أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جوزيف شلال - الديانة الاحمدية القاديانية مبنية على العقائد الخرافية والاساطير















المزيد.....

الديانة الاحمدية القاديانية مبنية على العقائد الخرافية والاساطير


جوزيف شلال

الحوار المتمدن-العدد: 4054 - 2013 / 4 / 6 - 20:41
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


المقدمة :
كتبنا قبل عدة سنوات مواضيع حول فلتة القرن التاسع عشر تخص الهرطقة الدينية الاحمدية القاديانية الباكستانية المنفلقة من شبه القارة الهندية التي كانت مستعمرة بريطانية , الدين الجديد مبني على عقائد وافكار مشتقة ومقتبسة وماخوذة بعد ان تم تنقيحها وتطويرها لتلائم العقول المتحجرة والمتخلفة التي سوف تدخل هذا الدين افواجا , وهي قصص قديمة وخرافية وهزلية مضحكة كانت الناس قديما تتعلى بها اي تتسلى ليلا قبل ان تنام في كهوفها وخيمها , ونقول حتى حكايات السجاد الطائر والسندباد وحرامي بغداد والاربعين حرامي والف ليلة وليلة والاسكندر ذو القرنين وغيرها من القصص المتناقلة كانت اكثر تقبلا وافضل تمتعا واستمتاعا من حكاية المهدي المنتظر والمسيح الموعود والنبي الجديد ثلاثة في جهاز واحد .
اي بمعنى ان المنتوج الجديد لجماعة شركة الاحمدية القادم من ارض الحرير الهندي يحمل علامة تجارية وهي 3 في 1 , هناك شركات بدات بتطوير اجهزة علمية او صناعية تجارية ويتم تجميعها في جهاز واحد ليقوم بعدة اعمال , يوجد منتوج اليوم يقوم بعملية الطبع والفاكس والاستنساخ والمسح الضوئي في آن واحد . بما ان منتوج جهاز الهرطقة الجديد قد جاء واكتشف وصنع وصدر في نهايات الثورة الصناعية التي بدات في اوربا , وبما ان الانكليز كانوا يسيطرون على شبه القارة الهندية قبل ان يتم تقسيمها الى باكستان الغربية الاسلامية الحالية وباكستان الشرقية الاسلامية وهي بانكلاديش , اذن لا بد ان يلقى هذا المنتوج اهتماما واسعا من قبل الاستعمار الانكليزي القديم واجهزة امنه ومخابراته لانه من الاجهزة المهمة والحساسة ومليئ بالاسرار والشفرات واساليب التدمير والانقسامات وما الى ذلك , تم اعطاء براءة اختراع للمالك ليتم تسويقه الى العالم الثالث المتخلف كالدول العربية والاسلامية وشمال افريقيا .
المنتوج الجديد الخارق للعقول المتحجرة والمريضة اطلق عليه اسم / الديانة الجديدة للاحمدية القاديانية / نسبة الى نبيها وحامل العلامة التجارية للشركة المساهمة ذات المسؤولية المحدودة ميرزا غلام احمد المولود في قرية قاديان في منطقة البنجاب الهندية . صاحب المنتوج رجل مريض نفسيا , كان يتبول تحته ليلا ونهارا , نام وقام وحلم بانه نبي اسلامي جديد ومبارك من / اله الاسلام / , وقال عن نفسه بانه الامام المهدي الشيعي المنتظر والمسيح الموعود وهو مسيح المسيحيين .

الدخول من الجحر الا كبر وسيلة :

