أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد عزيز الحبيب - ادريس محمد جماع, شاعرُُ قتلهُ الحب














المزيد.....

ادريس محمد جماع, شاعرُُ قتلهُ الحب


ماجد عزيز الحبيب

الحوار المتمدن-العدد: 4938 - 2015 / 9 / 27 - 22:33
المحور: الادب والفن
    


ادريس محمد جماع علامه مميزه من علامات الشعر العربي ,في شعره احساس وعذوبه ورقي,لم يأتي هذا من فراغ فحياة شاعرنا كانت مليئة بالمتناقضات ومن هذه المتناقضات الحب والهجر وعدم الفوز بالحبيبه بعد ان رسم صورة مشرقة وحياة زاهية ورائعه واتفاق مع من يحب وبين لحزة واخرى انقلب كل شئ,وصدم شاعرنا صدمة كبرى اودت بحياته.ورغم ان شاعرنا مميز ومبدع ومكافح في كل مجالات حياته الثقافيه والاجتماعيه ورغم امتيازه بذكاء حاد الا انه كان يؤمن ايماناً كبيرى بشئ اسمه الحظ,وكان يعزي الفشل والنجاح الى هذا الشئ الذي اسماه الحظ.
ولد شاعرنا ادريس محمد جماع بحلفايه الملوك في السودان عام 1922 وكان والده شيخ للقبيله ويرجع اصل الشاعر الى ملوك الدوله في ذلك الزمان تربى وترعرع على الكرم والشجاعه والنخوه والشهامه والرجوله والقوه والحكم بالعدل وهذا كله قد اخذه من عائلته وابوه الذي كان شيخاً عادلاً,والدته هي ايضاً من بيت كريم في النسب وهي من السودان وتوفيت والدته وهو صغير السن والذي كان الابن الاكبر وله شقيقتان ,وبعد وفاة امه تزوج والده من امرأه اخرى انجبت بقية اخوته,منذ صغر سنه ظهر ولعه ونبوغه ومحبته للأدب والشعر العربي بصورة خاصه,انهى تعليمه الاساسي في مدرسه الحلفايه وكان من المتميزيين فيها ,تم اختياره من بين المتميزيين ومن قبل السلطه الانكليزيه الحاكمه لتكمله دراسته في معهد التربيه لكي يكون نواة مع الاخرين في بناء التعليم في السودان ,وفي اثناء دراسته اخذ ينظم الشعروالقاء القصائد في مناسبات عديده وبعد تخرجه عمل بالتدريس ,كان طيب القلب يحبه الجميع وكان طلابه يحبونه الى درجه لا توصف حتى انهم كل يوم يشاكسونه اثناء وجبة الفطور فيبادرونه بالسلام عليك استاذ فيرد عليه المسكي واضعاً يديه على صدره وعليكم السلام فيتسخ قميصه وهكذا يتكرر المشهد كل يوم.
احب شاعرنا وخاض تجربة حب وحيدة وفريدهمع احدى الجميلات الفاتنات وهي جارته من السودان فتبادلا الحب واتفقا على الزواج بعد اكمال دراسته الجامعيه في مصر وبالفعل انهى دراسته وحصل على اليسانس في الاداب وعاد الى السودان ليرى حبيبته وقد تزوجت من احد اقربائها,فصدم شاعرنا صدمة كبرى وكانت صدمة قاسيه وعنيفه عليه لم يستطع التخلص منها واصبح يمشي هائماً فنراه مرة يكلم نفسه واخرى يكلم العصافير واخرى تراه جالسا بقرب سكة القطار ويمشي دون ان يعير لأحد,حتى وصفوه البعض يالجنون.وهب شاعرنا كل حياته لحبيبته التي تخلت عنه وقد تكون قد اجبرت على ذلك لانها تعيش في بيئة قبلية وعشائرية تحرم شئ اسمه الحب ,اصيب شاعرنا بعلة وبمرض نفسي صعب علاجه ادى فيما بعد الى وفاته,ادريس محمد جماع شاعر قتله الحب كما قتل من قبله الكثير من الشعراء.واليكم ما قاله الشاعر عن الحظ وحظه العاثر واليائس.


إنَّ حظي كدقيقٍ ... فوقَ شـوكٍ نثروه
ثم قالوا لحفاةٍ ... يومَ ريحٍ إجمعوه
صَعُبَ الأمرُ عليهم ... قلتُ يا قوم اتركوه
إنّ مَنْ أشقاه ربي ... كيف أنتم تسعدوه

ماجد عزيز الحبيب
السويد




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,226,878,341
- زارنا السيد الرئيس !
- الله من قتلَ ايلان!!!
- غربه
- طريق الابداع 23
- الرسالة الثانية لسيادة الرئيس اوباما حفظه الله ورعاه بتخليصن ...
- غزل الرموش
- طريق الابداع 21
- ظاهرة مصطلح -الادب النسوي-
- وخضع اشباه الرجال لأرادة الاقزام!!!
- لن يستجدوا المندائيين باقة ورد منك سيد الرئيس !!!!
- لن نستجدي باق الورد منكم يا قادة العراق!!
- عبد المحسن الكاظمي وظاهرة ارتجاله للشعر
- توتو معصوم ..وكوكو العبادي..القسم الاول والثاني
- هُم
- لماذا الحب في بلادي حرام !!!
- قصيده ...كذبوا على العشاق...
- قصيده شوق
- الله اكبر..لم اجد علمَ بلادي
- طريق الابداع 20
- حُلم


المزيد.....




- نجار عراقي يبدع من الخشب لوحات فنية وقطعا أثرية
- -الوطن والحياة- أغنية لفنانين معارضين تغضب النظام الحاكم في ...
- دعوات للتحقيق مع إعلامية كويتية اتهمت فنانة بنقل عدوى كورونا ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الجمعة
- بعد اتهامها فنانة بنقل العدوى...دعوات للتحقيق مع مي العيدان ...
- ورشة تفكير تصوغ -الأفق العملي- للهيئة الأكاديمية العليا للتر ...
- ليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار مكافأة للمساعدة في استعادة كل ...
- ديو غنائي بالأمازيغية والحسانية بعنوان -وني يا سمرا- يجمع اس ...
- الكشف عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنان يوسف شعبان
- المسلسل الكوميدي الشهير -فريرز- يعود للشاشة بعد غياب 17 عاما ...


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ماجد عزيز الحبيب - ادريس محمد جماع, شاعرُُ قتلهُ الحب