أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - احمد صالح سلوم - غلابة يا فتح غلابة يا شيكل ..غلابة يا حماس غلابة يا ريال؟














المزيد.....

غلابة يا فتح غلابة يا شيكل ..غلابة يا حماس غلابة يا ريال؟


احمد صالح سلوم
شاعر و باحث في الشؤون الاقتصادية السياسية

(Ahmad Saloum)


الحوار المتمدن-العدد: 3965 - 2013 / 1 / 7 - 20:00
المحور: القضية الفلسطينية
    


- "غلابة يا فتح ..غلابة يا حماس" هذا اوان مواسم الاستعراض لقبائل الرواتب والرشى والتنبلة اما ان تتظاهر معنا واما الراتب او الاعاشة هذه قبائل اليمين الخائن من فتح وحماس الذين لم يحرروا شبرا ولا تليق بهم الا الصرامي على راس الخائن عباس والخائن القطري مشعل اما قضية الاسرى الذين افنوا عمرهم في السجون فرغم اضرابهم عن الطعام منذ 160 يوما فان قضيتهم غير قادرة على حشد الف متظاهر..بينما الشيكلات التي قدمها الاحتلال من ضرائب الشعب الفلسطيني بشرط الخيانة اي التنسيق الامني وتنبلة اتباع فتح في غزة و تعطيلهم عن خدمة شعبهم هذه الشيكلات تفعل مفعولها..ومعروفة حالة الفتحاويين عند توقف الفلوس انهم يرمون انفسهم في احضان حتى الاعداء كما فعل الخائن محمود عباس وعصابته الفتحاوية
اما حماس فمقاولات القتل والقسام اصبحت دولية ومربحة جدا - حتى ان كلينتون اشادت بها اي غدر حماس بمهندس البرنامج الصاروخي السوري واغتياله - فامير محمية قطر الصهيونية يمولها بعشرات الملايين مقابل مقاولات القتل في سوريا وغيرها فهي ايضا تقدم كعادة الاخوانجية الانذال كيس رز او قمح او علبة سمن او كيلو سكر لحشد الناس والتصويت لهم..غلابة يا خيانة غلابة يا فلوس هذا المآل الذي وصل اليه قطيع فتح وحماس اما فلسطين والاسرى ليس هناك الا الصدى


معلقة على صفحتي في الفيس بوك: والله كلنا غلابة مو بس هنن..

Ahmad Saloum غلابة المستخدمة في اهزوجات فتح ليست مرادفة للغلبان بل من يغلب الاخرين اي انه الاغلبية الساحقة والباقي فراطة على قولة الحلبية


معلقة على صفحتي في الفيس بوك :ها شكرا للتوضيح .بس نحن شعوب غلبانة ومقهورة.

Ahmad Saloum عفوا لكنهم يؤمنون بالعصبية البدائية الجاهلية ولا يقولون اننا شعوب غلبانه بل ان قبيلة فتح الجاهلية تغلب قبيلة حماس الجاهلية او العكس اي الاستخدام بمعنى التجشش الجاهلي بحيث ينسى اتباع تجار الثورة عباس ومشعل انهم شعوب غلبانة ينبغي ان تشكل يسار يناسب طموحاتها وليس يمينا يستغل عصبيات متخلفة كغلابة وسنة وشيعة ومسلم وكافر


معلقة على صفحتي في الفيس بوك : صحيح

Ahmad Saloum الاستخدام بمعنى التجييش الجاهلي فما انا الا من غزة ان غزت غزوت وان تقعد اقعد..ففتح قاعدة وحماس تغزو سوريا بهمجها وكل بعصبيات يضحكون بها على الشعب الغلبان بينما سادة الاخوانجية وفتح ينهمر الدولارات على ارصدتهم في البهاما وبنما والدوحة والرياض ودبي

معلقة على صفحتي في الفيس بوك : مو بس بفلسطين بين فتح وحماس, بكل الدول العربية. شوف شو عم بصير بمصر باسم الدين عم بتروح مصر لحافة الهاوية, وبلدي سوريا باسم الدين وتأجيج الطائفية راحت للهاوية وصارت برميل بارود عم بشتعل باسم الدين يلي هنن عم بستغلوه اللاسلاميين لمصالحون.


