أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أنور السلامي - التحالف الوطني ورصاصة الموت الرحيم














المزيد.....

التحالف الوطني ورصاصة الموت الرحيم


أنور السلامي

الحوار المتمدن-العدد: 4830 - 2015 / 6 / 7 - 00:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يمكننا القول إن بناء التحالفات السياسية على أساس الاتفاق بالحد الأدنى, من التفاهمات بين الساعين لإنشائها والقبول بقاعدة معدل التوافق والاختلاف, من النقاط بين الإطراف المتقاربة للخروج بتحالف قوي مرتكزا على نقاط التقارب, فكلما زادت أي نقاط التقارب زاد الانسجام الذي سيضمن ديمومة بقاءه على الحياة..
معدل التوافق الذي نعنيه, يسمح فيه الانسجام بين الإطراف المختلفة, مع بعضها البعض اعتمادا على معدل التوافق والتفاهمات فيما بينها, وعدم السماح لنقاط الاختلاف, من المرور عبر المزيج المنسجم فيدمرة.
عليه أن نفهم بأن التحالف أطراف, وليس مكونات فللأطراف تحافظ على الكثير من خصوصياتها, ما المكونات قابلة للنسجام بعضها مع البعض الأخر !
نشأة أي تحالف لا بد لوجود مقدارا, من التخالف وليس الاختلاف بين أطرافه أي ((أننا إذا استعملنا كلمة (خالف) كان ذلك دالاً على أن طرفاً من الفقهاء – شخص أو أكثر– جاء باجتهاد مغاير لاجتهاد الآخرين، بغض النظر عن هؤلاء الآخرين، هل اجتهادهم واحد أو متباين...لكن إذا نظرنا إلى طرفين من أطراف الخلاف، أو إلى أطرافه كافة؛ فإننا نسمي ما ينشأ عنهم من آراء متغايرة اختلافاً..))
فمن الجهل جزما, أن الأطراف المتحالفة متفقه تماما, عندها فما لحاجة للتحالف أساسا, إذا كانوا متفقين تماما!
ثمة نقطة مهمة في معدل التوافق, التي تحد من أفكار التفرد بالقرار داخل التحالف, عندها يمكنه في حاله شعوره بالتهميش ممارسة حقوقه من قبل أطراف آخر, ومن جهة أخرى لا يستطيع أي طرف المجازفة بها والخروج منه, وأن حصل وغادر السرب, سيجد نفسه منفردا تلتهمه الأطراف الأخرى, عندها يمر عبر المزيج المنسجم ويختلط به فيدمر مكوناته , وصبح عقارا لا يشفي آلام شعبه بل سيقتله.
قواعد التحالفات لا يوجد فيها صفيرا أو كبير, فالصغير يكبر بمجرد دخوله في التحالف والكبير, لا ينقص منه شيء إذا دخل معه الصغير!
التحالف سَر بقائه يعتمد على معدل التوافق, وقدرته على تحقيق أهدافه ولا يعتمد على انه الكتلة الأكبر عند تلك النشأة الأولى.. رغم الخلافات في وجهات النظر فيما بينهم, يبقى التحالف متماسكا لأنه ثمة ربط قوي بين أطرافة المتحالفة, وإلا فأنه مرحلي ينتهي بمجرد تحقيق أهدافه, لذا فأن قضية التحالف الوطني, تمر في مرحلة حاسمة تحدده نقطة معدل التوافق المفقودة منذ بداية تشكيله, عليه تثبتت نقاط التخالف بين محوري حسم رأسه التحالف أو انهيار التحالف , لذلك نجد أن معدل التوافق (ضعيف), رغم أنه في طيلة السنوات السابقة, كان اسما فقط ولا وجود له في المعترك السياسي, إلا في نفوس بعض أعضاءه الطيبين وهم ثلة للأسف, هل سيدفع هذا بعض أطرافه الى إطلاق رصاصة الموت الرحيم عليه.. أم سينجح من يقاتل لجعله المؤسسة التي تقود, وتنجح العملية السياسية ؟




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,228,421,152
- الاحزاب السياسية ولعبة الربح والخسارة
- لا حياة لمن تنادي
- ( الحشد الشعبي طائفي وصناعة إيرانية بعين أمريكية..!)
- يتباكون على وطنهم بدموع التماسيح
- وكانوا من طراز ألسندي بن شاهك
- على طبق من ذهب
- نحن في قمة الهرم المقلوب
- بانيقيا أكل جوفها بأفواه القوارض
- من العقل أن تكون مجنونا أحيانا


المزيد.....




- الكشف عن دور بن سلمان في اغتيال خاشقجي وانعاكسه على الشرق ال ...
- مجلس الأمن يطالب بهدنة في الصراعات حول العالم لتوزيع لقاحات ...
- تقرير أميركي سري يوثق -تطهيرا عرقيا ممنهجا- في إقليم تيغراي ...
- فنزويلا تدين الضربة الجوية الأمريكية على سوريا وتعتبرها عودة ...
- بايدن: أبلغت الملك سلمان بتغييرات كبيرة في العلاقات
- الصراع في تيغراي: الضباع نهشت جثث الضحايا في مدينة أكسوم الم ...
- الربيع العربي في ذكراه العاشرة: -انتفاضة- في اليمن لم تنجح و ...
- بايدن يبلغ الملك سلمان: واشنطن ستعلن عن تغييرات مهمة في السي ...
- رسالة أول عمل عسكري تحت قيادته.. بايدن يدعو إيران للحذر لأنه ...
- وسائل إعلام: تأهب في صفوف القوات الأمريكية في العراق


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أنور السلامي - التحالف الوطني ورصاصة الموت الرحيم