أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احسان العسكري - القومية العربية فكر وتدبر














المزيد.....

القومية العربية فكر وتدبر


احسان العسكري

الحوار المتمدن-العدد: 4707 - 2015 / 2 / 1 - 04:57
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


القومية العربية الوهابية :فكر وتدبر
حول مؤتمر حوار الاديان
*احسان العسكري
كيف يتم القضاء على داعش ؟ وهل من الممكن ان يُقضى عليه ؟
برأيي المتواضع لايمكن القضاء على هذه التنظيمات طالما ان افكارها تدرس في مدارس وجامعات دول تدين بالدين الاسلامي
الخلل موجود في الدين نفسه ولا اقصد هنا الدين بمحتواه وانما بتحليل سياسته وايدلوجيته ..الى الآن والمدارس السعودية والاردنية والاماراتية والمغربية والجزائرية والفلسطينية وحتى السورية #‏تُدرِّس†هذه المناهج المريضة اجتماعياً الى الآن والتلاميذ في المدارس والطلبة في كليات الشريعة يتعبرون معاوية خليفة واجب الطاعة ويعدون التعلق بالاضرحة كفر ويعتبرون كل من هو على غير المذهب السني الوهابي كافر #‏لا†أحد يقول لي انت طائفي هذه حقيقة الوضع .. المؤلم هو اننا لم نشهد شخصية اسلامية معتدلة من الشخصيات التي حضرت لهذا المؤتمر اليوم .. اشارت لهذه القضية ونسوا جميعهم ان الفكر لايُحارب بالسلاح لان السلاح اداة لتنفيذ الفكر علينا اولاً ان نوجد فكراً مناهضاً من الممكن ان يعد السلاح من ادوات تنفيذه ولكن يجب ان يبدا الاصلاح من الخطوة الاولى من المدرسة والثانوية ثم الجامعة يجب ان تُعدّل مناهج التعليم وتتغير سياسات هذه الدول الارهابية انها دول ارهابية شئنا أم ابينا هذا هو واقعهم , ان سياسية الازهر في مصر سياسة معتدلة لم لا تحاول الدول المتأسلمة ان تتخذ من هذه السياسة منهاجاً اساسياً او مرادفاً ؟ سيما وان الانظمة تتغير لكن لا اعلم مالذي يجبر القادة الجدد على اتباع النهج القومي الذي وضع بتوجيهات غربية ماسونية مريضة بالتسلط وعندنا سوريا خير دليل على ذلك فقد فرضت النظرية القومية على حافظ الاسد الشيعي العلوي ان (يُسنن) حكمه ووجهت صدام لمحاربة شيعة ايران ودعمت نظريات محمد عبد الوهاب في الحجاز وحاربت نظريات ابن حزم في مصر وعندما يأست من جر المصريين للتعصب الاسلامي الخليجي صنعت الاخوان المسلمين .. الذي يغيضني كمتابع للوضع هو لمً يخشى بعض ساستنا ان يتحدون بصراحة ؟ لم نفتقر لمفكر مختص بهذه الامور ؟ لم لم يحاول كاتب ما ان يسلط الضوء على طريقة الاستقلال للدول العربية وكيف تم الاعداد للفكرين القومي والديني المتعصب بعد الاستقلال الوهمي مباشرة ؟ ولم احضرت امريكا داعش الى سوريا والعراق ؟ لا احد تطرق الى خيانة المشعل للنظام السوري فور قيام بعض الشباب السوري بالتصفيق في الشوارع معلنين رغبتهم بتحسين وضع النظام ؟
تساؤلات كثيرة تبحث عن الاجابة وكان الاجدر بمؤتمر اليوم اين يسلط الضوء على الاستعمار الغربي للفكر العربي الاسلامي واليات التحكم به عبر النجمة ذات الخمسة رؤوس والعين الواحدة التي تعتلي سماء الرياض عاصمة السعودية ؟ لم َ لمْ ينتبه هؤلاء الذين يدعون الفكر والتفكر والتفكير الاسلامي لخطورة ما نحن فيه ؟ كيف تعجز قوة مسلحة مثل داعش عن الدخول لمزارع شبعا مثلاً لتقف في المواجهه مع اسرائيل وفضلت طرابلس لتعيث فيها فساداً ؟ مالذي يجبر الفلسطيني على اجتياز الآف الكيلومترات ويأتي للقتال في العراق ؟ ما الذي يمنعه عن ان يفجر نفسه قرب سيطرة جنود اسرائيلين ؟ يجب التوقف كثيراً عن هذه الامور واتخاذ الاجراءات الفورية والسريعة ضد الدول التي تدعم هذه الافكار وتنميها ولا ما نع في اشعال فتيل حرب معها فهذا ارحم من ان تُذبح نسائنا واطفالنا في الشوراع في عقر دارنا ونحن عاجزن عن صد هذه الهجمات المنظمة ان قيمة ما يستهلكه العراق شهرياً من عتاد واليات تحترق وغذاء يُصرف يعادل قيمة مطار عسكري بمعداته وعدته اليس من الافضل ان توجه هذه الاموال لمصادر تمويل الارهاب ودعمه ؟
نحن نُذبح في الشوارع ومواردنا مهددة بالانقراض ومستقبلنا في خطر وحسب معرفتي المتواضعه ايضاً ان بعض الدول العربية الداعمة للارهاب تستعين بشرطة هنود لتسيطر على شوارعها ...قد يرى البعض كلامي هذا غير منطقي لكنه الحل الوحيد في ضل هذه الظروف السيءة التي نمر بها فلا يتوقع احد ان يرى في الحرب مع دولة اخرى خسارة تعادل ما نخسره من ارواح واموال



