أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - عبدالحميد برتو - ملاحظات موجزة حول كتاب آرا خاجادور














المزيد.....

ملاحظات موجزة حول كتاب آرا خاجادور


عبدالحميد برتو
باحث

(Abdul Hamid Barto)


الحوار المتمدن-العدد: 4784 - 2015 / 4 / 22 - 21:14
المحور: العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية
    


أصدر الرفيق آرا خاجادو وسكانيان الوجه العمالي البارز في الحزب الشيوعي العراقي، وفي الحركة العمالية والوطنية العراقية بصفة عامة مؤخراً كتاب "نبض السنين"، وقد أثار الكتاب إهتماماً متوقعاً، وذلك لعدة عوامل من بينها: أهمية هذا المناضل نفسه، وأهمية التجارب والأحداث، التي كتب عنها في لحظة وقوعها، وأهمية الحركة والفكر الذي يدور في فلكهما، وكذلك بسبب الإعياء الذي أصاب كثيرين، و لجرأة آرا خاجادو في طرح ما يدور في خلده بوضوح وعلناً وأمام كل الناس، ويبدو أنه لا يخشى لومة لائم.

وجدت من الضروري لفت الإنتباه الى بعض الجوانب عند قراءة الكتاب، ومن منطلق أن الكاتب كلّفي بشرف التقديم له. أرى أنه من الضروري التعامل مع الكتاب أولاً وقبل كل شيء على أنه عمل لمناضل يحمل هموم شعبه. ومن ناحية أخرى أرى أن إصدار الأحكام أو التعريف بالكتاب أو أي جهد آخر، فإنه يثير السرور، لأنه يدل على تنامي القدرة على المناقشة الإيجابية للعمل، ولكن يفترض في الوقت ذاته تحقيق المزيد من التأمل، لأننا في أحوج الأوقات الى جهد الجميع لمواجهة الحالة القائمة في بلادنا، خاصة بعد كل ما رافق وترتب على الإحتلال الأمريكي لبلادنا وتدمير الدولة العراقية، بل وزرع بذور أو إنماء بذور الفتنة بين أبناء الشعب الواحد في مسعى لتحويله الى شعوب، ولكنها شعوب متعادية أيضاً، وينبغي على كل الأبناء أن يأملوا، بل من المفترض، أن يعملوا ليخيب الظن الشائن لكل طرف أو جهة تريد تدمير العراق.

وفي البدء أرى ضرورة أن أشكر كل الذين إتصلوا بي بإعتباري كاتب مقدمة "نبض السنين"، وعلى مقربة من المؤلف، وأشكر بشكل خاصة، الذين بذلوا جهداً مقدراً في التعريف بالكتاب ونقده وتقويمه بغض النظر عن الإتفاق معهم أو الإختلاف، وفي الحالتين هذا شأن يستحق التقدير. وهنا أشير لبعض الكتاب حسب تسلسل إصدارهم لموادهم موضع الإحترام والتقدير، التي عكست جهداً غير قليل، ومن بينها مساهمات: أبو سارة؛ صالح حسين، د. عبد الحسين شعبان، د. خيرالله سعيد وغيرهم.

وكما أخبرني أبو طارق فأنه يشعر بالأسف لأن عملية توزيع الكتاب لم تكن كما تمنى بسبب عدم توفر بعض العناوين، ومن زاوية أخرى ذكر بأنه ستكون له وقفة مطولة مع الرفاق والأصدقاء الكتاب، الذين ساهموا في تناول العمل في محاولة منهم لإعادة الحيوية الى المناقشات، التي غابت لفترة غير قصيرة بين اليساريين والوطنيين العراقيين للأسف الشديد، وهنا طبعاً لا يُغمط حق الأفراد، الذين نشطوا على هذا الصعيد، ولكن الحديث يجري عن أو حول الحالة العامة.

أبرز الملاحظات التي أرى أن تصل الى كل المعنيين، هي أن نبض السنين ليست مذكرات الرفيق آرا خاجادو وسكانيان، كما قد يوحي العنوان، وإن كان الكاتب يربط بين كل حالة يتناولها مع ما يمكن أن يكون نظيراً لها في أحداث الماضي البعيد منه والقريب، أو ربما أن البعض ربط ذلك بكتاب صدى السنين، الذي دوّن فيه الراحل الكبير المناضل زكي خيري سجل حياته، كما إن آرا لم يطرح نفسه مؤرخاً للحزب الحزب الشيوعي العراقي، أو إنه ينظر الى نفسه ككاتب سياسي، بل تعامل مع كل ما كتب كمهمة نضالية، تقول صراحة رأياً شيوعياً وعمالياً تحديداً فيما يجري يوماً بيوم.

