أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - ميمد الشعلان - أرفض زيارة نجاد لمصر, وتلك أسبابي..














المزيد.....

أرفض زيارة نجاد لمصر, وتلك أسبابي..


ميمد الشعلان

الحوار المتمدن-العدد: 4000 - 2013 / 2 / 11 - 02:55
المحور: السياسة والعلاقات الدولية
    


لن نقترب وتزيد الخلافات جنونا, لكن نبتعد لندرس زوايا الفكرة. في الوقت الذي أردنا أن نقطع شكوكا ونبني سدودا أمام دولة إسماعيل شاه الصفوي وسياسة كسر عظام أهل السنة والجماعة من خلال ظواهر غير صحية بالمرة في عرب الأحواز ببلاد فارس, مد العون للجيش النظامي الأسدي بالتعاون مع حزب الله وحزب البعث وحركة أمل وميليشيات مقتدي الصدر لدك مطارح الثورة السورية, رسم نفسها بأنها رامبو العروبة ومنقذ الإسلام شكلا وموضوعا من بؤر الإنتهاك في كافة الأنحاء.. مع التحيز لمذهبها حينما يكون الوجع شيعيا وتبقي لصيقة الحياد أو الإنحطاط حينما يكون المظلوم سنيا وتعنت منقطع النظير في تعميم حق التآخي ومنهاج الإخلاص وصلاح العمل دون الإقتراب من واجباتها...إلي آخر الحديث. كل هذا وذاك يجعلنا نتحفظ علي زيارة هذا الرافضي (محمود أحمدي نجاد) أرض الكنانة, بل ونعتبرها إهانة للجميع.. المصري, السوري النازح, أهل السنة, العربي قبل الإسلامي المهدر كرامته ودمه بذخائر إيران, لدولة الرئيس نفسه وللعقلية الإنسانية بذاتها. لأقولها في ثلاث نتائج..

لم يعجبني بشكل هائل ماتم منذ الساعات المنصرمة من زمانها, من بعد إستقبال الرئيس مرسي لنجاد.. كفاتح وليس غازي مقدرات عروبتنا وهاتك مقداساتنا!

لم تعجبني حفاوة سيادة الرئيس مرسي في إستقباله لنجاد؛ وهو حاكم بأمره في بلد يسب بها صحابة رسول الله (ص) ويهانوا بشرف أمهاتهم.

لم تعجبني حفاوة سيادة الرئيس مرسي في إستقباله لـنجاد؛ وهو بكل بجاحة لايعي مفهوم الإخوة, سوي سني شيعي إيد واحدة كشعارات.. واليد الأخري تعلق المشانق بممارسات!

وأخيرا.. وإن ألقي البعض أسبابا متعلقة بعقيدة (سَوف), فأنا لا أؤمن سوي حقائق وقتية.. تلمس الحاضر دون غيبيات لانعلم مصيرها مع أمثال هؤلاء.. فلاتنسوا المقولة الذهبية لشيخ الإسلام (بن تيمية): الشيعة حمير اليهود (لعائن الله متتابعة عليهم إلي يوم الدين). دمتم في رعايته.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,236,440,663
- تحرر وجودي, تحرش وإغتصاب
- ثائر حق وثائران بالباطل
- 16 سببا لموافقتك علي الدستور المصري الجديد
- الإعلان الدستوري الجديد وكشف الأقنعة
- المنتدي الإجتماعي العالمي بين نظرة الإسلامي وغياب اليساري
- بمصر ظاهرة التحرش الجنسي.. ماأسبابها ومسبباتها؟
- أكذوبة ثورة 23 يوليو
- البراجماتية العسكرية.. إنقلابات وإنتهاكات!
- اُصمت اليوم.. تُقتل غدا
- قانون الطواريء المصري مابين المد والجزر
- حوار بين ناقدين في بحر الأيديولوجيات- الجزء الخامس
- حوار بين ناقدين في بحر الأيديولوجيات- الجزء الرابع
- بحر الأيديولوجيات- الجزء الثالث
- بحر الأيديولوجيات- الجزء الثاني
- الوطن كلمة حروفها من نور
- بحر الأيديولوجيات- الجزء الأول
- المصري لايستسلم.. يموت أو ينتصر
- المواطن X
- شذرات ودماء ومؤامرات
- طائفية أم ميكيافيلية؟!


المزيد.....




- وزيرة خارجية السويد: اليمنيات بنّاءات ويمكنهن لعب دور أكبر ف ...
- مشروع قرار أوروبي-أمريكي لدى وكالة الطاقة الذرية لإدانة تعلي ...
- وزيرة خارجية السويد: اليمنيات بنّاءات ويمكنهن لعب دور أكبر ف ...
- التحالف الدولي يقر بسقوط 10 صواريخ على قاعدة عين الأسد في ال ...
- أنقرة: لا يمكن للمجتمع الدولي أن يدير ظهره لمأساة السوريين و ...
- انفجار قرب مركز اختبارات كورونا في هولندا
- كيفية التخلص من ارتجاع المريء في حلقك!
- شاهد: جفافٌ يضربُ القنوات المائية في مدينة البندقية الإيطالي ...
- هل تريد زيارة القمر؟ ملياردير الياباني يقدم ثمانية مقاعد مجا ...
- المخابرات اللبنانية تعتقل مجموعة داعشية مرتبطة بهجمات انتحار ...


المزيد.....

- إثيوبيا انطلاقة جديدة: سيناريوات التنمية والمصالح الأجنبية / حامد فضل الله
- دور الاتحاد الأوروبي في تحقيق التعاون الدولي والإقليمي في ظل ... / بشار سلوت
- أثر العولمة على الاقتصاد في دول العالم الثالث / الاء ناصر باكير
- اطروحة جدلية التدخل والسيادة في عصر الامن المعولم / علاء هادي الحطاب
- اطروحة التقاطع والالتقاء بين الواقعية البنيوية والهجومية الد ... / علاء هادي الحطاب
- الاستراتيجيه الاسرائيله تجاه الامن الإقليمي (دراسة نظرية تحل ... / بشير النجاب
- ترامب ... الهيمنة و الحرب الاميركية المنسية / فارس آل سلمان
- مهددات الأمن المائي في دول حوض النيل قراءة في طبيعة الميزان ... / عمر يحي احمد
- دراسات (Derasat) .. أربع مقالات للدكتور خالد الرويحي / موسى راكان موسى
- مفهوم ( التكييف الهيكلي ) الامبريالي واضراره على الشعوب النا ... / مؤيد عليوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - السياسة والعلاقات الدولية - ميمد الشعلان - أرفض زيارة نجاد لمصر, وتلك أسبابي..