أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - شاهر الشرقاوى - الايمان كما أعرفه














المزيد.....

الايمان كما أعرفه


شاهر الشرقاوى

الحوار المتمدن-العدد: 3228 - 2010 / 12 / 27 - 18:45
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الزملاء الافاضل
اسمحوا لى فى هذا المقال ان اوضح حقيقة ومعنى الايمان من المنظور الاسلامى كما افهمه واعتقده..فقد لاحظت طوال الفترة التى قضيتها فى احدى المنتديات الالحادية ومن خلال ما قرأته من مقالات رائعة وعميقة المعنى والمغزى من كتاب وادباء وعلى مستوى قوى جدا من الفكر والابداع فى هذا الموقع الحر .ان الكل يفهم الاسلام والايمان فهما ..لا اقول خطا بل معكوسا ومغلوطا .ومقلوبا 180 درجة كاملة..لا لشئ سوى انه يصر على ان يخوض فيما لا علم له به ..ويقرأ القران والاحاديث مثلما يقرأ مجلة ميكى ..ويفسر الكلمات والايات وفق مفهومه هو .فقط لا غير. ويبنى تصوراته ومعتقداته واحكامه بناءا على ما يتصور هو انه الحق والحقيقة فتأتى نظرياته وافكاره وتفسيراته ونظرياته متناقضة حتى مع نفسه ومع كلامه .ويظهر ذلك من خلال لبس المعنى وتحريف الكلم عن مواضعه ...والحق والحقيقة اوضح من ضياء الشمس الابلج
.وساعد على ذلك بعض رجال الدين والمنتمين الى الاسلام ظلما وعدوانا والخائفين دوما من كل جديد .وحديث ..مهما كان وينظرون اليه على انه بدعة .وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة فى النار. فحبسوا انفسهم فى فهم منحسر وضيق لظاهر النصوص والايات والاحاديث النبوية .
فلا هؤلاء على حق
ولا هؤلاء على حق
بل يجب ان نلجأ للتأويل ولكن دون تغيير فى النص ابدا ولا الغاء لاحكامه القطعية .وان نفرق بين الايات المحكمة والمتشابهة .فى التعامل معها ..وفهم مضمونها. حتى لا نقضى على الدين والقران والاحاديث تماما اذا سرنا مع من يمسكون بمعول لهدم كل اصول واساسيات الدين والايمان .ولا ان نخشى التجديد والاجتهاد ونتخلف عن ركب الحضارة والتطور اذا سرنا مع رجال الدين المتحجرين

السادة القراء
اسمحوا لى ان اتناول موضوعى من خلال اية من ايات القران تختص بحرية الاعتقاد .
( وقل ..الحق من ربكم ..فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر)
هذه الاية توضح بجلاء ووضوح لا لبس فيه ولا غموض ..ان الانسان حر .ويؤكد هذا الاعتقاد بانه محاسب .يوما ما على افعاله واختياراته فى الدنيا او الاخرة .او كليهما معا..فمادام هناك حساب ..فمن المؤكد انك حر الاختيار .والا ما كان حاسبك اصلا
الانبياء ارسلهم الله ليس من اجل قهرك واجبارك على الايمان .ولكن من اجل نصحك وارشادك .الى طريق الحق والصراط المستقيم
تعلوا نرى الامر بشكل عامى بسيط
انت انسان حر
امامك عدة اختيارات للطريقة التى تعيش بها حياتك .وتحدد بها اهدافك وايضا مطلق الحرية فى ان تفعل اى شئ بحياتك سواء رضى الاخرون ام لم يرضوا.هذه حقيقة لا جدال فيها
اذا ..ماذا يريد ربنا منا؟؟؟
يريدك ان تعمل عقلك وفكرك فى كل البدائل المطروحة امامك من افكار وعقائد واساليب حياة
1 يمكنك ان تلحد فلا تؤمن بأى اله مطلقا.وبذلك فانت تمشى فى الحياة وفق هواك ومزاجك ..وجودى ..لا قانون يحكمك سوى رؤيتك الشخصية البحتة
2 يمكنك ان تكون ربوبى او لادينى او لاادرى .وانا فى الحقية لا ارى اى فارق بين هؤلاء وبين الملحدين سوى انهم حاولوا التوفيق بين عقولهم التى ترفض ان يكون هذا الكون قد وجد صدفة .وبين اهواءهم ورغباتهم فى عدم وجود اله كى لا يحاسبوا على افعالهم
3 يمكنك اعتقاد اى دين وثنى او سماوى
حتى هذه اللحظة هل هناك ادنى شك فى انك حر يا انسان
فكرت ..واخترت ..وقررت ..
اعلن ذلك
قول .انا ملحد يا جماعة
انا مسيحى انا يهودى انا مجوسى ..انا وجودى ..انا اى شئ ..انا بهائى ..ليس من حق اى انسان ان يحاسبك طالما ان مردود وتبعات ايمانك ومعتقدك لا يؤثر سلبا او يسبب ضررا ما للمجتمع ..ولا تنسى فى ذات الوقت انك مواطن تعيش فى وطن ومع شركاء لك فى الحياة لهم حقوق مثل التى لك
اذا اخترت الايمان .فهذا عقد مع الله ..واى عقد له بنود والتزمات ...هذه البنود والالتزمات تعرفها من خلال كتابك ومنهج النبى الذى تؤمن به والذى قررت ان تعتبره اسوة لك فى الحياة
اذا اخترت الكفر وعدم الايمان فلا عقد لك مع الله .ليس عليك شعائر مثل التى على المؤمن بهذا الدين ..وايضا لا يكون من حقك يوم الحساب ان تطالب الله بان يحاسبك مثلما يحاسب المؤمن .لانك انت الذى رفضت ان توقع عقد عبوديتك له

