أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - احمد صالح سلوم - مفهوم الزمن المحلق عند القوى الشيوعية الصاعدة و الزمن الصفري الاسرائيلي السعودي القطري العربي ؟














المزيد.....

مفهوم الزمن المحلق عند القوى الشيوعية الصاعدة و الزمن الصفري الاسرائيلي السعودي القطري العربي ؟


احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)


الحوار المتمدن-العدد: 4442 - 2014 / 5 / 3 - 14:47
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


- خلال ست سنوات فقط انتقلت الصين بناتجها القومي من نصف الناتج القومي الامريكي الى التفوق عليه اي تضاعف ناتجها..اما في البلاد العربية فقد استطاعت محمية قطر وال سعود والصباح الصهيونية واسرائيل ان تعيد سورية الى ما قبل عشرين سنة وهذه المحميات الصهيونية الامريكية هي التي اعادت العراق الى العصر الحجري عبر الحصار و الاحتلال والمفخخات والاسلام الانحطاطي وهي نفسها اي محميات الخليج الفارسي الصهيونية هي من اعادت الجزائر عبر العشرية الاسلامية الاخوانجية السلفية الى ما قبل عشرين سنة وهذا ما قاموا به في السودان وما ينجزونه اليوم من خراب في ليبيا الاسلامية الاطلسية وفي تونس واليمن وكل مكان عربي..لاحطوا ان اغلب هذه الدول التي تتعرض للدمار تطبق وصفات صند وق الدولي والبنك الدولي او ما يوزيها اي ان الاملاءات الاقتصادية الاستعمارية تصل بفشلها لتخدم الاسلام الانحطاطي الاخوانجي القاعدي البترودولاري وليكملان مسيرة الخراب واستعمار هذه الدول

- لاحظوا معايير الزمن: الصين والهند وروسيا خلال عشر سنوات تفوقوا على دول كثيرة بالعالم وانجازاتهم باتت تشغل المحليين عن الصعود الاقتصادي المذهل..اما في بلاد العرب ولان اسرائيل موجودة وبمهمتها الاساسية الخراب والتقسيم والفتن فان اتباعها من ال ثاني وسعود وصباح ونهيان والاخوانجية والنصرة والقاعدة ومخابرات الانظمة العربية المستبدة يتكفلون بارجاع العرب كل عشرين سنة الى نقطة الصفر كما جرى في السودان والعراق وسوريا والجزائر وسائر بلاد العرب..الزمن حسب اينشتاين بعد جديد الا عند العرب الزمن عندهم ثابت لايتحرك

- القوى النازية الاوكرانية تديرها المخابرات المركزية الامريكية لأن استهدافها مجمع النقابات واقامة مجزرة بشعة 43 شهيد و175جريح فيه رسالة واضحة من سلطة رأس المال الامريكي انها تريد ان تنشر نموذجها الوحشي ال>ي عانت منه امريكا الجنوبية ليستطيع اليسار اللاتيني تخليص شعوبه من ربقة رأس المال الامريكي وتحويله بلدانهم الى مزبلة ملحقة بنفايات الانتاج الاستهلاكي الامريكي..شعبا بدون نقابات مستقلة مجرد مجموعات من العبيد كعبيد ال ثاني وسعود والبدون والوافدين في مملكات الظلمات لاحقوق ولا عدالة وعبودية لم تعرفها البشرية نشرها الاسلام الانحطاطي البترودولاري..القوى النازية الاوكرانية لايمكن ان يهزمها الا المقاومة الشعبية واثخان الولايات المتحدة..المشروع الاجرامي التي تنفذه القاعدة والنصرة وداعش والاخوان المسلمين والامن العسكري لبشار الاسد لايختلف عن المشروع الجبان للكائنات النازية الحاقدة فتفجير مدينة حمص الذي اسقط مئة شهيد ومئتين جريح من المارة والاطفال دليلا على الاستطالات الارهابية المرتبطة بالمنظمة الارهابية الامريكية التي تتخذ من بروكسل مقرا لها وهي حلف الناتو وتجد تعبيراتها في القوى النازية الاوكرانية والشيشانية والليبية والتونسية والسعودية والقطرية والقاعدة والاخوانجية..نشر النموذج الطالباني والاوكراني يعدم مقاومة الشعوب فكيف ستقاوم دول تنتمي الى العصر الحجري او النازي الامريكي انها دول اسلامية قاعدية اخوانجية ونازية اقل مكانا من الشرموطة لان لااجر لها بل هي تدفع العطايا بتخلفها وهمجيتها لغزاتها كما فعل القواد الاكبر بن لادن ووريثه قواد الاخوانجية الظواهري و القواد الاسرائيلي الجولاني فقد صرفوا مخزونات السلاح المكدس في لوبيات الصناعة العسكرية الامريكية وهاهو كيلي يطالب برفع موازنات التسليح الامريكي لمواجهة نمو روسيا الصاعدة كما رفعها بن لادن عبر تبنيه لعملية 11 سبتمبر التي نفذها الموساد والسي اي ايه لوجستيا وفعليا ..هل وصلت الرسالة؟؟؟النازية و الاداة التي اسستها مخابرات هتلر اي الاخوانجية ووريثة هتلر اي السي اي ايه التي اسست القاعدة عبر الناتو وبندر بن سلطان هما المشروع الابادي للجنس البشري انظروا فقط الى اعمالهم العسكرية التي تبيد الاطفال والمارة والعزل فكل انسان مستهدف مهما كانت هويته
.......................
لييج - بلجيكا
ايار 2014
.............






