أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الستار العاني - قفوا مع سوريا .... يا احرار العالم














المزيد.....

قفوا مع سوريا .... يا احرار العالم


عبد الستار العاني

الحوار المتمدن-العدد: 3859 - 2012 / 9 / 23 - 19:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    




منذ فترة طويلة والشعب السوري ينزف الدماء من القتل العشوائي والاعدامات الميدانية
وتشريد الآف من النازحين والمشردين على حدود دول الجوار، من المسؤول عن هذا ..؟
هل النظام السوري الذي راح يقصف المدن بالطائرات والدروع والمدفعية الثقيلة دون
تمييز بين بشر وحجر، حين يطلع علينا المعلم وزير خارجية سوريا وهو يقول بكل وقاحة
ستظل سوريا هي الاقوى وانا اسأله كم تبعد الجولان ...؟؟ أي عار وهو يساند مثل هذا
النظام الظالم ، والشعب السوري وهو يصرخ بكل ما تعني كرامته مطالبا بالحرية .
الغريب في الامر ان اعضاء المجلس التنسيقي للثورة السورية في الخارج ، اقول هذا آسفا
مجموعة من ذوي البدلات الانيقة والياقات المنشاة ، يعيشون خارج سوريا في فنادق فارهة
وشقق انيقة يأكلون ويشربون ما لذ وطاب والشعب السوري يدفع ثمنا يوميا من جوع وحرمان
وقتل وتشريد وهم لازالوا في فرقة ولم يتفقوا على الاهداف بعد ، اتقوا الله ايها السادة الافاضل
فالثورة السورية المباركة امامها الآن هدف واحد هو اسقاط النظام ، كل حر في هذا الوطن العربي الكبير يصلي من اجل ان تكونوا يدا واحدة وهدف واحد من اجل سوريا الحبيبة .
الساحة تضج كل يوم بمئات التصريحات الجوفاء المتضاربة والمتناقضة فيما بينها ، والمأساة
بدأت بمهة كوفي عنان الفاشلة والتي منحت النظام الفرصة لاستثمار هذا الوقت على حساب الثورة والثوار ، ثم اعقبتها مهمة اكثر عقما من التي سبقتها ، ولم يقدم الابراهيمي الا المصافحات والابتسامات امام التلفزة وعدسات الكاميرات وكأنه عائد من نزهة وليس هناك
شعب يقتل كل يوم ويدمر باسلوب وحشي وهمجي
ولاندري هل ان بان كيمون قد تعاطف مع الثورة السورية فقد بدأ بتصريحات مشوبة بانفعالة
وهو يطالب نظام بشار الاسد بوضع حد للعنف والكف عن استخدام اسلحته من طائرات
ومدفعية ثقيلة لقمع الثورة السورية ، شعب اعزل بدأ بمظاهرات سلمية ،
لكن بان كيمون عاد مرة اخرى ليطل علينا بتصريحات جديدة وهي دعوة قوى الثورة للجلوس
على طاولة الحوار مع النظام الديكتاتوري بعد كل هذا وهذا الدمار الذي خلفه لشعبه. .
علامات استفهام ترسم غيوما قاتمة في سماء الثورة السورية ؟؟؟؟؟؟
الجامعة العربية يخيم عليها الصمت والمواطن العربي يتساءل ما الذي قدمته الجامعة
لشعب يذبح في كل يوم ...؟ وماذا جنت الثورة من تصريحات الامين العام اللاهبة وهو
يطلقها لتظل تدور في سماء المجلس ثم لاتلبث ان تتبدد .
طلع علينا اخيرا الجنرال جعفري وهو يقول وبصراحة ان ما يحدق بسوريا من خطر
هو الخطر الذي يهدد ويواجه طهران .
الرئيس المصري في خطابه في مؤتمر قمة طهران قا ل :- النظام السوري فقد شرعيته
وهو نظام ظالم وعليه ان يغادر.
آخر ما صرح به يوم امس – ان ايران ليست مشكلة في حل الازمةالسورية ، وانما هي
طرف فاعل في حل الازمة ....؟؟؟؟؟
ويبقى سؤال اخير ماذا تعني الامم المتحدة ؟ والمنظمات الدولية ..؟ ومنظمات حقوق الانسان ،
وجامعة الدول العربية ازاء هذا الموقف الاانساني، الجميع يقف موقف المتفرج امام شعب
وهو يقدم مئات الشهداء كل يوم ، لكن الشعب السوري ا لبطل لن يقف وحده وسيظل شامخا
من اجل تحقيق حريته وكرامته .
النصر... النصر لكم يا شعب سوريا العظيمة .....






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تعقيب على مقالة الاستاذة الفاضلة مريم نجمة
- قصيدة- عدت من الجبهة ولكن .....
- عراة.... مرة اخرى
- ومضات... قصائد قصار
- قصيدة بعنوان الفنان لغز
- قصة قصيرة _ كلمات فوقَ وجهِ مُغَلَف
- قصة قصيرة _ كلمات فوق وجه مغلف
- قصيدة بعنوان لغة الفاشيست
- التغيرات في تركيبة الطبقة العاملة العراقية
- المسلمون ..... والتطرف الديني .....
- قصيدة بعنوان _ وهم ...وخداع
- الثورة المصرية..... هل تحقق اهدافها ....؟
- انقلاب مالي...... هل هو ربيع جديد ...؟؟؟؟؟
- الثورة المصرية .... من يد فع ثمن اخفاقها .....؟؟؟؟؟؟
- القوى الفلسطينية متى تصبح قوة واحدة .... والفصائل فصيلا واحد ...
- الثورة السورية ..... هل هي التوأم للثورات العربية ....؟؟؟
- الثورة المصرية .....وحافة الهاوية
- المفتي...... وهدم الكنائس
- xالقمم العربية ..... وقمة بغداد
- الثورة المصرية والملامح الجديدة


المزيد.....




- وزير الخارجية الروسي: موسكو ستقترح مغادرة 10 دبلوماسيين أمري ...
- أوكرانيا: ما الذي حصل عليه زيلينسكي من الأوروبيين لمواجهة رو ...
- روسيا تزوّد أسطولها الشمالي بدفعة من -الغواصات الصامتة-
- الإمارات.. السجن 14 عاما لثلاثة متهمين خليجيين انتحلوا صفة ر ...
- إيران: العقوبات الأمريكية على روسيا خطوة غير صحيحة تم اتخاذه ...
- أردوغان يبحث مع الأمين العام للناتو ملفات أوكرانيا وشرق المت ...
- المتحدث السابق باسم الكاظمي: أطلب مكتب رئيس الوزراء 500 ألف ...
- المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تتلقى الجرعة الأولى من لقا ...
- رسالةٌ تكشف عن زلّاتٍ للأمير فيليب خلال مأدبة عشاء أقامها ني ...
- شاهد: مزارع الورود في الطائف تزدهر في شهر رمضان


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الستار العاني - قفوا مع سوريا .... يا احرار العالم