وعلى الرغم من أن نبض السنين تضمن أبواباً، فإن الغرض منها هو التسهيل على المعني أو المطلع أو القارئ متابعة كل حقل في حقله، وهو لم يكن دراسة في تلك الحقول المدرجة، وإنما موقف مما جرى فيها في فترة التصدي لها.

هنا كما أعتقد أن آرا خاجادور قد تميز في كتابه، بأنه قدم بدفعة واحدة كل الذي ذكره بعد أن وعد اللجنة المركزية للحزب بأنه سيصارع. وكان صراعه ومازال متواصلاً، وقد جاء بطريقة مختلفة تماماً، حيث توفرت الأمانة المطلقة في عرض الصراع مع بقية رفاقه، حول الموقف العام دون التعريج كثيراً في درب الشخصانية، وإستمر ذلك الصراع نحو ربع قرن أو يزيد، ومازال قائماً، وكانت كل مادة في تاريخها وعنوانها تعكس ذلك، ولدي قناعة بأن الكتابة تكون أكثر صدقاً وتعبيراً عن الحالة عندما يكون الجرح حاراً، لأن التدفق يكون أقوى، والحالة بادية للعيان، وسيد الموقف الجرأة والصدق، وليس كما جرت العادة في الغالب.

وأخيراً، أقول إنها أمانة نادرة بهذا الوضوح في عصر العولمة العظيم والزائف في ذات الوقت. وهذه الملاحظات الموجزة أظن أنها ربما تكون مفيدة إذا أخذت بنظر الإعتبار عند القراءة، ولكي تكون القراءة أكثر نفعاً تجاه الآمال والعمل.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,233,159,455
- بوتين و نيمتسوف
- أعداد النازحين واللاجئين أكبر مما نتوقع
- عراقيو بوهيميا يتضامنون مع شعبهم
- الإقامة بين العنوان والمتن
- آرا خاجادور ونبض سنينّه
- من الكوفة الى الأنبار
- شكري بلعيد يُقدم الدليل
- الإحساس بالإضطهاد الطائفي
- موسوعة الوراقة والورّاقين
- وداعاً أبا عواطف
- جيفارا: قوة المثل الثوري
- الفيلسوف مدني صالح وعطرالأرض


المزيد.....




- شاهد.. عشرات المتظاهرين يتوجهون الى ساحة التحرير ببغداد
- كلمة الرفيق المصطفى براهمة في الجمع العام التأسيسي للجبهة ال ...
- «أوراق اشتراكية».. عودة جديدة
- أحمد بيان// هل يكفي أن نخرج الى الشارع؟
- أحمد بيان // ضد التطبيع ومع ما يخدم التطبيع.
- مترجم غورباتشوف يكشف بعض تفاصيل حياة الرئيس السوفيتي السابق ...
- طهران تستدعي السفير التركي وتسلمه مذكرة احتجاج بشأن اتهامات ...
- عاش الثامن من اذار يوم نضال المراة العالمي
- إنهاء النظام البرجوازي الإسلامي والقومي في العراق، خطوة أساس ...
- مواجهات بين متظاهرين والشرطة خارج مقر رئيس الوزراء التايلاند ...


المزيد.....

- الماركسية والتحالفات - قراءة تاريخية / مصطفى الدروبي
- جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية ودور الحزب الشيوعي اللبناني ... / محمد الخويلدي
- اليسار الجديد في تونس ومسألة الدولة بعد 1956 / خميس بن محمد عرفاوي
- من تجارب العمل الشيوعي في العراق 1963.......... / كريم الزكي
- مناقشة رفاقية للإعلان المشترك: -المقاومة العربية الشاملة- / حسان خالد شاتيلا
- التحالفات الطائفية ومخاطرها على الوحدة الوطنية / فلاح علي
- الانعطافة المفاجئة من “تحالف القوى الديمقراطية المدنية” الى ... / حسان عاكف
- ما هي مساهمات كوريا الشمالية في قضية الاستقلالية ضد الإمبريا ... / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الشعب الفيتنامي في حربه الثورية؟ / الصوت الشيوعي
- كيف ساعدت كوريا الشمالية الثورة الكوبية؟ / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العمل المشترك بين القوى اليسارية والعلمانية والديمقرطية - عبدالحميد برتو - ملاحظات موجزة حول كتاب آرا خاجادور