القائمون على هذه الفكرة الخرافية الاسطورية الشيطانية عرفوا من اين يدخلون الى قلوب البعض من المسلمين سواء من الشيعة او السنة اي من المذاهب الكبرى الخمسة الاسلامية , استخدام المسيحية وضربها وتكذيبها والادعاء بان الكتب المقدسة محرفة كانت الوسيلة الوحيدة التي استخدمت للولوج من الجحر الكبير لنشر هذا المعتقد الباطل المزيف المشبوه لكي يقبل بها كما قلنا البعض من المسلمين , لان الاسلام يرى ان اليهود والنصارى اعداء حقيقيون ومن الدرجة الاولى وبعد ذلك تاتي العقائد واتباع عابدي الاوثان والديانات الاخرى كالبوذية وغيرها , هذا ما جاء على الاقل في بعض ايات القران والاحاديث ويمكن الرجوع اليها لمن يريد .
لهذا ان الهرطقة الاحمدية القاديانية ونبيها ميرزا غلام احمد القادياني قبل كل شيئ قام بسرقة اله المسيحية وهو المسيح , حينما قال عن نفسه بانه / هو المسيح الموعود / , وبرر ذلك بقوله المضحك / ان المسيح الله رفعه بجسده الى السماء , وسوف ينزل يوما ما , وقال ايضا / انا عيسى المرتقب / , المعتوه والمريض نفسيا ادعى بالوحي الالهي , اي اصبح فوق جميع الانبياء وعددهم في الاسلام حوالي 124 ألف نبي .
ننقل هنا ما قاله وكتبه هذا الذي يتبول تحته ليلا ونهارا / انا على بصيرة من رب وهاب بعثني الله على راس المائة , لاجدد الدين وانور وجه المئة , واكسر الصليب , واطفئ نار النصرانية , واقيم سنة خير البرية , واصلح ما فسد , واروج ما كسد , وانا المسيح الموعود والمهدي المعهود من الله علي بالوحي والالهام , وكلمني كما كلم الرسل الكرام . . .
كيف تهان المسيحية ومسيحها الى هذه الدرجة ولديهم مركز ديني في كل الدول الاوربية واميركا والعالم ولديهم فضائية غوغائية ? , نبي المختلين عقليا وهو المعتوه ايضا يقول ان الله كلمه , ويقول انه المسيح , وقال كذلك انه محمد , ويضيف يقول / ان حقيقة محمد تجسدت فيه , اي بعث محمد مرة اخرى في شخص ميرزا غلام / ! , ويضيف هذا الشيطان يقول / ان الله انزل محمدا في منطقة قاديان لينجز وعده / , انظر وراجع كتاب / الكتاب المبين / ومراجع كتب الاحمدية لهذا المخرف .
يدعي المهرطق غلام ان نبوته اعلى وارقى من نبوة محمد , ويدعي بان لديه ايات منزلة كتبها عام 1982 , هذه الجماعة المنحرفة وقناتهم الفضائية تفوح منها رائحة التخريب والكراهية واصابع اجهزة الامن والمخابرات الدولية السرية , الدين الباطل المنحرف الخرافي الاسطوري الشيطاني الجديد ليس له مهمة سوى المسيحية وكتبها واليهود وتوراتهم , وقد نسوا او تناسوا بان نبيهم نفسه قد ناظر مسيحيا وهزم نبي المهرطقين وهذا المشعوذ , وفي النهاية قال ان المسيحي سوف يموت بعد عدة ايام , وكانت هذه فضيحة اخرى لهذا النبي صاحب المنتوج التجاري الفاسد , فكيف بهؤلاء الاقزام يريدون اليوم مجابهة المسيحية التي تقف على ارض صلبة التي لا تخاف حتى منهم ومن غيرهم عندما يقومون بالدعوة الى دينهم ويقومون ببناء جوامع ومراكز دينية , بينما هم يخافون حتى من الكلمة او كتاب ديني مسيحي يدخل الى ارضهم وبينهم , لان اساسهم قائم على الباطل والخرافة والاسطورة والاقتباس والنقل والسماع .
قبل مدة ناظروا قناة الحياة وهزموا شر هزيمة , وفي حينها هوجمت قناة الحياة من العديد من المسيحيين عندما نزلت الى هذا المستوى الرديئ وناظرت جماعة الهرطقة الاحمدية , هؤلاء يريدون الصعود على اكتاف الغير لانهم ليسوا من البشر بل شلة منحرفة وشيطانية ماكرة , من هنا ننوه ونقول لكل رجل دين مسيحي او شخص ينتمي الى المسيحية بعدم الاتصال والنقاش ومناظرة هؤلاء , لانهم كفار يريدون بناء عقائدهم الخرافية وتسويقها عندما تشاهد الناس هذه المناظرات والمداخلات مع ناس لا قيمة لهم .
وقفة مع عقائد الهرطقة الاحمدية وانبيائها :
الخليفة الثاني بعد ميرزا غلام احمد الذي مات معلولا هو الحكيم نور الدين البهريري , الخلفة الاخر هو محمود احمد بن غلام احمد , هذا المعتوه الاخر اعلن نفسه انه خليفة الجميع لسكان كوكب الارض , وقال عن نفسه هذا العظيم / انا لست فقط الخليفة لقرية القاديانية ولا هو بخليفة الهند قبل الانفصال , بل انا خليفة المسيح الموعود , وسلطاني محيط جميع قارات العالم , الخليفة الاخر من هذه الهرطقة هو الخواجة كمال الدين , وهوايته جمع الاموال والذهب وبناء القصور والشهوات والسفرات , وهو عاش في بريطانيا العظمى .
الاحمدية لهم ترجمات خاصة بهم للقران بلغات عديدة , القاديانية تعتقد بان الههم انكليزي ويتكلم معهم بهذه اللغة , الجهاد ممنوع ويطيعون الحكومة البريطانية ويعتبرونها ولي امر المسلمين ,كل مسلم وغير مسلم كافر الى ان يعتنق هذه الهرطقة , ويمنع الزواج من غير القاديانية , ياكلون لحم الخنزير ومسموح عندهم المخدرات والخمر , الحج الكبير هو الى قبر القادياني , لان الحج الى مكة لا يؤدي رسالته ولا يفي بالغرض , يعتبرون صحابة محمد رجال البعثة الاولى وهم رجال البعثة الثانية , لديهم كتاب يقابل القران واسمه الكتاب المبين , كما ان النبوة لم تختم بمحمد بل هي قائمة , وان غلام هو افضل الانبياء جميعا , وان جبريل انزل وحيا على غلام ,هذه الهرطقة تعتقد ان الله يصوم ويصلي وينام ويخطئ , الشاهد هو/ يقول ميرزا – قال لي الله – اني اصلي واصوم واصحو وانام / وقال – قال الله – اني مع الرسول اجيب, اخطئ واصيب اني مع الرسول محيط/ , اخيرا وليس اخرا تعتقد الاحمدية بتناسخ الارواح , كالبوذية والديانات الخرافية الاسطورية الشيطانية الاخرى .

