أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - مروان هائل عبدالمولى - العاطل عن العمل بحاجة الى الدعم النفسي














المزيد.....

العاطل عن العمل بحاجة الى الدعم النفسي


مروان هائل عبدالمولى

الحوار المتمدن-العدد: 6512 - 2020 / 3 / 12 - 11:53
المحور: حقوق الانسان
    


تعد البطالة واحدة من أكثر تجارب الحياة إحباطًا والتي لها عواقب نفسية كبيره على حياة الناس ، فالعاطلون عن العمل لفترة طويلة أكثر عرضة بثلاثة أضعاف للاضطرابات النفسية من أولئك الذين لديهم وظيفة ، ولهذا يحتاج العاطلون عن العمل الى استراتيجيات الدعم النفسي ، التي تخفف المستويات العليا من القلق والاكتئاب لديهم ، بسبب الافراط في التفكير بين الاعتراف بالنفس كشخص ناجح وغياب العمل.
الدعم النفسي في ميدان البطالة هو عبارة عن منظومة من الطرق والأساليب الاجتماعية والنفسية التي تهدف إلى زيادة قدرة الشخص العاطل عن العمل على التكيف مع ظروفه المؤقتة المرتبطة بفقدان الوظيفة أو البطالة ، وللأسف مجال استراتيجيات الدعم النفسي في اليمن للعاطلين عن العمل ضعيفة جدا وتكاد لا تذكر رغم أن البطالة الرسمية تنمو بوتيرة عالية و المواطن يمر في اتعس ظروف حياته من حروب داخليه لا تتوقف وفقر ومجاعة اضف عليهم البطالة ، التي اجبرت الكثير من الشباب الى الذهاب الى جبهات الحرب من اجل الحصول على راتب يغطي مصروفهم ومنهم من يعيل اسرته من هذا الراتب الخطر ، الذي قد يفقدون بسببه اما حياتهم او توازنهم النفسي ، بينما هناك اخرون من يتبع استراتيجية التدمير الذاتي من خلال الابتعاد عن المشكلة الى (القات ، إدمان المخدرات).

في الدول المتحضرة هناك برامج نفسية فردية و جماعية للدعم والتكيف النفسي للعاطلين عن العمل ومن بين هذه النماذج الأكثر شيوعًا هي برامج التكيف الاجتماعي المنفذة في النوادي ، حيث تقيم فيها الدورات النفسية التي تناقش العمل والبطالة ، وقد تم تصميم هذه البرامج لمساعدة المواطنين العاطلين عن العمل ، الذين فقدوا دوافعهم النفسية للعثور على عمل والهدف الرئيسي من هذه الدورات هو تدريب المشاركين على مهارات وتقنيات البحث عن عمل وبناء الثقة بالنفس واحترام الذات والرغبة في تغيير الوضع ، كذلك في هذه الدورات يتمتع المواطنون الذين يحتاجون بشكل خاص إلى الحماية الاجتماعية والنفسية بالأولوية في المشاركة في عمل النادي وهم فئة الشباب والمعوقون والنساء .

نتائج الدراسات العلمية الحديثة توثق وجود عدد من العواقب العاطفية والاجتماعية والمالية والعائلية والطبية للبطالة ، حيث تزداد الخلافات الاسرية و ترتفع معدلات الطلاق و حالات الانتحار و جرائم السرقة والخطف وتعاطي المخدرات وتعكف الناس عن للزواج ، اما الأطفال الذين يصبح آباؤهم عاطلون عن العمل تساء معاملتهم و تضعف مستوياتهم الدراسية ويتدهور سلوكهم ، ولهذا السبب تتم محاربة البطالة في دول العالم المتحضرة بكل السبل الاقتصادية والنفسية الممكنة ، كما ان في هذه الدول ، هناك مادة قانونية بشأن العمالة تقول " للمواطنين العاطلين عن العمل الحق في الحصول على خدمات الدعم النفسي المجانية " .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,816,279,271
- عالم الصداقة
- هل وضع الصحة في عدن كارثي ام هي حرب غير تقليدية ؟
- احيانا حرية الصحافة في عدن تمر عبر النيابة العامة
- الحل السياسي في اليمن مرتبط بدستور متفق عليه
- وصفة هندسة الدولة في ايادي غير يمنية ، من السبب في ذلك ؟
- اين موقع الخارجية اليمنية من الدبلوماسية ( الرقمية ) ؟
- المعاهدات الدولية بين السلبية والايجابية
- الاعتراف بالدول الجديدة بين القانون الدولي و العامل السياسي
- اليمن .. جبهات حرب اخوانية سرية و ايرانية علنية في مواجهة ال ...
- عامل القوة في العلاقات الدولية
- الوجه الأخر للبيان السعودي
- السيناريو القادم لاستعادة الدولة الجنوبية
- الزواج الجماعي حل أم مشكله ؟
- شهادة الدكتوراه في اليمن يحملها الفاشل والفاسد والمجتهد
- ميناء عدن : هل هناك ضوء في نهاية النفق ؟
- ترامب سوف يصنف الجماعة إرهابية وأوروبا ستلحقه
- أن تكوني امرأة في اليمن
- مشاورات السويد ( اليمنية ) لا تعزز الانتماء لوطن الوحدة والح ...
- تدفق الأسلحة الزائدة والمال الوفير أصاب الدبلوماسية اليمنية ...
- اليمن.. صراع الجغرافيا والسياسة على الطريقة الروسية


المزيد.....




- كورونا في مراكز إيواء اللاجئين.. العدوى ليست أكبر المصائب!
- -فيسبوك ماسنجر- تطرح أداة جديدة لحماية الأطفال والقصر
- الحكومة العراقية تؤكد التزامها بحقوق الانسان واحترام المواثي ...
- السعودية: أطلقوا سراح ابنَيْ مسؤول سابق
- حقوق الانسان: اصابة احد النازحين في مخيم حسن شامي بفيروس كور ...
- اعتقال جندي إسرائيلي لمحاولته سرقة أسلحة من قاعدة عسكرية
- تقرير حالات الاختطاف والتعذيب بالتظاهرات والكاظمي يوضح
- مكتب الكاظمي يرد على تقرير لحقوق الانسان بشأن حالات الاختطاف ...
- -قسد- تستنفر في الطبقة بعد هجوم لداعش وهروب معتقلين
- حقوق الإنسان: حان الوقت لإلغاء قيادات العمليات وتسليم الملف ...


المزيد.....

- المراة في الدساتير .. ثقافات مختلفة وضعيات متنوعة لحالة انسا ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نجل الراحل يسار يروي قصة والده الدكتور محمد سلمان حسن في صرا ... / يسار محمد سلمان حسن
- الإستعراض الدوري الشامل بين مطرقة السياسة وسندان الحقوق .. ع ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - مروان هائل عبدالمولى - العاطل عن العمل بحاجة الى الدعم النفسي