أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رافد عبدالله العيساوي - إلى المتظاهرين .. احذروا حصان طروادة فان في داخله أربعين حرامي ..














المزيد.....

إلى المتظاهرين .. احذروا حصان طروادة فان في داخله أربعين حرامي ..


رافد عبدالله العيساوي

الحوار المتمدن-العدد: 4909 - 2015 / 8 / 28 - 01:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


دخل تيار مقتدى الصدر على خط المظاهرات فجأة بعد أربعة أسابيع على من انطلاقها وهنا يكمن الخطر من إجهاضها على يد هذا التيار المرتبط بإيران بأوسع ما يكون عليه الارتباط وان إيران كانت تستخدمه ورقة في الحالات الضرورية القصوى للخروج من أي مأزق ربما يمر به حلفائها في داخل العراق فقد عودنا هذا التيار في كثير من الإحداث والوقائع التي حصلت في داخل العراق انه يدخل على الخط لإخماد أي تحرك شعبي أو حتى تحرك على مستوى حلفائهم أنفسهم فقد قام هذا التيار بإيصال المالكي إلى دفة الحكم والسلطة بتأييد نوابه الأربعين أو أكثر في البرلمان عندما كان المالكي يحتاج إلى صوت واحد ليفوز برئاسة الوزراء فمنحوه صوتهم بناءا على املاءات إيرانية وعندما حصل الصراع والفراغ السياسي في الدورة الثانية عندما هبت بعض الكتل البرلمانية لسحب الثقة من المالكي تدخل تيار مقتدى الصدر بإيعاز من إيران ايضا وقام بالتحرك بين الكتل بحجة سحب الثقة ولكن في اللحظة الأخيرة انسحب مقتدى من هذا التحرك ليجهضه لصالح المالكي وعندما أعطى المالكي لنفسه مهلة المائة يوم لغرض إصلاح الأمور بعد تظاهرات شباط 2011 وبعد انتهاء الفترة دون أن يتحقق شيئا سارع مقتدى لإعطاء المالكي فرصة ستة أشهر وانتهت الستة أشهر ولم يحصل شيئا أضف إلى ذلك مناوراته الانتخابات وتحالفاته مع الأحزاب والتيارات الأخرى التي لم تقدم شيئا للشعب العراقي كما كان له الدور الأكبر في انتشار حالة الطائفية المقيتة والجرائم التي ارتكبت ضد الشعب العراقي من أبناء السنة وتهديم مساجدهم وحرقها وقتل الآلاف منهم فكانت إيران تستخدمه في الوقت المناسب لإجهاض والقضاء على أية بارقة أمل للتخلص من هؤلاء للفاسدين وأخيرا يريد مقتدى وتياره اليوم إجهاض تلك المظاهرات التي زعزعت جذورهم وهزت عروشهم .
إن الحقيقة تقول إن لدى تيار مقتدى الصدر أكثر من أربعين نائبا فاسدا فضلا عن عشرات من أعضاء مجالس المحافظات ومجالس البلديات لم يحققوا أي شيء حتى لتيارهم فضلا عن الشعب وعدد من الوزراء كانت رائحة فسادهم قد أزكمت الأنوف فالحذر أيها المتظاهرون من هؤلاء وكونوا على وعي تام ولا تصدقوا بهم ولا تنجرفوا معهم أبدا مهما حصل فايران تحاول إدخال حصان طروادة الخشبي للقضاء على تماسك مظاهراتكم الفولاذية الرائعة.






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- سيد مقتدى ... لا نامت أعين المُتَقلبين في مصير المتظاهرين.
- المتظاهرون بين حُقَن العبادي وأفيون السيستاني.
- المرجعية تدس السم بصورة العسل للمتظاهرين.
- من أين لك هذا؟!..لماذا أوجبت المرجعية انتخاب هذا؟.
- مسرحية تحالف إنقاذ العراق!!!.
- ما وراء تحالف « مقتدى – علاوي»


المزيد.....




- دبابات الجيش الإسرائيلي تستهدف عدة مواقع للفصائل الفلسطينية ...
- مصرع المهندس المعماري الألماني الشهير الذي شيد أجمل مباني شي ...
- مصر.. اندلاع حريق ضخم على سطح فندق شهير في طنطا (فيديو)
- غوتيريش يحث إسرائيل على ضبط النفس في القدس الشرقية
- -وول ستريت جورنال-: زوجة بيل غيتس بدأت إجراءات طلاقها منذ عا ...
- لأسباب ما زالت مجهولة.. فلسطيني يحاول دفن 3 من أطفاله جنوب ا ...
- السفارة السعودية في تونس: حجر إجباري لمدة 7 أيام للقادمين إل ...
- ثور هائج يهاجم مزارعا ووحدة إطفاء في ريف النمسا
- تركي آل الشيخ يتبرع لحملة علاج غير القادرين في مصر
- العراق.. إصابة صحفي بجروح خطيرة برصاص مجهولين في مدينة الديو ...


المزيد.....

- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - رافد عبدالله العيساوي - إلى المتظاهرين .. احذروا حصان طروادة فان في داخله أربعين حرامي ..