول السيستاني تقديم الشكوى الى الله بسبب ما وصفه في خطبة الجمعة بتاريخ 13-5-2016 وعلى لسان ممثله ومعتمده احمد الصافي الذي كان على رأس قائمة الشمعة 169 في الانتخابات الاولى .. بقوله ( فإن الجميع يتساءل متى يريد المسئولون أن يعودوا إلى رشدهم ويتركوا المناكفات السياسية والاهتمام بالمصالح الخاصة ويجمعوا كلمتهم على وقف هذا الانحدار والتخبط في إدارة البلد ، وللأسف فإنه لا جدوى من الحديث في هذا المجال فإنهم قد صموا آذانهم عن الاستماع إلى أصوات الناصحين وإلى الله المشتكى ) .فهذه الشكوى التي رفعها الشيطان الى الله بعدما انكشفت اوراقه وسقطت اقنعته وافتضح امره وبان للقاصي والداني قبح وجهه وخبث سريرته .كمثل الشيطان كذبا ورياءا ( كَمَثَلِ الشَّيْطَانِ إِذْ قَالَ لِلْإِنسَانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قَالَ إِنِّي بَرِيءٌ مِّنكَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ*فَكَانَ عَاقِبَتَهُمَا أَنَّهُمَا فِي النَّارِ خَالِدَيْنِ فِيهَا وَذَٰ-;-لِكَ جَزَاءُ الظَّالِمِينَ * ) الحشر (17)
وهكذا هو السيستاني يحاول اليوم الانسحاب و التهرب والتنصل مما صنعت يداه ومما جرّ من ويلات على هذا الشعب الجريح ويظن انه يستطيع بهذه الشكوى الخائبة ان يضحك على الناس وينشر غسيله المتهرىء على حبل الكذب والنفاق ولكن هيهات هيهات .. يقول المرجع العراقي العربي السيد الصرخي في استفتاء ( اميركا والسعودية وايران .. صراع في العراق ) ما نصه (ـ إنْ حصلَ إتفاق بين دول مَحاور الصراع على حلٍّ أو شخصٍ معيّن، فإنّه يرجع الى التنافس والصراع المسموح به فيما بينهم والذي يكون ضمن الحلبة والمساحة التي حدّدتها أميركا، فالخيارات محدودة عندهم، وبعد محاولة أحد الأقطاب تحقيق مكسب معين، وتمكّن القطب الاخر من إفشال ذلك، فإنهم سيضطرّون الى حلٍّ وسطي ومنه الرجوع الى ما كان !! أما اتفاق السيستاني معهم فلأن وظيفته لا تتعدى ذلك، أي لا تتعدى مطابقة وشَرْعَنة ما يريدُه الأقوى، فكيف اذا كانت الأطراف المتصارعة كلها قد اتفقت على أمر معين؟! ) و في لقاء برنامج عمق الخبر في قناة التغيير بتاريخ 17-8-2015 .. ما نصه ( مرجعية #‏السيستاني هي الأسوأ في التاريخ "إن مرجعية السيستاني هي الأسوأ والأسوأ على #‏الشيعة على طول #‏التاريخ الحاضر والماضي والمستقبل ، وربما لا يظهر أسوأ منها الى يوم الدين""وان موقفي من السيستاني سأبينه من خلال اصدار بحث تحت عنوان (السيستاني ما قبل المهد الى ما بعد اللحد) وستقرأون وتسمعون العجبَ العُجاب تحقيقاً وتدقيقاً وبالدليل والبرهان" ..
لمشاهدة الحوار الفيديو كاملا على الرابط التالي :
http://al-hasany.com/vb/showthread.php

اصيل حيدر



#اصيل_حيدر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- آن الاوان لتطبيق مشروع الخلاص لتفادي الاسوأ ..
- الرد على مقال .. (ألأدلة على بشرية ألقرآن – 4 - أساطير ألقرآ ...
- ردا على مقال .. ألأدلة على بشرية ألقرآن-3-حديث ألغرانيق
- مسرحية البرلمان خلف الستار ... تغرير وتخدير وتبادل ادوار ..
- هل ترتجي عسلا من دبابير .. موت يا شعب حتى يجيك الربيع ..
- المرجعية العراقية .. ندعوا الى دولة مدنية تحفظ كرامة الدين و ...
- ايها العرب .. اضعتم العراق .. تغيرت موازين القوى .. داهمكم ا ...
- عندما يتعملق الفساد تحت عمامة المرجعية ..
- مشروعنا الخلاص حقيقي ومشروعهم اعلامي زائف ..


المزيد.....




- بايدن: الولايات المتحدة -لا تسعى الى نزاع- مع الصين
- لم يتخذ قرارا نهائيا بعد.. بايدن ينوي الترشح لولاية رئاسية ث ...
- بايدن: لم أتخذ قرارا نهائيا بشأن الترشح لولاية رئاسية ثانية ...
- إيران تعلن وصول قائد -فيلق القدس- إلى حلب.. ومسؤول يوضح السب ...
- ارتفاع عدد قتلى الزلازل في تركيا وسوريا إلى أكثر من 15 ألف ش ...
- إيران تعلن وصول قائد -فيلق القدس- إلى حلب.. ومسؤول يوضح السب ...
- ارتفاع عدد قتلى الزلازل في تركيا وسوريا إلى أكثر من 15 ألف ش ...
- المنطاد الصيني: الولايات المتحدة تحذر من -برنامج تجسس يشمل 5 ...
- ملكة الدنمارك قد تخضع هذا الشهر لعملية جراحية بسبب آلام الظه ...
- السعودية.. انطلاق أكبر حدث تقني في مدينة جدة اليوم الخميس


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اصيل حيدر - عندما يشتكي الشيطان الى الله ..