أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - الحزب الاشتراكي المصري - ارفعوا أيديكم عن سوريا














المزيد.....

ارفعوا أيديكم عن سوريا


الحزب الاشتراكي المصري

الحوار المتمدن-العدد: 4198 - 2013 / 8 / 28 - 01:39
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


تتحرك قوى الشر الآن لتوجه لسوريا ضربةً يتوقع مسددوها أن تكون قاضية على بنية الدولة والمجتمع. ومثلما سبق للولايات المتحدة وحلفائها من الاستعماريين الجدد والصهيونية العالمية والنظم الرجعية العربية أن دمرت العراق وفكَّكته وأحلت ويلات غير مسبوقة بشعبه وأسلمته للإرهاب والطائفية والقوى الهدامة، ومن ثم تسهيل النهب الإمبريالي لموارده، ومثلما اعتدت قوات "حلف شمال الأطلنطي" (الناتو) على ليبيا.. ها هي الولايات المتحدة تستدير الآن لتفعل الشيء نفسه بسوريا مستخدمةً هذه المرة ذريعة استخدام السلاح الكيماوي مثلما استخدمت ضد العراق خرافة أسلحة التدمير الشامل.

لقد توصلت الولايات المتحدة إلى ضرورة أن تتدخل بنفسها وبشكل مباشر في سوريا بعد التعثر والفشل الذي تعانية القوات العميلة وحلفاؤها الإقليميون وفي مقدمتهم تركيا وإسرائيل ونظم الخليج. ولكن السبب الآخر الأكثر إلحاحًا يتمثل في سقوط سلطة الإخوان في مصر، وهو ما أحدث خسائر كبيرة للمخططات الإمبريالية في المنطقة، خاصة من حيث الدور المرسوم لجماعة الإخوان في التدخل في الشأن السوري.

ولا يمكن عزل المعركة الدائرة في سوريا عن المعركة الدولية والإقليمية على سوريا. ومن ثم يُتوقع أن تكون هناك ضربات صريحة أو "تحت الحزام" ومن المتوقع أيضًا أن تتم صفقات وتفاهمات على حساب الشعب السوري.

إن المسؤول الأول عما يجري في سوريا اليوم هو النظام الدكتاتوري الذي حرم الشعب من أبسط حقوقه في الحياة الحرة والكريمة. ويشترك معه في الجرم القوى الظلامية والطائفية والعرقية العميلة التي التفَّت على المطالب المشروعة للشعب وحوَّلت الفعاليات الثورية إلى حرب أهلية في خدمة الإمبريالية ووكلائها الإقليميين.

ويعلم الشعب المصري تمام المعرفة ارتباط مصيره ومصير ثورته بسوريا وما ستؤول إليه الأمور فيها. ولن يقبل الشعب المصري بأي حال العدوان الأمريكي الوقح المنتظر على سوريا، ولن يقبل بأن تكون الضربات الأمريكية المتوقعة هي الوسيلة المباشرة لتقسيم سوريا وزحف العملاء على دمشق، كما لن يجرفه هذا العداء للعدوان الأمريكي نحو تأييد نظام ثبت للكافة أنه خارج العصر ومعادٍ لأماني الشعب.

لكن ليس معنى هذا الوقوف موقف الحياد مما يحدث في سوريا لهدم الدولة والجيش والمجتمع بأكمله. ولا التساهل مع التداعيات المتوقعة في الإقليم جراء العدوان المباشر وغير المباشر من تفكيك دول المشرق العربي وإنهاكها خدمةً للهيمنة الصهيونية وإطالة عمر النظم الرجعية العميلة.

ورغم الأعباء الضخمة والمصاعب التي تواجهها الثورة المصرية، فإننا ندرك تمامًا أن الوقوف بوجه العدوان الأمريكي المباشر مهم للحفاظ على ثورتنا ودفعها قدمًا. ومن ثم، يدعو الحزب كافة القوى الوطنية والديمقراطية المصرية والعربية إلى القيام بكل الفعاليات الشعبية المناسبة للتنديد بالعدوان وتأكيد التضامن مع الشعب السوري الشقيق في مطالبه الثورية المشروعة وفي الحفاظ على استقلال بلده وانتمائه العربي.

