أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - آلان كرد - حول مجزرة أوديسا في أوكرانيا














المزيد.....

حول مجزرة أوديسا في أوكرانيا


آلان كرد

الحوار المتمدن-العدد: 4448 - 2014 / 5 / 9 - 08:23
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


أصدرت رئاسة اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الأوكراني بياناً حول المجزرة التي ارتكبتها عصابات القطاع النازية بتاريخ 3 أيار الماضي 2014 تحت عنوان: «جريمة أخرى للفاشية الجديدة» هذا نصه:
تميزت التطورات المأساوية للوضع السياسي في أوكرانيا بالفظائع الجديدة والسخرية من العواقب كالمواجهة الحادة التي حدثت يوم أمس في الثاني من أيار 2014 في أوديسا التي نفذت تحت شعار «مدينة نظيفة من الانفصاليين» وتحولت إلى مجزرة دموية والتي أدت غلى عواقب وخيمة.
تجمع خلال أيام أكثر من ألف مقاتل من القطاع الايمن السيء السمعة جاؤوا من المناطق الغربية لأوكرانيا بالإضافة إلى مشجعي فريق الالتراس لكرة القدم من كييف وخاركوف مسلحين بمضارب وقنابل المولوتوف والقنابل الصاعقة وبعض الاسلحة النارية وبالتواطؤ مع من ضباط الشرطة والأمن وداهمت معسكر أنصار الفيدرالية على أرض ملعب كوليكوفو قاموا بضرب المدنيين بمن فيهم النساء وكبار السن والذين هربوا إلى بناء نقابات العمال.
حاصر عصابات الفاشية البلطجية المبنى ومنعت الناس من الخروج ورجموه بزجاجات المولوتوف التي أعدت في السابق واضرموا النار في المبنى ومنعت فرق الإطفاء التي وصلت إلى المكان لإخماد الحريق من الدخول إلى المبنى الذي وجد بداخله المئات وقد توفي البعض بسبب الدخان او احرقوا احياءً وحاول البعض الآخر الهرب من خلال القفز من الطوابق العليا من المبنى المحترق فوقعوا بيد مقاتلي القطاع الأيمن وقتلوا بوحشية على مرأى من رجال الأمن.
وفقاً للمجالس المحلية وغيرها فأن هذه الأعمال الوحشية التي وقعت في اوديسا بما فيها وسط المدينة قتل نتيجتها 46 شخص واصيب 200 آخرين بجروح مختلفة.
رئاسة اللجنة المركزية للحزب الشيوعي في أوكرانيا تعرب عن تعازيها العميقة لأقارب الضحايا الابرياء الذين كانوا ضحايا السياسات المتهورة التي اتبعها النظام في البلاد.
لا تعتبر الأحداث مأساوية في اوديسا فضلاً عن إراقة الدماء في سلافيانسك وكراماتورسك ومدن الدونباس الأخرى وخاركوف وجنوب أوكرانيا في نظر الحكومة التي أطلقت العنان لحرب مفتوحة ضد شعبها والاعتماد على القوى الغاشمة وحرية عمل لأنواع مختلفة من الجماعات المسلحة غير المشروعة التي تم إنشائها بالدرجة الأولى من قبل ما يسمى بالقطاع الأيمن.
نطالب بالوقف الفوري للعمليات العسكرية ضد المواطنين وحل سلطة عصابات القلة والتقييد الصارم بالدستور وقوانين البلاد ونطالب محاكمة هؤلاء الذين نظموا ومولوا أحداث اوديسا.
الأحداث في البلاد تثبت خطورة الوكلاء على تطبيق القانون وعدم قدرتهم على الحفاظ على القانون والنظام في البلاد من أجل حماية حقوق الحرية والحياة وحماية ممتلكات المواطنين فالتعيينات الجديدة التي جرت في قيادة الشرطة نفذت تحت ضغط من القوات النازية الجديدة وأدت إلى تولي النازيين قيادتها.
نطالب هؤلاء الغير قادرين على إدارة الأمن والقوات المسلحة بالشكل الصحيح أن يستقيلوا هؤلاء الذين مارسوا تدمير تقاليد العمل الحكومي في هذا المجال.
لم يعد ممكناً التسامح مع هذا الوضع في هذا النظام لا بد من عودة جميع الضباط المهنيين في دوائر الأمن والقوات المسلحة إلى حماية المدنيين وحماية هؤلاء الضباط من ضغط القوميين المتطرفين والقوى السياسية الأخرى وضمان الظروف الطبيعية لقيامهم بممارسة صلاحياتهم الدستورية.
موقف بعض القادة المحليين وخمولهم محير في ظل الوضع الراهن يتذللون باستمرار إلى النازيين الجدد والبعض الآخر جبناء مثل السيد نيميروفسكي رئيس الإدارة الإقليمية في اوديسا الذي وصف تصرفات العصابات الفاشية وجرائمهم الفظيعة بـ «الانشطة المشروعة» ومثل هذه التصريحات لا يجب ان تصدر ممن في هذا المنصب الهام لذلك يجب رفض هؤلاء ومحاكمتهم فوراً.
لقد أظهرت الاحداث المأساوية في اوديسا ما جلبت السلطة الجديدة واتباع الانقلاب لشعبنا في أوكرانيا قوات نازية جديدة موالية للغرب الورثة الروحيين للمتعاونين مع النازية خلال الحرب الوطنية العظمى والتي خلفت مناخاً من الخوف واليأس والضغط النفسي المستمر والتلويح بالإرهاب ومحاولة محو حقيقة هزيمة الفاشية على يد ابائنا وأجدادنا في السابق.
ونحن نشاطر غضب المواطنين من القوميين الراديكاليين وكذلك نواب الشعب في اوكرانيا الذين لا يوافقون على الأعمال الوحشية البلطجية للفاشية في اوديسا.
الوضع يتطلب الانضباط والتحالف الوثيق بين القوى الوطنية والتحريض على الرف الحازم للذين يحاولون فرض الايديولوجية القومية الشوفينية واعتماد النظام الفاشي في البلاد.








إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,247,672,568
- رحيل المناضل الشيوعي بشير حسين في القامشلي
- رحيل رفيقين في القامشلي
- دفاعاً عن المقاومة
- تواصل الحركات الطلابية المطالبة بمجانية التعليم جبهة واحدة ض ...
- رحيل الرفيق عاصم نواف سلو في الدرباسية
- تصاعد الحركة المعادية للفاشية في أوكرانيا
- الرفيق أمير مستو شهيداً
- شهداء شيوعيين جدد في سورية
- رحيل تسعة مناضلين شيوعيين قدامى في الجزيرة السورية عام 2013
- رسائل من أوكرانيا ............... الشيوعيون والأزمة السياسية ...
- القائد الشيوعي معين بسيسو شاعر الأرض والمقاومة
- رحيل مناضلين شيوعيين في عامودا وكري بري
- المؤتمر السادس للحزب الشيوعي السوري – منظمات القاعدة حزيران ...
- لماذا فاز اليمين في انتخابات كردستان العراق؟
- رفاق شيوعيين راحلين في الجزيرة
- القامشلي تودع المناضل الشيوعي أحمد حاج عباس
- هل توجد برجوازية مصرفية في سورية؟
- شهيدان جديدان من حزب الإرادة الشعبية
- الحزب الشيوعي اللبناني والقضية الكردية
- المؤتمر الخامس للحزب الشيوعي السوري منظمات القاعدة نيسان 198 ...


المزيد.....




- تركيا: مستعدون لفتح صفحة جديدة مع مصر ودول الخليج -ومن يمشى ...
- تعليق جلسة مجلس النواب الليبي حول منح الثقة للحكومة الجديدة ...
- بيروت.. احتجاجات وقطع للطرقات
- وفيات كورونا في إيطاليا تتجاوز عتبة الـ100 ألف حالة
- أردوغان: تركيا تشهد تزايدا في تدفقات رأس المال الدولي
- -قسد- تنفي صحة معلومات نشرتها -الدفاع التركية-
- متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني: مقابلة هاري وزوجته تخص ال ...
- قائد الجيش اللبناني يحذر من خطورة الوضع
- نواب بريطانيون يطالبون الحكومة بالتحرك لمساعدة مواطنهم المسج ...
- ترامب يفشل في آخر محاولة لإلغاء نتائج الانتخابات


المزيد.....

- طريق 14 تموز / ابراهيم كبة
- بعد 53 عاماً توضيح مهم حول عملية الهروب وطريقة الهروب والمكا ... / عقيل حبش
- إقتصاد سياسي الصحة المهنية أو نظام الصحة المهنية كخلاصة مركز ... / بندر نوري
- بيرني ساندرس - الاشتركية الديمقراطية ،الطريق الذي أدعوا له / حازم كويي
- 2019عام الاحتجاج والغضب في شوارع العالم / قوى اليسار والحركا ... / رشيد غويلب
- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - آلان كرد - حول مجزرة أوديسا في أوكرانيا