أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - ذيول - نص تهويمي














المزيد.....

ذيول - نص تهويمي


عبد الفتاح المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 3278 - 2011 / 2 / 15 - 14:10
المحور: الادب والفن
    


ذيــــــــــول
نص تهويمي
عبد الفتاح المطلبي
(1)

كدأب زرقة السماء
تنظر من عليائها للمساكين
لا تفعل شيئا يرد لهم الإعتبار
تتلهى بالضحك على آلام تبدو كالذيول
يجرجرها فقراء مبتسمون
(2)
كدأب الدكتاتور إذا هرم
ينجب دكتاتورا آخر
بذيل أطول أو أقصر
لكنه ذيل دكتاتور
(3)
كدأب ساحات الإحتجاج
تفتح ذراعيها
لشبان عُزّل
و لرصاص أعزل
تسيل دماء عزلاء كذيول
خلف رصاصة راكضة، لها ذيل،
ذيل من نار
(4)كدأب الجماهير المغلوبة
في سباق الرغيف
تصبح ذيلا لحكامها
ذوي الرؤوس الصغيرة
فيبدو المنظر مضحكا
رأس صغير و ذيل بحجم هائل
(5)
كدأب الشارع في دولة فاسدين
تمطر السماء فيصنع ذيولا
من مياه المراحيض
وذيولا من طين
تلتفّ على أقدام المارة
فيهرعون الى بيوتهم يلعنون المطر
(6)
كدأب الديماغوجي
يحاول أن يقنعك
فيواجهك بمؤخرته
و يهرب منك بوجهه الصفيق
صانعا ذيلا طويلا من اللهاث
دون جدوى
(7 )
كدأب البطرياركي
لا يخرج الى الشارع
إلا مع دزينة من الذيول
طويلة وقصيرة
يجلد الواقع بها
يتدثر بها أحيانا
(8)
كدأب التاريخ
يمكر أحيانا
فيرينا ذيله الموغل في القدم
يقول لنا عليكم أن تفسحو حياتكم
لسنيني الغابرة
وعندما نرفض
يجلدنا بذيله
(9)
اليوم قال لي صديقي
الأمم حجزت أمكنتها في رأس القرن
وركبته حتى ذيله
أما نحن فقد عدنا خائبين
نتأمل قرنا آخر
وهذا القرن لم نجد مكانا حتى في ذيله
(10)
نسير في شوارعنا المحنطة
منذ اغتيال الزعيم
أنا و صديقي نثرثر
نتذكر الأيام الخوالي
نتجنب الحفر والحواجزالكونكريتية
والسيطرات الملونه
بشعارات مقلوبه
نطأطيء رؤسنا نحو الأرض
لأجل قرائتها
نقرأ ولا نفهم
لأن رؤوسنا في الأسفل
نعود الى البيت
على ذات الوقع نجرجر ذيول خيباتنا




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,241,430,166
- حييت مصر- قصيدة
- في ذلك النهار- قصة قصيرة
- غواية التباريح- قصيدة
- سلاما لمصر- قصيدة
- عثار الروح- قصيدة
- اغتيال-قصة قصيرة
- إحذري يا جميلة
- هموم الجميلة- نص
- عدوان -قصيدة
- الحلقةالثانية و العشرون و الأخيرة من سيرة المحموم(22) -هذيان ...
- ليلة -قصيدة
- الحلقة الحادية و العشرون من سيرة المحموم(21)
- تحت سدرة المبتدأ
- أقوال الريح
- الحلقة العشرون من سيرة المحموم(20)
- التجربة و ما بعدها - نص
- الحلقة التاسعة عشرة من سيرة المحموم(19)- كابوس أخير
- أراجيف- مقاطع
- الحلقة الثامنة عشرة من سيرة المحموم(18)
- أحاديث- قصيدة


المزيد.....




- إعلامية كويتية تنشر فيديو لفنانة مصرية مصابة بشلل في الكويت ...
- حرائق مخازن المعرفة على مر العصور.. المكتبات وتاريخ انتصار ا ...
- -وفاة- الفنان السوري صباح فخري... بيان يحسم الجدل
- الفنان المصري توفيق عبد الحميد يصاب بفيروس كورونا
- نواب البيجيدي يخرقون حالة الطوارئ الصحية بالبرلمان
- بوريطة.. موقف زامبيا من الصحراء المغربية ما زال -ثابتا- و-إي ...
- مجلس المستشارين يصادق على مشروع قانون يتعلق بمدونة الانتخابا ...
- مقطع فيديو يعرض لحظات رسم لوحة -بانكسي- الشهيرة على جدار سجن ...
- مهرجان برلين السينمائي يمنح جائزة -الدب الذهبي- لفيلم روماني ...
- نجل محمد ثروت يكشف سر رفضه الغناء أمام أبيه... فيديو


المزيد.....

- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- ديوان شعر 21 ( غلاصم الزمن ) / منصور الريكان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الفتاح المطلبي - ذيول - نص تهويمي