أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مروان المغوش - فن العشق وفن الإثارة تؤمان














المزيد.....

فن العشق وفن الإثارة تؤمان


مروان المغوش

الحوار المتمدن-العدد: 2978 - 2010 / 4 / 17 - 22:26
المحور: الادب والفن
    


فن العشق وفن الإثارة تؤمان
فلا يمكن أن تبقى عواطفي
ملتهبة لإلى الأبد
إذا دخلت ثلاجة الروتين
لذلك إكسري دائماً
جليد اللحظة بصرخة جنون ما
ولا تسألينني كيف
لأنني لا أدري
لحظة العشق وشهقة الدهشة شقيقتان
لذلك لا تقرئي على قلبي
قصة النوم ذاهتها لألف سنة ضوئية
إياك أن تتركي حماقاتك وتعقلين
لأنني أحببتك هكذا
وربما لم أحبك إلا لأجل هذا
هناك عريشتان من العنب
على زاويتي ثغرك الطفل
تطرحان العناقيد على مدار العام
لذلك يغار النبيذ الفرنسي من مذاق شفتيك
أخبري دورتك الدموية
أن تفتح أبوابها للشمس كل شروق
وأن تفتح نوافذها للقمر في كل ليل
وأن تغرني بقضم تفاحة الخطيئة
مع كل ابتسامة
لقد أقنعتِ الجميع برجولتك
إلا قلبي
وحده من ضم تلك الأنثى الأرق
خلف عينيك الفراشتين
لقد أطلت النظر إلى وجهك الطيب
حتى اعتلت وجهي دهشة السؤال
أيمكن أن يعانق كهل بعمر ألمي
طفلة لم تتجاوز الثالثة من حزنها
هناك في بلادي لم يزل البشر والتفاح على خلاف
هناك يتخرج الجميع من جامعة الحرام , كلية العيب
ويتخصص أغلبهم في فن تشويه كل ماهو جميل
لذلك أنا قفزت من فوق سور المدرسة الإبتدائية
ولم أٌجد في حياتي إلا
فن القضم وفن الحلم
أتأمل مهرجان السكر على شفتيك
النائمتين بنصف عين
فتحتلني رغبة مجنونة
لأن أتركك نائمة لألف نهدة
أريد أن أسكب في عينيك أغرب الوصايا يا سلاف
إبحثي عن شرارة اختصام ما كل مساء
ستجدينه دون جهد
في مرجع خلافات الأطفال
حذاري من تعلم خلافات الكبار
وظلي طفلة كبيرة كما أنت
أن أخطر ما يمكن أن يدفع بالعشق للأنتحار
هو ترديد البلاهة ذاتها حد التقيؤ
ولا تظنين أنه من السهل
إدراك إضاءة ما كل جنون
أذكر أنه في العام السابع بعد القادم
انك ستصبحين نخلة
وأنه في الحلم الذي سيلي
ستصبحين نحلة
وانك لن تتحولي إلى قطعة من اللحم المجفف
مالح الطعم عديم الرائحة
لذلك تحممي بماء التحولات
وتكحلي بكل ما لا يعجب المألوف
اشربي فنجاناً من قهوة جنوني
كلما خربشت فيروز على جدران القلب
ابحثي في ذاتك بعمق عن لحظة الشجاعة
لتستطيعي أن تبوحي
بما لايجرؤ الاخرون على قوله
حينها ستكونين مدهشة
حينها سأحبك لأكبر
خفقة الشوق وخفقة المفاجاءةصديقتان
لذلك عليك يا صغيرتي
أن تتقني لعبة اللون والضؤ والظلال
حتى لا تتشابه لوحات جنونك كثيراً
الان سأدخن قهوتي
وأرشف اخر ما تبقى من فنجان سيجارتي
وأضع على ثغر حديقتك قبلة دافئة
إلى أن..........................






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- في اليوم الألم من السنة الأربعين في قهري
- إلى روح نزار قباني مدرسة الحب
- سنين العمر قد قضمتِ أجملها
- فكم همست في عينيك أشجاراً
- مسكون ٌ بهمستك


المزيد.....




- التوثيق الرقمي بعد كارثة تسونامي.. المخطوطات الملايوية شاهدة ...
- الشرطة الأمريكية تحقق في قضية -الوفاة الغامضة للإلهة الأم-
- عاجل: توتر العلاقات الإسبانية المغربية تجمع الاحزاب السياسية ...
- محكمة تقرر سجن فنان عربي لاعتدائه على مواطن
- رعب وعقلة إصبع ورجل طفل... رامز جلال ودينا الشربيني في أفلام ...
- ابنة الفنان الراحل حسن مصطفى تنشر صورة نادرة له في السعودية ...
- مغنية أوبرا مصرية: -الألفاظ اللي بتستخدم في أغاني المهرجانات ...
- المغرب -سيستخلص كل التبعات- من استقبال إسبانيا زعيم بوليساري ...
- البابا فرنسيس يؤيد رفع حقوق الملكية الفكرية عن لقاحات -كورون ...
- وزارة الخارجية: المغرب أخذ علما كاملا بالقرار الإسباني وسيست ...


المزيد.....

- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد
- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مروان المغوش - فن العشق وفن الإثارة تؤمان