أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله صالح - رؤوس تسقط وأخرى تنتظرالسقوط !














المزيد.....

رؤوس تسقط وأخرى تنتظرالسقوط !


عبدالله صالح
(Abdullah Salih )


الحوار المتمدن-العدد: 6505 - 2020 / 3 / 3 - 22:50
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الانتفاضة الباسلة للجماهير في العراق أحدثت شرخا في صفوف السلطة الاسلامية القومية الفاسدة وميليشياتها وزعزعت كيانها ومعها كيان الإسلام السياسي ككل وقضت على كل أمل بعودة هذه الطغمة مرة أخرى الى سدة الحكم في العراق كسلطة مستقرة .
تتوالى ضربات الجماهير المنتفضة واحدة تلو الأخرى بحيث لا تدع متنفسا لهذه السلطة المجرمة كي تعيد ترتيب أوراقها رغم كل ما تقوم به من عمليات القمع بحق هذه الجماهير، الضربة الموجعة الأولى أتت على عادل عبد المهدي وحكومته المبنية على المحاصصة الطائفية القومية، ثم جاء دور كل من رشحته أحزاب السلطة لتولى رئاسة الحكومة وأخيرا وليس آخرا جاء دور محمد توفيق علاوي ليسقط هو الآخر كما كان متوقعا منذ الوهلة الأولى لتسلمه خطاب تشكيل الحكومة .
اذا كان التشرذم الحاصل في صفوف الأحزاب الحاكمة وميليشياتها هو احد الاسباب في الإطاحة بعلاوي، فإن السبب الرئيسي والاهم هو صمود وإصرار الجماهير المنتفضة التي لم تتراجع قيد أنملة امام كل الأساليب القمعية التي مارستها هذه السلطة ووقفت بثبات وبعزم لا يلين محددة أهدافها التي تأتي في مقدمتها سقوط هذه السلطة وحل وميليشياتها وفك الارتباط مع كل من ايران وأمريكا الدولتان اللتان كانت لهما اليد الطولى في ما تعانيه الجماهير في العراق من ويلات ومآسي منذ اكثر من سبعة عشر عاما .
محاولة محمد علاوي الأولى كانت باختيار أعضاء حكومته من خارج أحزاب السلطة وفشل، ومحاولته الأخيرة كانت بمسك العصا من الوسط، كل تلك المحاولات لم تأتي أكلها بل جاءت ضربة العصى على رأسه هو وكل من رشحه لتولى منصب هذا المنصب .
عملية سقوط الرؤوس هذه ستستمر طالما بقيت هذه السلطة وكل ركائزها ومؤسساتها، وسوف يأتي ذلك الصباح المشرق الذي ناضلت من اجله الجماهير وضحت بدماء المئات من ابناءه وعشرات الآلاف من الجرحى والمفقودين وسوف تحل سلطة الجماهير المنتفضة محل هذه السلطة وكل ما تطرحه من بدائل وستشكل مجالسها الجماهيرية الثورية وستدفع بهذه الزمرة والى الابد الى مزابل التأريخ .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,858,496,355
- كلنا منظمة حرية المرأة !
- قراءة أولية للانتفاضة في ايران!
- صفقة القرن ، - الحرية - مقابل المال !
- في السودان، قطبان متصارعان لا ثالث لهما !
- سياسة العصا والجزرة، هل ستنفع مع إيران !؟
- التغيير في السودان ، لا زال في الفَرَسْ وليس الفُرسان !!
- -الربيع العربي- بعد ثمان سنوات، الأسباب والنتائج !
- هل أصبحت قرارات ترامب لغزا ً!؟
- الكابينة الوزارية الجديدة، تجسيد للمحاصصة الطائفية والقومية ...
- مئوية الحرب العالمية الأولى ، أين نحن من السلام !؟
- السياسة الرأسمالية في أوج تعفنها ! حول اغتيال جمال خاشقجي !
- حول استقالة نخبة من قيادات الحزب الشيوعي العمالي العراقي - ك ...
- ترامب يُوحِد الأعداء ويُنعش آمال التطرف من جديد!
- حول الموقف الشيوعي من استفتاء كوردستان!
- الأزمة الخليجية، انشقاق في معسكر داعمي الإرهاب!
- لِمَ ، بكسر اللام وفتح الميم ، أقول - لا - لهذا الاستفتاء !؟
- هل تتخلى حماس عن حَماسِها ؟
- حول الانتخابات البرلمانية المبكرة في بريطانيا !
- علم كوردستان في كركوك نذير اقتتال قومي !
- الروس والأتراك يتفاوضون على مستقبل -سوريا العربية-


المزيد.....




- تعديلات قانونية لـ-حماية سمعة- الضحايا في قضايا التحرش وهتك ...
- وفاة رئيس وزراء ساحل العاج مرشح الحزب الحاكم للانتخابات الرئ ...
- قطر تستأنف عمل المحال والأنشطة التجارية يومي الجمعة والسبت
- واشنطن تحث مجلس الأمن على رفض مشروع القرار الروسي حول سوريا ...
- رئيس بلدية طهران: نسبة المشاركة في الانتخابات السابقة دليل ع ...
- إشراق السباعي: كورونا لم ينته من اليمن والمحاجر الصحية ما زا ...
- هواوي تحضّ بريطانيا على عدم التسرع بالاستغناء التدريجي عن م ...
- تعزيز التعاون العسكري بين دمشق وطهران لمواجهة ضغوط واشنطن
- هواوي تحضّ بريطانيا على عدم التسرع بالاستغناء التدريجي عن م ...
- انفجار نيزك أخضر في سماء طوكيو


المزيد.....

- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبدالله صالح - رؤوس تسقط وأخرى تنتظرالسقوط !