أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بشير زعبيه - السّلام الأخير














المزيد.....

السّلام الأخير


بشير زعبيه

الحوار المتمدن-العدد: 3048 - 2010 / 6 / 29 - 14:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


سيعود المفاوض السوري ليجلس أمام نظيره الاسرائيلي ان في السر أوفي العلن , وان كانت مفاوضات السر قد بدأت , سيتفق الطرفان ان عاجلا أو آجلا , وستنتهي الحرب بين سوريا واسرائيل وان كانت قد انتهت بالفعل وأصبحت خلافا , رغم أن أحدهم قد يخرج و يقول ان الحرب لم تنته اذ ليس بالضرورة أن تكون الحرب رميا للقنابل وقصفا بالمدافع .. ما أقوله ليس تنبؤا , بل هو قراءة للواقع ومعطياته ولدروس التاريخ والجغرافيا , فليس ثمة دولتين تتحاربان الى يوم القيامة سيما وأن قدر الجغرافيا أجبرهما على أن يكونا متلاصقتين وأن في امكان طرف أن يأخذ من الثاني بالتفاوض ما يراه حقا كاملا غير منقوص يحفظ له كل مقومات السيادة , وأكثر من هذا أدراك الطرفين أنه من المستحيل أن يلغي أحدهما الآخر بالحرب أو بغيرها , وقد جربا أكثر من حرب , هذا بالضبط ما أعتقده يبرر للسوري قرار التفاوض مع الاسرائيلي , وادراك الأخير بأن الاسرائيليين لا يمكن أن يقيموا ما يعتقدونه دولة لليهود تعيش على حرب تخاض الى الأبد .. ما سيقنع الآخرين أيضا بمبررات المفاوض السوري وما يمكن أن يضمن للسوريين الدخول والخروج بوجه أبيض يحفظه لهم التاريخ التاريخ هو أن بلادهم كانت آخر الذين جلسوا على مائدة المفاوضات في صراع اشتركو في خوضه مع أطراف عديدة ضد عدو مشترك , ببساطة سيكون في امكان السوري والتاريخ القول : ان سوريا كانت آ خر المتفاوضين , ولم تفاوض الا على استرجاع أرضها , استرجاع هضبة الجولان , وهو آخر ما تبقى مما يمكن أن يفاوضون عليه .. ليس هذا من باب الدعاية للموقف السوري ولكنه الواقع .. تفككت مسارات ما كان يسمى بالصراع العربي الاسرائيلي لينجز الاسرائيليون اتفاقيات سلام مع مصر (كامب ديفيد) ومع الأردن (وادي عربة) ومع الفلسطينيين ( أوسلو) , وان فشلت في لبنان (17 أيار) لفشل فك المسار السوري اللبناني , ولقدرة السياسي السوري على التحكم في هذا المسار بما لا يزال يملكه من أوراق قوية في لبنان ـ رغم انسحابها العسكري من أرضه ـ تجعل أي انجاز على هذا المسار مرهونا بما يمكن تحقيقه على المسار السوري .. ستستأنف المفاوضات السورية الاسرائيلية كما كان متوقعا وكما أعلن الرئيس السوري بشار الأسد قبيل أيام حين دعا الى استئناف هذه المفاوضات , وستستجيب اسرائيل , سيدخل المفاوض السوري حاملا ملفا واحدا هو (الجولان) ما يعني في التفصيل التفاوضي انسحاب الاسرائيليين الى حدود الرابع من يونيو 1967 وسيواجهه المفاوض الاسرائيلي بملفات ثلاثة على الأقل ( لبنان ـ فلسطين ـ ايران) وتعني في التفصيل نفسه وقف دعم سوريا لحزب الله وحركة حماس والتنظيمات الفلسطينية المعارضة المقيمة في دمشق والابتعاد عن ايران .. وسيتحقق المطلب السوري وتصبح المطالب الاسرائيلية في باب (تحصيل حاصل) ذلك ان تمكنت سوريا من استعادة كامل أرضها فلن تكون بحاجة للتمسك بأوراق قديمة استنفذت أغراضها بمعنى أنها ستنتقل من استراتيجية تحقيق السلام الى المحافظة على هذا السلام ، وللاسرائيليين في هدوء جبهة الجولان طيلة أكثر من أربعين سنة عبرة وحافزا , وان كان الاسرائيليون سيأخذون ما يريدونه من سوريا بشأن حزب الله وحماس الا أن سوريا غير ملزمة بقطع علاقتها مع ايران لكنها ستعمل على اعادة صياغة هذه العلاقة بقدر يتفهمها الايرانيون والاسرائيليون على السواء بما يترجم مقولة رئيس الوزراء الاسرائيلي " ان كلا من الجانبين يعرف ما يريده الطرف الآخر " .. هذا أيضا لا أضيفه متنبئا , لكن سياق الحالة التفاوضية السورية الاسرائيلية وعلاقتها بالوضع الاقليمي تقود الى ذلك , سأشير مثل الى :
• ان الاسرائيليين محتاجون في النهاية الى السلام ولا يمكن كما ذكرت أن يعيشوا في حالة حرب الى ما لا نهاية.
• ان السلام الذي ينشدونه لا يمكن أن يتحقق بدون سوريا , وأن سوريا لا تعمل على انجاز هذا السلام بدون استعادة كامل أراضيها ( الأرض مقابل السلام) .
• ان سوريا تدخل المفاوضات وقد تحررت من الالتزام القومي الجماعي في أدائها مع الاسرائيليين لتحل محل ذلك المصلحة الوطنية بعد أن أنجزت الأطراف الأخرى مهامها التفاوضية وخرجت من الصراع بموجب اتفاقات سلام ثنائية (مصر-الأردن-السلطة الفلسطينية) .
• ان أصواتا اسرائيلية بدأت تمهد لهكذا أيلولة باطلاق تصريحات تنفي اعتبار الجولان من ضمن الأراضي الموعودة لليهود.
• التصريحات التي نسبت للوزيرة السورية بثينة شعبان عن استعداد اسرائيلي للانسحاب من هضبة الجولان نقله الوسيط التركي عن المفاوض الاسرائيلي ,متزامنة مع تصريح الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر ان الجانبين الإسرائيلي والسوري قد حلا بالفعل 85 في المئة من خلافاتهما.
• ان حق سوريا في استعادة الجولان مغطى دوليا بقرار مجلس الأمن رفض ضم اسرائيل لهضبة الجولان المحتل عام 1981, وقبله القرار رقم242 الذي يؤكد أن الجولان أرض سورية محتلة .. تبقى المسألة متعلقة بالتوقيت , ان توقيت الانجاز الكامل لـ (اتفاقية سلام) أو السقف الزمني الذي ستحدده هذه الاتفاقية لأيفاء كل طرف بالتزاماته , ما يعني حينذاك دخول المنطقة حالة سياسية جديدة تستجيب لمعطيات الجغرافيا التي ستجعل في سياق متصل دورا سوريا في لبنان والعراق مطلوبا وقد تتبدل تحالفات وتتغير أولويات , ربما يدخل الأداء السوري الأخير في التعامل مع الجيران من باب القراءة المسبقة لهذه التبدلات .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
https://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,238,932,780
- اللهمّ أرزق الصومال بنفط من عندك !!
- -القتل رميا بالشائعات-
- سؤال الصحفى ورد الرئيس
- قصة قصيرة : اش ..
- سباق مغاربي مقلق: التسلح يتقدم والتنمية الى الخلف
- ايران الثورة .. كنت هناك : ( 2 ) ذلك الثوري صاحب قاموس الممك ...
- ايران الثورة.. كنت هناك: (1) حكاية الرجل الثاني
- مليارات القلق
- قصة قصيرة : سيجارة
- الأشجار لا تموت دائما واقفة
- العرب وايران..صناعة العداوة
- الخيبة.. أو (رياضة الكراهية)
- الرهان علي الوقت الضائع
- - صناعة الجوع -
- كان هذا هو الموجز
- كم يلزم من الوقت ليتغيروا ؟!
- أنظر حولك وتفاءل !
- أبعد من اختلاف .. أقرب الى فتنة
- 2700 ليتر من المياه لصناعة قميص واحد !! ..حروب تخفي الحروب
- دائرة


