أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - رد على مقالة مالك بارودي!! خواطر لمن يعقلون - ج20















المزيد.....

رد على مقالة مالك بارودي!! خواطر لمن يعقلون - ج20


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 4478 - 2014 / 6 / 10 - 02:06
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



رد على مقالة مالك بارودي!! خواطر لمن يعقلون - ج20


الكاتب...


قال لي أحد المتديّنين على الفيسبوك: "الملحد يعبدُ الشّيطان من حيث يعلم ولا يعلم". مجرّد حَوَلٍ فكري وخطاب إنشائي فارغ. الإلحادُ إنكار للآلهة والشياطين والرّوح وكلّ ما لا يمكن إقامة الدّليل العلمي والمنطقي على وجوده


تعليق..


الإلحاد فكر ديني سياسي يسوع نابع من تشريعات الرسول بولس التي كان يروجها في أوربا لتحريف عقيدة اليهود والوثنيين الإغريق مستقطبا الجهلة منهم الى عقيدة يسوع المسيح .. الهدف السياسي من الإلحاد هو تجريد الشعوب من العقائد استعدادا للإيمان باله ظني كان موجود في زمن ما ثم مات ثم قام من بين الأموات . فالإلحاد استخدمه اليسوعيين في أوربا ضد اليونانيين اليهود اما اليوم فقد يستخدم ضد الإسلام .. وهذا دليل قاطع على أن الإلحاد فكر ديني يسوعي


تعليق..


انتبه عزيزي القارئ ..كيف علمن الفكر اليسوعية الجهلة من اليونانيين لبلورة عقيدة الإلحاد التي لا تؤمن باله موجد على الوجد (الله اليهودي ) لكنه موجود في الاعتقاد المسيحي ( الله..المسيح يسوع) انتبه الى العبارة الأخيرة ... فبالمسيح يسوع ..صار الله لنا حكمة وبر وقداسة وفداء ..حتى قيل من أراد أن يفتخر فليفتخر بالرب



أيها الإخوة انتبهوا في دعوتكم لان الكثير جهله وضعفاء وقليلي الشرف حسب الجسد (يقصد اليهود ) لذا اختار الله الجهلاء ليخزي الحكماء.واختار الضعفاء ليخزي الأقوياء واختار الأدنياء والمزدرين لنسف الموجود (أي الله الموجود حسب اعتقاد اليهود) عن الوجود لكي لا يفتخر كل ذي جسد أمامه ( أي أمام الله )..... فبالمسيح يسوع ..صار الله لنا حكمة وبر وقداسة وفداء ..حتى قيل من أراد أن يفتخر فليفتخر بالرب



الكتاب المقدس .. أسفار الإنجيل



26 فانظروا دعوتكم ايها الاخوة ان ليس كثيرون حكماء حسب الجسد ليس كثيرون اقوياء ليس كثيرون شرفاء 27 بل اختار الله جهال العالم ليخزي الحكماء.واختار الله ضعفاء العالم ليخزي الاقوياء. 28 واختار الله ادنياء العالم والمزدرى وغير الموجود ليبطل الموجود 29 لكي لا يفتخر كل ذي جسد امامه. 30 ومنه انتم بالمسيح يسوع الذي صار لنا حكمة من الله وبرا وقداسة وفداء. 31 حتى كما هو مكتوب من افتخر فليفتخر بالرب




الكاتب..



يقول كاتب القرآن في هلوساته اللامنطقيّة: "هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِن دُونِهِ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلالٍ مُّبِينٍ" (لقمان، 11)
ونحن نقول، قبل تحدّينا، يجب أن يتوفّر الشرطان المواليان:
أوّلا، قل لربّك الذي تدّعي أنّه موجود أن يُظهر نفسه، لنتأكّد من أنّه ليس خرافة


تعليق..


حتى سؤالك غير منطقي والمصيبة تتكلم عن المنطقية... الآية ليس فيها أي تحدي ولكن مقارنه بين الأوثان التي يعبدونها وبين الله .. فالفكر الوثني كان ينسب خلق الكون للأوثان ...فالمراد هو... لماذا تعبدون الأوثان والله
خَلَقَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَن تَمِيدَ بِكُمْ وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَابَّةٍ وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ زَوْجٍ كَرِيمٍ{10} هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِن دُونِهِ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ{11


الكاتب..

ثانيا، قل له أن يرينا كيف يخلقُ لكي نتأكّد من أنّه قادر على الخلق وأنّه هو الذي خلق ما نراه


تعليق..


الله ليس كمثله شيء وهو السميع البصير ..لو تشبهه الله بأي مخلوق كوني أو ارضي فلا احد يحترمه ... بحثك عن اله له وجود دليل على انك يسوعي .. اما ما هو السر الذي يجعلنا لا نؤمن بإلوهية المسيح هو لان الله سبحانه كشف لنا ماهيته فأصبح ضمن مستوى إدراكنا فما عادت عقولنا تصدق ما قيل عنده ..اله انحدر من أصل يهودي عثر عليه رعاة غنم في أطراف المدينة ...مات وقام من بين الأموات .. فان كنت تؤمن باله غير موجود فثبت لنا عدم وجوديته ...


