أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - فاتن فيصل - هل المرأة نصف الرجل ام نصف المجتمع














المزيد.....

هل المرأة نصف الرجل ام نصف المجتمع


فاتن فيصل

الحوار المتمدن-العدد: 2608 - 2009 / 4 / 6 - 10:07
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


عندما تثار مشكله حقوق المرأة فى الاسلام نجد تيارين وخطابين متناقضين, احدهما معتدل مهادن و يلجأ الى نصوص انتقائيه يستشهد بهاان الاسلام اعطى المرأة حقوقا سبق بها التشريعات الحديثه بقرون

( من عمل صالحا من ذكر وانثى)النحل 97 و(المؤمنون والمؤمنات

بعضهم اولياء بعض )التوبه 71وبأحاديث ( النساء شقائق الرجال )

والمرأة جوهرة ثمينه يجب حفظها وصونها, ولكن هذا الموقف غائب عن واقع وحياة المسلمين وسلوكياتهم وعاداتهم وتقاليدهم وهو لايظهر الا تبريرا عندما يكونوا فى موقف دفاعى عن الاسلام وحقوق المرأة.



والثانى خطاب السلفيون المتطرفون الذى يرى المرأة عورة ومصيدة للشيطان ومصدرغوايه للرجل و يستشهدون (ان كيدهن عظيم ) و

(وقرن فى بيوتكن ) و( الرجال قوامون على النساء ) وبأحاديث

( ناقصات عقل ودين ) ( اذا دعا الرجل امرأته الى فراشه فأبت عليه لعنتها الملائكه حتى تصبح ).



ورغم تناقض اللخطابين فى فهم المرأة بين كونها جوهرة مصون و بين كونها عورة يجب تغطيتها وعزلها ولكنهما يتفقان ويتساويان فى استلابها واستلاب حريتها وانسانيتها وعزلها وتحجيم فعاليتها ولا يعنيهما ان يقدما تفسيرا وسببا لتخلف المرأة وبؤسها فى المجتمعات الاسلاميه ولا ان يقدمان حلولا لمشاكلها و يكفينا الاطلاع على قوانين الاحوال الشخصيه وعلى التشريعات المجحفه بحقها لنرى زيف هذا الادعاء ادعاء المساواة بالحقوق وان المراة تعيش فى نعيم الاسلام

وعدالته



فى الواقع ان موروثنا الاسلامى يبخس المرأة, فقد خلقت من ضلع اعوج وناقصه عقل ودين وان شهادتها نصف شهادة الرجل وميراثها نصفه والرجال قوامون على النساء وليس لها حق الزواج الابولى الامروليس لها حق الطلاق او ان ترفض ان تكون رقما فى حريم السيد الاربع واخيرا وليس بأخراليس لها حق الامامه وتعزيزا لكل هذا(لو كنت أمر لاحد ان يسجد لغير الله لأمرت المرأة ان تسجد لزوجها ).



المرأة فى الاسلام نصف الرجل لانصف المجتمع لان وظيفتها الاساسيه متعه الرجل وخدمته لاشريكته ورفيقه دربه بل فى احسن الاحوال هى ديكور جميل فى بيته وفى اغلب الاحوال جاريته وتختزل المرأة الانسان با لانثى التى يجب سترها داخل اسوار اليت وحجبها وتغطيه معالم جسدها عن اعين الرجال حتى لاتقع فى المحرم وشل مستمر لشخصيتها لتكون على الصورة التى يريدها الرجل مع كل القهر والضغوط والوان من العقاب والاحتقار.



الرجل لايريد ان يعترف بأن الزمن قد تجاوز هذة القيم والمفاهيم وان المرأة نصف المجتمع لا نصف الرجل وان وجودها فى كافه نشاطات العمل والانتاج والفكر بجدارة لايشير الى نقص فى خلقها بل الى تفوقها.

ان احتقارالمرأة صورة من احتقار الانسان فهى لا تنفصل عن قضايا الرجل وجزء جوهرى بالوجود الانسانى ولاتكتمل الحياة الا بالتقاء الرجل والمرأة لقاءا انسانيا وروحيا متعادلا , وان المساواة والعداله والحريه قيم انسانيه مطلقه ومطلب للانسان بغض النظر عن جنسه, وان حقوق الانسان ظاهرة عالميه تتخطى الحدود والخصوصيات الى يتشدق بها الاسلاميون , وسيأتى يوم يلزمهم الاقرار بها دون نقاش وجدال .





ملاحظه_ لن استطع الاجابه على التعليق لانى لااستلم الحوار المتمدن بعد ان حجب فى البلد الذى اعيش فيه,لانى من الشتات

العراقى ولكن بمساعدة صديق استلم بعض المقالات فى اليوم التالى لنشرها.

شكرا






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الاصل الاسطورى لخلق المراة
- دعوة للمشاركه _احلام وامنيات وشطط
- حق المرأة فى الطلاق
- حبا بالحياة
- شريعه قاتله
- حلبه ملاكمه
- الغزو الذائقى
- من أجل آجيال سوف تاتى فى الغد
- متى يفيق هذا الجيل من المخدر الدينى الذى يتعاطاة


المزيد.....




- بيلوسي لـCNN حول ترهيب النساء: الترشح لمنصب ليس لضعاف القلوب ...
- كاميرا مراقبة ترصد رجلًا يركل امرأة في صدرها ويسقطها من على ...
- وسائل الإعلام: ناشطات أفغانيات يحتشدن أمام وزارة شؤون المرأة ...
- بالفيديو.. الشرطة تستخدم رذاذ الفلفل ضد امرأة مسنة أثناء الا ...
- دراسة تكشف عن امتلاك النساء قدرة خارقة
- كيف رد مسؤول بطالبان على سؤال مراسلنا عن سبب عدم دعوة الفتيا ...
- شاهد.. مطاردة بوليسية لسيارة تسلا ذاتية الحركة تقودها امرأة ...
- كرة قدم نسائية
- باريس تحتفي برائدات النضال النسوي والفن في العالم العربي
- ملتقى البرلمانيات العربيات يدعو إلى توسيع مشاركة النساء في ا ...


المزيد.....

- خارج الظل: البلشفيات والاشتراكية الروسية / جودي كوكس
- النساء اليهوديات في الحزب الشيوعي العراقي / عادل حبه
- موجز كتاب: جوزفين دونوفان - النظرية النسوية. / صفوان قسام
- هل العمل المنزلي وظيفة “غير مدفوعة الأجر”؟ تحليل نظري خاطئ ي ... / ديفيد ري
- الهزيمة التاريخية لجنس النساء وأفق تجاوزها / محمد حسام
- الجندر والإسلام والحجاب في أعمال ليلى أحمد: القراءات والمناه ... / ريتا فرج
- سيكولوجيا المرأة..تاريخ من القمع والآلام / سامح عسكر
- بين حضور المرأة في انتفاضة اكتوبر في العراق( 2019) وغياب مطا ... / نادية محمود
- ختان الإناث بين الفقه الإسلامي والقانون قراءة مقارنة / جمعه عباس بندي
- دور المرأة في التنمية الإجتماعية-الإقتصادية ما بعد النزاعات ... / سناء عبد القادر مصطفى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - فاتن فيصل - هل المرأة نصف الرجل ام نصف المجتمع