المصادر :

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=140130
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=140758
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=141410
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=142274
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=143129
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=143631



#جوزيف_شلال (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
سلامة ابو زعيتر باحث وناشط نقابي ومجتمعي في حوار حول افاق ودور الحركة النقابية والعمالية في فلسطين
حوار مع المناضل الشيوعي الاردني سعود قبيلات حول الحرب الروسية - الاوكرانية وابعادها سياسيا واقتصاديا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بيان قمة جامعة الدكتاتوريات العربية الفاشية الاسلامية مهزلة ...
- لماذا تسكت حكومات الدول العربية عن بذاءات الشيوخ , مصر ووجدي ...
- لماذا ألدولة ألمدنية , وتنبذ ألدينية !
- دول على سكة الانهيار , مصر نموذجا ?
- هل يصيب العراق مرض سرطان ألربيع ألعربي ألمزيف ?
- من المسؤول عن إراقة ألدماء وفرعنة القاعدة في سوريا ?
- ألأكراد من يهمشهم ويحول دون قيام دولتهم !
- الشعب والطبقة الحاكمة دائما وراء أزمة الحكم والدولة في العرا ...
- الاعلان عن أول فاشية في مصر
- الى متى تبقى بعض المعارضات السورية وعناصر من الجيش الحر لا ت ...
- شيوخ الاسلام والليل والاحلام و موسوعة غينيس للأرقام القياسية ...
- فشل الفكر القومي العربي والغربي وعلاقة ذلك بالفاشية والنازية ...
- استغلال السياسة مع الدين في نشر الارهاب الفكري , النظام اللي ...
- الاصلاح أم التغيير مع الانظمة الفاسدة , النظام السوري مثالا ...
- موقف نوري المالكي من الربيع العربي , النموذج السوري !
- من المسؤول عن بناء الدولة , الشعب أم الحكام ?
- سوريا ما بعد السقوط !
- أزمات مخيم ليبرتي ومعسكر اشرف في العراق , من المسؤول عنها ?
- الفاشيون الجدد
- موقف بعض الاحزاب والتجمعات المسيحية بانشاء مناطق امنة او محا ...


المزيد.....




- مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى وحاخام مُتطرف يدعو لتفكيك قبة ...
- طلاب مدرسة هم وراء قرع أجراس الكنيسة احتجاجاً على مظاهرة لحر ...
- التغطية مستمرة| شيرين أبو عاقلة تعيد الروح لنقابة الصحفيين.. ...
- عاجل | الحكومة الأفغانية: اتفاق على وقف لإطلاق النار بين الح ...
- تونس: كنيس الغريبة يفتح أبوابه من جديد لاستقبال الزوار في مو ...
- إقبال بركة تكتب :خليل عبدالكريم..علماء الإسلام و المرأة
- ربط فتوى الترحم على غير المسلمين بـ-الولاء لغير الله-.. هجوم ...
- ربط فتوى الترحم على غير المسلمين بـ-الولاء لغير الله-.. هجوم ...
- الدفاع الروسية: المتطرفون الأوكرانيون يستخدمون رياض الأطفال ...
- باحث في الجماعات الإرهابية لـ RT: شطب -الجماعة الإسلامية- من ...


المزيد.....

- لماذا كمسلم أؤيد الحرية والعلمانية والفنون / سامح عسكر
- ميثولوجيا الشيطان - دراسة موازنة في الفكر الديني / حميدة الأعرجي
- الشورى والديمقراطية من الدولة الدينية إلى الدولة الإسلامية / سيد القمني
- الدولة الإسلامية والخراب العاجل - اللاعنف والخراب العاجل / سيد القمني
- كتاب صُنِع في الجحيم(19) / ناصر بن رجب
- التحليل الحداثي للخطاب القرآني (آلياته ومرتكزاته النظرية ) / ميلود كاس
- الثالوث، إله حقيقي ام عقيدة مزيفة؟ / باسم عبدالله
- The False Trinity / basim Abdulla
- نقد الفكر الديني بين النص والواقع / باسم عبدالله
- خرافة قيامة المسيح / باسم عبدالله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - جوزيف شلال - الديانة الاحمدية القاديانية مبنية على العقائد الخرافية والاساطير