#احسان_العسكري (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مهرجان المربد الشعري الحادي عشر (احدى عشرة وقفة مع الجمال)
- مهرجان مصطفى جمال الدين السنوي الخامس
- مجتمعي - قراءة في ما يراه المجتمع مثالياً - الاحتيال
- الضياع - من كتاب مجتمعي - قراءة في ما يراه المجتمع مثاليا
- صحة ذي قار ترفد اقضية الاهوار والشطرة ب ٢-;-٥-;- ...
- اشعال فتيل الغضب ثورة وان اخفت اسلحتها
- النضوج - عن كتاب (مُجتمعي) قراءة في ما يراه المجتمع مثالياً
- نباء عن تنفيذ الاتفاق السري بين المالكي من جهة وحكومة السعود ...
- هذا ما حدث بالضبط - قراءة في قصة قصيرة للكاتب قيصر اللامي -
- وزارة الصحة العراقية (الواقع والطموح) /ح6 مدير المؤسسة الصحي ...
- وزارة الصحة العراقية (الواقع والطموح) /ح5
- سأدخل الانتخابات هذا الموسوم ولكن ....
- وزارة الصحة العراقية (الواقع والطموح) /ح4 الطبيب
- وزارة الصحة العراقية الواقع والطموح ح 3
- ظاهرة (الملاّ ’ الحجي ’ السيد ’ الشيخ) في مؤسسات الدولة
- وزارة الصحة العراقية (الواقع والطموح 9ح2
- كامل سواري ذلك النهر السومري
- مهرجان المتنبي العاشر نبوءة المتطفلين نحو مربد جديد
- وزارة الصحة العراقية (الواقع والطموح)ح1
- نقابة الصحفيين العراقيين نقابة من ؟


المزيد.....




- توب 5: عدد قتلى الزلزال في تركيا وسوريا يتجاوز 6 آلاف.. والس ...
- مسؤول أوكراني يلوح بالقدرة على قصف روسيا.. ويتوقع وصول مقاتل ...
- -الخوذ البيضاء-: مئات العائلات تحت الأنقاض شمال غرب سوريا بع ...
- الخارجية الصينية: حطام المنطاد الذي أسقطته الولايات المتحدة ...
- -فقدت الأمل-.. شاهد ناجين يبكون أحبائهم وينتظرونهم حول أنقاض ...
- -الخوذ البيضاء-: مئات العائلات تحت الأنقاض شمال غرب سوريا بع ...
- -فقدت الأمل-.. شاهد ناجين يبكون أحبائهم وينتظرونهم حول أنقاض ...
- الأسلحة الروسية بمالي.. إشادة رسمية بفعاليتها في الميدان
- أ ف ب: حصيلة الزلزال المدمر في تركيا وسوريا تتجاوز 7100 قتيل ...
- رجل يضرم النار في جسده قبالة قنصلية المغرب لدى إسبانيا


المزيد.....

- تهافت الأصوليات الإمبراطورية / حسن خليل غريب
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية PDF / ياسر جابر الجمَّال
- طه حسين ونظرية التعلم / ياسر جابر الجمَّال
- الخديعة - منظمة الفساد الفلسيطينية / غسان ابو العلا
- قطرات النغم دراسة في موسيقى الشعر العربي / ياسر جابر الجمَّال
- سيميائية الصورة في القصيدة العربية / ياسر جابر الجمَّال
- مُتابعات – نشرة أسبوعية العدد الأول 07 كانون الثاني/يناير 20 ... / الطاهر المعز
- مدار اللسان / عبد الباقي يوسف
- عوامل تبلور الهوية الفلسطينية(1919-1949م) / سعيد جميل تمراز
- الحد من انتشار الفساد المالي والأداري في مؤسسات الدولة / جعفر عبد الجبار مجيد السراي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - احسان العسكري - القومية العربية فكر وتدبر