أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - بوشتى الركراكي - الأستاذ البرلماني حسن طارق، حسبة خاطئة و ريع قصم ظهر عشيرتك الأقربين














المزيد.....

الأستاذ البرلماني حسن طارق، حسبة خاطئة و ريع قصم ظهر عشيرتك الأقربين


بوشتى الركراكي

الحوار المتمدن-العدد: 5018 - 2015 / 12 / 19 - 16:56
المحور: حقوق الانسان
    


الأستاذ حسن طارق، أستاذ العلوم السياسية، إلى هنا كل كلامه دروس لنا و عبر و مراجع نعود إليها كلما احتجنا لتحليل موقف من المواقف و الرؤى و الأحداث السياسية و طنيا و إقليميا و دوليا.
حينما نتحدث عن حسن طارق البرلماني عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية هذه القوات الشعبية أصبحت اليوم القوات شعبوية و تداس كرامتها على شاشات التلفزة من طرف نكرات أتت بهم المناصفة و حق المرأة و حق.... وحق.... حينما نحدث او نعاتبك عتاب ود أقول له أسف سيدي طارق فبعض كلامك لا يأخذ منه و يرد عليك، فحسبة تدوينتك خاطئة
أستاذي العزيز و أنا احد قراءك و ممن يستمتعون بقراءة مقالاتك، لقد جانبتم الصواب، بخصوص تصريحكم بان تقاعد البرلمانيين ليس ريعا، و جعلت حسبة التقاعد، حسبة رقمية، أصلا معادلتها مردودة على أصحابها. فرضا سيدي طارق أن كل برلماني اقتطع من راتبه 2800 درهم على مدار خمس سنوات أي ما مجموعه 16800 درهم اي 16 مليون و 160 الف ريال، اي 42 فرنك فيلالي.هذا الرقم لو لم يقتطع من راتب السادة البرلمانيون المحترمون، و أخذوه جزاءا وفاقا، و احتفظوا به في خزائنهم الشخصية مع باقي مدخراتهم لدواير الزمان و تقلب الأحوال إلى حين انتهاء ولايتهم، ووزعوه على سنوات ما بعد الفترة البرلمانية، فالنتيجة اذا ما اخترنا برلماني بطريقة عشوائية و ليكن من فئة البرلمانين الشباب لي فاق و لقا راسو برلماني، ستجد سيدي طارق أن احسابة عادل إمام وقفت عند 350 درهم في الشهر، أي 168000 درهم مقسومة على 40 عام ( على اعتبار أن بعض الشباب البرلماني عمره الآن 30 سنة و عمره الافتراضي 70 سنة اطال الله في عمره). أما إن كان البرلماني من الفئة العمرية 50-60 سنة فتقاعده الذاتي 700 درهم.
لا يعقل سيدي طارق في بلد مثل المغرب "الفقير مسكين" يعطي فائدة ربحية عن رواتب البرلمانيين تصل إلى 1000 في% ، أمر يثير الضحك و الاستغراب و الأسف، إلى خبعو فلوسهم في خزائنهم يحصلون على 350 درهم للبرهوش و 700 درهم للشيخ، و إلى خبعات ليهم الدولة ياخدو 8000 درهم للبرهوش عن مشاركة واحدة ، و 15000 درهم كسقف لمن شاركة في ثلاث دورات اولمبية عفوا برلمانية بلا ميداليات أو انجازات، عملا بالمثل المغربي المهم هو المشاركة.
إن ما يحدث من عبث على مستوى أجور و تعويضات البلمانيين و والوزراء و ذوي الامتيازات و...، هو ريع مسكوت عنه. البرلماني كيخسر دم جوفوا باش يوصل للبرلمان، فمن باب التصالح مع الذات يكتب على نفسه تعهد كتابي اما شفهي فقد صدعوا به رؤوسنا ب" و الله ما نشد ديك 2 ريال" ، تعهد و إقرار بأن يتنازل عن تقاعده لصاح خزينة الدولة مشي للجمعيات لي غتصوت عليه في الدورة القادمة ، إذا ما كان في العمر ومعه العمر السياسي بقية.
نحن نتحدث عن فئة ما ليست في حاجة لهذا التقاعد، فئة الكانبو فيهم ينهي ولايته و هو مدبر على راسوا. و الامثلة عديدة و كثيرة جدا.
البرلمان سيدي طارق و أنت اعلم منا جميعا نحن بسطاء و معوزي هذه الأمة ماشي وظيفة أو مهنة، البرلمان حسب التوصيف الذي يقال لنا في الحملات الانتخابية نحن معشر المصوتين البسطاء "الشعبويين.... ولاد شحيبر"، يقال لنا جئنا ندافع عليكم، أما حنا (يعني هم ساداتنا البلمانيون)الحمد لله بخيرنا و خميرنا، ما طامعينش في العضوية البرلمانية...و.....، و يتكفل طبعا بني أوى في قراءة السيرة الذاتية للبرلماني المرشح راه عندو.... شركة ديال ... و معمل ديال...... و هو رئيس قسم...... و لباس عليهم مع مد للألف يصل الى 7 درجات في علم المدود. اوا فين لبـــــــاااااااس عليه؟ و لا تندام معاه الحال. و اكتشف هو وعصبته أننا شعب لا نستحق تضحيتهم و أن عظة من الفكرون و لا يمشي فالت هو الحل.



#بوشتى_الركراكي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حسن طارق، حسبة خاطئة و ريع قسم ظهر عشيرتك الأقربين
- في حديث ذبيح جريمة البرج بمكناس: الله يقول انه ليس من اهلك ا ...
- عفوا سيدي القيصر….
- رسالة من مكناس إلى مصطفى الخلفي وزير الاتصال حول موقعة 34
- بن كيران سيدي رئيس الحكومة، عفوا أنت كذاب
- عالمية سمية و لحبيب...؟؟
- الانتخابات في المغرب و اختبارات الولاء
- من «جيرونيمو» إلى «داعش»....!!!
- مدينة الفسطاط و الوزير شاور و مطار طرابلس و الخليفة حفتر
- الإسلام و الصعلكة و الدين الجديد


المزيد.....




- المرصد العراقي لحقوق الإنسان: اختفاء ناشط بيئي يعيد مخاوف اس ...
- وفاة 8 لاجئين فلسطينيين جراء الزلزال المدمر في سوريا
- معاناة مرضى التليف الكيسي في قطاع غزة
- الأمم المتحدة تطالب بحذف مادتي -الشرف- و-التأديب- من قانون ا ...
- تريغفي لي.. أول أمين عام للأمم المتحدة
- شاهد: أردني من ذوي الاحتياجات الخاصة يصبح نجما على فيسبوك بت ...
- -مالي- تطرد المسؤول عن حقوق الإنسان في بعثة الأمم المتحدة
- نائب وزير الخارجية اليمني: الأمم المتحدة غير حيادية بتبريرها ...
- شاهد: تشاقط الثلوج يزيد متاعب النازحين في مخيمات شمال سوريا ...
- مقتل جندي تابع للأمم المتحدة في هجوم على مروحية بالكونغو الد ...


المزيد.....

- حضور الإعلان العالمي لحقوق الانسان في الدساتير.. انحياز للقي ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- فلسفة حقوق الانسان بين الأصول التاريخية والأهمية المعاصرة / زهير الخويلدي
- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - بوشتى الركراكي - الأستاذ البرلماني حسن طارق، حسبة خاطئة و ريع قصم ظهر عشيرتك الأقربين