شئ اخر احب ان انوه اليه وهو ان ايمانك بالله لا يلزم الله تجاهك بشئ محدد ...بل ايمانك بالله يلزمك انت ان تثبت لله انك مؤمنا حقا ..بثباتك على الحق .وتحملك للاذى فى سبيله بمعنى عدم الرضوخ والخنوع والاستسلام لقوى البطش والطغيان والاستعباد والايتزاز لك وان تسعى لتحقيق اهدافك واحلامك المشروعة فى حياتك الدنيا بشرع الله ودون ظلم للعباد
هذا هو معنى الايمان الحق
فالمؤمن والعارف بالله سيحاسب حسابا اشد من الكافر او الجاهل به .بمعنى ان الله سيدقق معه فى الحساب .لانه لم يقدر نعمة الهداية والايمان اللتان وهبهما الله له ودله عليهما ..اختار ان يكون اقل من انسان ..حتى لو عاش فى الحياة مثل الملائكة ..فهو اختيار خاطئ ..لان الله خلقك انسان ..ولو شاء لك ان تكون ملاك لخلقك ملاك ..
فحياتك مثل الملائكة تماما تحرمك وتحرم الدنيا والناس كلهم من خير وفير يمكنك ان تحققه لهم .بزواجك واكلك وشربك .وعملك ..وكل تفاعلاتك فى المجتمع

ليس ما سبق معناه ان العاصى والجاهل حظه احسن من المؤمن لانه يتصور انه يستمتع بذنوبه وعصيانه وملذاته بعكس المؤمن ..لا ..هذا فهم خاطئ ومعكوس جدا .. لان المؤمن الحق لا يحرمه الله من كل هذه الملزات .ولكن ينظمها له ..فلا يعيش عليها فقط ويكون همه الاول والاخير اشباع رغباته وشهواته باى ثمن ..ولكن المؤمن الحق يجد سعادته وملزاته فى تحقيق ذاته واهدافه فى الحياة
اعتذر للاطالة
وشكرا لحسن متابعتكم




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,233,098,825
- مرة ثانية .استاذ احمد صبحى منصور
- كيف نقرأ الانبياء....ردا على مقالة سامى لبيب .(..كيف تكون من ...
- هل محمد نبى مصنوع
- اشكالية القضاء والقدر .والدعاء فى الاسلام (2)
- اشكالية القضاء والقدر والمشيئة الالهية فى الاسلام(1)
- بين محمد صلى الله عليه وسلم والسيد المسيح عليه السلام..معا ع ...
- رسالة مفتوحة الى الدكتور كامل النجار
- السنة الغائبة _كيف تنجح فى الحياة (2)
- السنة الغائبة(كيف تنجح فى الحياة)1
- رد على موضوع السلف وسذاجة الفكر للاستاذ محمد البدرى
- رد على مقال صديقى الملحد سامى لبيب(الدين عندما ينتهك انسانيت ...
- رد على موضوع الرائع سامى لبيب .عن مكانة المرأة فى الاديان ال ...
- رد على موضوع الرائع سامى لبيب كيف يعتقدون ولماذا يؤمنون (9)ا ...
- رسالة مفتوحة الى الاستاذ احمد صبحى منصور شيخ القرانيين
- لماذا انا مؤمن
- الرد على موضوع سعيد علم الدين ..المستهزئ
- احلام الانبياء بين احداث القدر وارادة الانسان
- هل نحن الان خير امة اخرجت للناس حقا
- معجزة القران الحقيقية
- الاسلام والايمان من منظور عصرى وانسانى


المزيد.....




- وزير عراقي: زيارة بابا الفاتيكان للعراق محطة لحوار الأديان
- الخارجية الفلسطينية: إسرائيل تستغل الأعياد الدينية لتصعيد ال ...
- الخارجية: الاحتلال يستغل الأعياد الدينية لتصعيد الاعتداءات ع ...
- إيران: تواجد الإرهابيين التكفيريين في قره باغ مصدر للقلق
- ايران البيان الختامي: البيان حول قره باغ الذي طرحه قائد الثو ...
- ايران البيان الختامي: قائد الثورة الاسلامية في ايران اكد في ...
- ايران البيان الختامي: شعب اذربيجان صمد وقاوم في مسيرة مواجهة ...
- عراقجي: تواجد الإرهابيين التكفيريين في قره باغ مصدر للقلق
- راهبة تنتقد طريقة تعامل الكنيسة الكاثوليكية مع فضيحة الاعتدا ...
- محافظ ذي قار يتفقد الاستعدادات لاستقبال بابا الفاتيكان


المزيد.....

-  عصر التنوير – العقل والتقدم / غازي الصوراني
- صفحات من التاريخ الديني والسياسي للتشيع / علي شريعتي
- أوهام أسلمة الغرب عند المسلمين / هوازن خداج
- جدل الدنيوية العقلانية والعلمانية الإلحادية / مصعب قاسم عزاوي
- كتاب النصر ( الكتاب كاملا ) / أحمد صبحى منصور
- الماركسية والدين / ميكائيل لووي
- الجيتو الاسلامى والخروج للنهار / هشام حتاته
- الكتاب كاملا :( مسلسل الحُمق في ذرية : علىّ بن أبى طالب ) / أحمد صبحى منصور
- خَلْق الكون في مقاربته القرآنية! / جواد البشيتي
- للقراءة أونلاين: القبر المحفور للإسلام - دراسة نقدية شاملة ... / لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - شاهر الشرقاوى - الايمان كما أعرفه