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصائد:العبودية الصارمة..على يد الاسفلت..دونما حتف
- الادارة الشيوعية للاقتصاد ومعدلات نمو هائلة امام عجز اقتصادي ...
- قصائد:سلة الشجن..دفء الشرفة..سلة الشجن
- اعدام قادة الارهاب الاخوانجي وقصاص العدالة؟
- قصائد: شعاع تائه..حائط الوهم..ثنايا
- قصائد:تنهد..يرنو..سوسنة الوعر
- محاربة الارهاب في العالم وضرورة تصفية البنية التعليمية والتم ...
- قصائد: حبو ..صبية الحواف.. اجترار رمادي
- اليوبيل الفضي ل-القدس العربي- في خدمة تشويه الوعي الاجاماعي ...
- عندما لاتحاكم -العدالة الدولية- رفيق الحريري تاجر السلاح وال ...
- قصائد:خيط دخان..عينان مغلقتان..شاشة تخبو
- محميات الخليج الظلامية ترشح احد رموز الفاشية التي دعمتها وتد ...
- قصائد:شعلة..ارتداد..فضة الأمل
- قصائد:تلك الاحزان..ليل الغربة..اطلالة
- ماركيز وكيف اخترع وعيا عجائبيا مقاوما ضد وحشية الانظمة المخا ...
- البرونو واستهلاكه العربي وصناعتة المصنعة الاسلامية السعودية ...
- لماذا تغيب المادية التاريخية عن صفحات الاعلام الاقتصادي العر ...
- قصائد:شبح..دهشة..عقل مهزوم
- قصائد:انتظار.. مياه ..ابعاد
- قصائد: هيكل..محل نكهات..تترقرق


المزيد.....




- الأردن .. الإفراج عن الموقوفين في -قضية الفتنة- إخلاء سبيل د ...
- السفير الأمريكي يعلق على عودته من روسيا إلى الوطن
- Xiaomi تطلق هاتفا بمواصفات مميزة قريبا
- محمد إدريس ديبي: من مبعوث سري لوالده إلى زعامة تشاد
- -أنصار الله- تعلن استهداف -أرامكو- وقاعدة الملك خالد السعودي ...
- كندا تعلق رحلات طيران الركاب من الهند وباكستان 30 يوما لمكاف ...
- الصناعة الدفاعية الروسية تحقق تقدما يقاس بعشرات الأعوام
- خبير ألماني: روسيا لا تريد المواجهة لكن الغرب قد يصم أذنيه
- اليونان ستساعد السعودية على جبهتين
- معارك بصرواح والتحالف يعترض 3 طائرات مسيرة أطلقها الحوثيون ع ...


المزيد.....

- في العنف: نظرات في أوجه العنف وأشكاله في سورية خلال عقد / ياسين الحاج صالح
- حزب العمل الشيوعي في سوريا: تاريخ سياسي حافل (1 من 2) / جوزيف ضاهر
- بوصلة الصراع في سورية السلطة- الشارع- المعارضة القسم الأول / محمد شيخ أحمد
- تشظي الهوية السورية بين ثالوث الاستبداد والفساد والعنف الهمج ... / محمد شيخ أحمد
- في المنفى، وفي الوطن والعالم، والكتابة / ياسين الحاج صالح
- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - احمد صالح سلوم - مفهوم الزمن المحلق عند القوى الشيوعية الصاعدة و الزمن الصفري الاسرائيلي السعودي القطري العربي ؟