- تصريحات العريان عن عودة الصهاينة الى مصر قد يكلف 30 مليار دولار لمصر مع انهم قد نالوا تعويضاتهم اما استخدامه كلمة اليهود بدلا من هدفة الحقيقي الصهاينة هو تضليل فتحالفات الاخوان المسلمين من جزر البهاما الى بنما و سويسرا و الدوحة وغيرها فهو مع راس المال الصهيوني وهذا ما تكشفه الدراسة الواردة في الموقع قبل هذا الادخال..استعباد الناس بالاسلام هذا هو شعار الاخوان المسلمين بدلا من شعارهم التضليلي الحل هو الاسلام,,فها نحن نرى اسلامهم الصهيوني بتدهور الاقتصاد وتراجع الليرة وتراجع مستويات المعيشة لاغلبية المصريين ماعدا خيرت الشاطر ويوسف ندا والقرضاوي وارصدتهم المتحالفة مع راس المال الصهيوني عالميا






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- قصيدة:جماهير تتضرع للطواغيت
- قصيدة:تاريخ متحجر كالصوان
- قصيدة:الاله المقامر الداعر
- الفرق بين قيادة شيوعية تنجز و اسلامية تغرق البلد بالجهل والع ...
- العربية كلغة عبيد عبر محمولها الاخوانجي والاسلامي السلفي لمح ...
- :ندى الانوثة بين ضفتي القطا واليمام
- العقل العربي في فلك هلوسات الاسلام الصهيوني..؟ القاعدة وجبهة ...
- قصيدة: هل تعرفين علو جسدكِ الانيق
- قصيدة: رشاقتك ونبيذ حول معبدكِ الوثني
- العبد الطوراني في خدمة الامبريالية بتوهم انه سليمان القانوني ...
- -ربيع عربي- مصطلح قنوات الغرب الصهيوني والجزيرة والعربية لما ...
- قصيدة:حاجز يؤثث لجثث البلاد
- قصيدة:عروق سجينة على ظلالي
- قصيدة: منفى معذب بصبية مذهبة
- جيتارة ومتسعا للبعيد
- قصيدة:تدشين المعاني في حيز النهار
- قصيدة:في مهب الأشياء
- بين انسانية معلمة امريكية ووحشية ال سعود وثاني ومرتزقتهم الو ...
- قصيدة:على جسر الشتاء
- قصيدة: لا أتذكر الا اطلس صلصالكِ


المزيد.....




- عمره 2000 عام.. اكتشاف رأس رخامي لأول إمبراطور لروما في إيطا ...
- استخبارات فنلندا ترى أن -موسكو مستعدة لاستخدام قواتها في أور ...
- البابا فرنسيس يدعو لإنهاء العنف في القدس
- العالم يتنفس الصعداء ـ سقوط بقايا الصاروخ الصيني في المحيط ا ...
- الدفاع الأفغانية: مقتل 288 مسلحا من طالبان إثر اشتباكات مع ا ...
- مزودة بشاشة -ليد-... إطلاق سجادة ذكية لتعليم الأطفال الصلاة ...
- خبير أردني: خليط الأجسام المضادة يخفض نسبة دخول المستشفيات 7 ...
- إعادة انتخاب صادق خان رئيسا لبلدية لندن
- ليبيا تطالب المجتمع الدولي بالتدخل لحماية الفلسطينيين
- مستشار السيسي يكشف حقيقة ظهور أعراض خطيرة على متلقي اللقاح ...


المزيد.....

- الإنتخابات الفلسطينية.. إلى أين؟ / فهد سليمان
- قرية إجزم الفلسطينية إبان حرب العام 1948: صياغة تاريخ أنثروب ... / محمود الصباغ
- مواقف الحزب الشيوعي العراقي إزاء القضية الفلسطينية / كاظم حبيب
- ثورة 1936م-1939م مقدمات ونتائج / محمود فنون
- حول القضية الفلسطينية / احمد المغربي
- إسهام فى الموقف الماركسي من دولة الاستعمار الاستيطانى اسرائي ... / سعيد العليمى
- بصدد الصھيونية و الدولة الإسرائيلية: النشأة والتطور / جمال الدين العمارتي
-   كتاب :  عواصف الحرب وعواصف السلام  [1] / غازي الصوراني
- كتاب :الأسطورة والإمبراطورية والدولة اليهودية / غازي الصوراني
- كلام في السياسة / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - احمد صالح سلوم - غلابة يا فتح غلابة يا شيكل ..غلابة يا حماس غلابة يا ريال؟