وليكن صوت الثورة المصرية عاليًا وحاسمًا في الدفاع عن الشعب السوري.

الحزب الاشتراكي المصري
26 أغسطس/آب 2013






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
نادية خلوف كاتبة واديبة وناشطة نسوية من سوريا في حوار حول تجربتها الحياتية ونضالها اليساري والنسوي
أحمد عصيد كاتب وباحث في حوار حول الدين و الاسلام السياسي والانتقال الديمقراطي والقضية الأمازيغية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- يسقط الإرهاب.. تسقط التدخلات الاستعمارية
- التدخل الاستعماري السافر إهانة لمصر وثورتها وإرادة شعبها
- لنتحرك معًا ضد الإجرام الإرهابي
- السيادة الوطنية أساس الثورة المصرية
- فليتقدم الشعب لإحباط الثورة المضادة
- لننقذ مصر من المخطط الإخواني الإرهابي
- الإخوان يتعجلون السيناريو السوري
- الاشتراكي المصري: أسبوع حاسم لإحباط الثورة المضادة
- الاشتراكي المصري: بوارج أمريكا وعملاؤها لن يكسروا إرادة الشع ...
- الاشتراكي المصري: المجرمون يريدون إغراق مصر في الدماء
- الاشتراكي المصري: العملاء يحلمون بالحرب الأهلية
- انتصار ثورى كبير ومهام قادمة
- لننقذ مصر من هذا المجنون ومن مكتب الإجرام
- فعلها المصريون وأسقطوا سلطة الظلاميين
- الاشتراكي المصري: الطوفان الشعبي ومهام اللحظة
- الاشتراكي المصري: معركتنا ضد الظلاميين هي نفسها معركتنا ضد أ ...
- الطوفان الشعبي وتحديات اللحظة
- لا شرعية للخونة
- جريمة بشعة تهز المجتمع المصري
- الاشتراكي المصري: الإخوان سلَّموا مصر للسفارة الأمريكية


المزيد.....




- بيان ثلاثي مشترك للجبهتين الشعبية والديمقراطية وحزب الشعب
- أول حالة وفاة في أماكن الاحتجاز نتيجة الإهمال الطبي خلال شهر ...
- استعادة طريق النضال.. ضد حزب المؤتمر الوطني الأفريقي والحزب ...
- خالد علي: إحالة علاء والباقر وأكسجين وحسين عبد الهادي بتهم و ...
- “فتح” تشارك في المؤتمر الـ40 للحزب الاشتراكي العمالي الإسبان ...
- 17 أكتوبر 1961: ما الذي حصل بباريس في ذلك اليوم ولماذا قتلت ...
- خالد علي: إحالة علاء عبد الفتاح والباقر وأكسجين للمحاكمة الج ...
- النهج الديمقراطي الكتابة المحلية اسفي: بيان
- ألمانيا.. احتجاجات عنيفة بعد إجلاء الشرطة العشرات عن مخيم يس ...
- ألمانيا: مفاوضات بين الاشتراكيين والخضر والليبراليين لتشكيل ...


المزيد.....

- فلسفة الثورة بين سؤال الجدة وضرورة الاستكمال / زهير الخويلدي
- ما الذي يجعل من مشكلة الاغتراب غير قابلة للحل فلسفيا؟ / زهير الخويلدي
- -عبث- البير كامو و-الثورة المھانة- في محركات الربيع العربي ! / علي ماجد شبو
- دراسة ظاهرة الحراك الشعبي في مرحلة ما قبل (ربيع الشباب العرب ... / حسن خليل غريب
- كرّاس نصف السّماء : نصوص حول المرأة الكادحة / حزب الكادحين
- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - الحزب الاشتراكي المصري - ارفعوا أيديكم عن سوريا