المزيد.....




- لكل فستان قصة..أثواب من أسواق سوريا القديمة بمعرض يوُثق حكاي ...
- بيان: الحريري -لا ينتظر رضا السعودية ولا غيرها- على تشكيل ال ...
- بيان: الحريري -لا ينتظر رضا السعودية ولا غيرها- على تشكيل ال ...
- رجل يطالب صديقته السابقة بإعادة ما أنفقه خلال لقاءاتهما
- وعاء مستعمل من الخزف الصيني اشتراه صاحبه بـ35 دولاراً يُطرح ...
- شاهد: -غرف الغضب- للتنفيس عن الضغط النفسي خلال جائحة كورونا ...
- وسائل إعلام: منفذ اعتداء السويد أفغاني وصل إلى البلاد عام 20 ...
- قاعدة عين الأسد: هل الهجوم الصاروخي على القاعدة العسكرية -رس ...
- وعاء مستعمل من الخزف الصيني اشتراه صاحبه بـ35 دولاراً يُطرح ...
- شاهد: -غرف الغضب- للتنفيس عن الضغط النفسي خلال جائحة كورونا ...


المزيد.....

- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي
- صفقة ترامب وضم الاراضى الفلسطينية لاسرائيل / جمال ابو لاشين
- “الرأسمالية التقليدية تحتضر”: كوفيد-19 والركود وعودة الدولة ... / سيد صديق
- المسار- العدد 48 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- العلاقات العربية الأفريقية / ابراهيم محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بشير زعبيه - السّلام الأخير