الكاتب


فهي دليل على أنّ هذا الإله الشبح لا عقل له ونفسيّته مهزوزة مضطربة حتى أنّه لا يكفّ عن تحدّي كلّ من هبّ ودبّ. وكأنّه غير مؤمن أصلا بنفسه وبالقدرات التي تُنسبُ إليه. (هل الله ملحد؟) ولو كان فعلا من هواة التّحدّيات، لماذا لا يخلق لنفسه إلها آخر تكون له نفس مميّزاته ويكون له ندّا حقيقيّا وليتحدّاه كما يريد؟


تعليق..


لا يحتاج أن يثبت الله نفسه مرة أخرى لان خلقه للسموات والأرض دليل كافي على انه الخالق .. فالذي يرد التحدي عليه خلق سماء وارض أخرى غير التي خلقها الله ..

اثبت الله وجوده فكريا وعقائديا بعد أن كشف ماهية الأوثان كقول المشركين الملائكة بنات الله ..قال الله {وَيَجْعَلُونَ لِلّهِ الْبَنَاتِ سُبْحَانَهُ وَلَهُم مَّا يَشْتَهُونَ }النحل.... وقال أيضا {وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَداً سُبْحَانَهُ بَلْ عِبَادٌ مُّكْرَمُونَ }الأنبياء26 .. وكشف أيضا ماهية المسيح لإبطال إلوهيته .. قال {يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لاَ تَغْلُواْ فِي دِينِكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقِّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِّنْهُ فَآمِنُواْ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةٌ انتَهُواْ خَيْراً لَّكُمْ إِنَّمَا اللّهُ إِلَـهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَن يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَات وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً }النساء171 .....


الكاتب

المسلم يقول أنه يؤمن بجميع الرسل ولا يفرق بينهم. حسنا... لماذا لا يسمي المسلمون أبناءهم "لوط" و"دانيال" و"اسرائيل"؟ أليسوا أنبياء كإبراهيم وموسى ويوسف؟


تعليق..


وهذا دليل أخر يؤكد لنا على أن الكاتب يسوعي فالتظاهر بالإلحاد مجرد تشدق بالحداثة والتنوير ..فلا تجد كاتب يساري محترم يستشهد بأسماء الأنبياء ...إلا اليسوعيين فتراهم يتشدقون بكل شيء من اجل التبشير السياسي






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تسخير المواهب الروحية والجسدية للتبشير اليسوعي (رسالة بولس ا ...
- الحجاب والخمر والخبز في شريعة بولس (رسالة بولس الأولى لأهل ك ...
- المسيحيين واليهود شركاء بدم وخبز المسيح (رسالة بولس الأولى ل ...
- استغلال التلون الاجتماعي للتبشير اليسوعي (رسالة بولس الأولى ...
- بولس وأوثان اليهود ( رسالة بولس الأولى لأهل كورنثوس )-8
- تشريعات بولس الجنسية (رسالة بولس الأولى لأهل كورنثوس) -7
- رسالة بولس بين الشريعة والقانون (رسالة بولس الأولى لأهل كورن ...
- فطير الخلاص اليسوعي وخميرة اليهود (رسالة بولس الأولى لأهل كو ...
- صراعات الدين السياسي المسيحي على كنائس أوربا (رسالة بولس الأ ...
- قال بولس ألحكمة عند المسيح جهل ( رسالة بولس الأولى لأهل كورن ...
- التحريف اليسوعي لمفهوم روح القدس (رسالة بولس الأولى لأهل كور ...
- الدين السياسي المسيحي بين العلمانية والإلحاد (رسالة بولس الأ ...
- دور المرأة بالتبشير اليسوعي الخادمة فيبي (رسالة بولس لأهل رو ...
- بولس صنع المسيح في ايطاليا وبشر به أوربا وأورشليم (رسالة بول ...
- هل ؟؟ المسيح هو الله ( رسالة بولس لأهل رومية )- 14
- الحاكم خادم الله وعلى المسيحيين طاعته (رسالة بولس لأهل رومية ...
- بولس بين العلمانية والدين السياسي (رسالة بولس لأهل رومية ) - ...
- مبشر أوربي من نسل إبراهيم ورسول في بني صهيون (رسالة بولس لأه ...
- المسيح في نظر اليهود (رسالة بولس لأهل رومية ) - 10
- حجر الصدمة عثرة المسيح في بني صهيون (رسالة بولس لأهل رومية) ...


المزيد.....




- الوافدون إلى -الأقصى- في رمضان.. مخاوف من حرمانهم بلوغ المسج ...
- مصر.. المؤبد لـ4 عناصر من جماعة الإخوان لقتلهم رجال شرطة
- باحث روسي: دورة القمر تحدد مستقبل الإسلام في اوروبا!
- الكويت: إقامة التروايح في المساجد للرجال لمدة 15 دقيقة
- رابطة علماء اليمن تهنئ الأمة الإسلامية بمناسبة دخول شهر رمضا ...
- السيد عبدالملك الحوثي يبارك للأمة الإسلامية بحلول شهر رمضان ...
- الأنظمة العربية الرجعية.. ضد -الإسلام السياسي- ومع -الصهيوني ...
- شرطة دبي توجه تنويها هاما لمرتادي المساجد في رمضان
- تونس تتراجع عن حظر صلاة التراويح في المساجد بسبب جائحة كورون ...
- الرئيس يهنئ الشعب الفلسطيني والأمتين العربية والإسلامية بحلو ...


المزيد.....

- الطاعون قراءة في فكر الإرهاب المتأسلم / طارق حجي
-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - رد على مقالة مالك بارودي!! خواطر لمن يعقلون - ج20