أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمود شاهين - لا يعقل أن يدمر الخالق ذاته!













المزيد.....

لا يعقل أن يدمر الخالق ذاته!


محمود شاهين
(Mahmoud Shahin )


الحوار المتمدن-العدد: 6443 - 2019 / 12 / 20 - 04:06
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


اشكالية العقل البشري في فهم الوجود الواحد!
شاهينات 1413
حقا إنها لإشكالية معقدة ، كيف يقتنع العقل البشري بمذهب أتباع "وحدة الوجود" من ابن عربي إلى سبينوزا، وما بعدهما حتى محمود شاهين ! فكيف لا يكون هناك إلا الخالق، والخالق وحده ؟ فماذا عن كل مكونات الوجود المختلفة من الجماد إلى الماء والهواء إلى الانسان ، وكيف تكون جزءا من الخالق ذاته ؟
في الأساطير السومرية والبابلية جاء الانسان من جسد آلهة ، وقد سبق وأن فصلنا في الأمر.. وفي العلم الحديث جاء الوجود من انفجار كوني جرى قبل قرابة أربعة عشر مليار عام ، وما يزال جاريا ، أي أن حالة الانفجار ما تزال قائمة ، وأن الكون في تمدد باستمرار، ولا تعرف الحال التي سيصبح عليها الكون ، إذا ما بلغ الانفجار مداه ، فهل سيتوقف أم سينكمش وينهار ليعود إلى الحال التي انطلق منها ، ربما ليبدأ دورة كونية جديدة قد تطول لمليارات جديدة من الأعوام . أنا شخصيا لا أتوقع هذا إطلاقا ، وأن الانفجار حين يبلغ مداه ويتوقف عن التمدد ، تكون الغاية من الوجود قد اكتملت لدى الخالق ، وأنه حقق وجوده المبتغى وأقام الحضارة التي يطمح إليها بتحقيق قيم الخير والعدل والمحبة والجمال. ولا يعقل أن يقوم بتدمير ذاته بعد كل هذا الشقاء في تحقيق ذاته وبناء الحضارة .
حسب هذه المقدمة ، نعرف أن الوجود كله جاء من هذا الانفجار الواحد ، وأن كل شيء في الوجود لا يستقل أو ينفصل عن الأصل الذي جاء منه ، لأنه من نتاج مادة وطاقة هذا الانفجار نفسه ، مهما تعددت أشكالها وألوانها وصفاتها ، ومهما تعددت وظائفهما وأفعالهما.. وأن كل شكل هو لها، وأن كل فعل هو لها، وأن لا وجود إلا وجودها. مع الأخذ في الاعتبار أنها في تطور دائم وأن كل ما لا يخدم الحضارة من مخلوقات وأفعال ، ناجم عن عدم توصل عملية الخلق إلى الأصوب في عملية الخلق ذاتها والتحكم المطلق بها ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,722,414,680
- رواية زمن الخراب لمحمود شاهين
- - رعب - المشهد الثاني من رواية - قصة الله -
- الإيمان بين إلهين : إله مجهول الماهية ، وإله معلوم !!
- أنا لست ملحدا!!
- الدجاجة جاءت قبل البيضة1
- قصة - العبد سعيد - تعود إلى الحياة !!
- هل الوجود بحد ذاته عقل ؟
- قصة الله . رواية .
- شد الهمّة يا ختيار !
- هل أوجد الموجود بذاته ذاته ؟
- هناك الكثير مما يمكن قوله عن هذه الرواية المدهشة
- الصوفية الحديثة : الطريق الثالث في الفلسفة!
- اسرائيل وفلسطين ، الجوار الصعب!
- الألوهية بين فهمي لها وبين فهم المسيحية والمعتقدات الأخرى!
- الفلسفة في تجربتي الأدبية
- (9) الحقيقة المحمدية سر ايجاد العالم !
- اسلاميات ابن عربي. (6) في كلام الله !
- وجود خالق مشروط بوجود خلق. شاهينيات 1405
- اسلاميات ابن عربي (5) الله والانسان !
- اسلاميات ابن عربي (4) الكفر والحقيقة الإلهية السارية في الوج ...


المزيد.....




- الشرطة الهندية تعتقل أكثر من 500 بسبب العنف الطائفي في دلهي ...
- بابا الفاتيكان يلغي مشاركته في قداس بسبب وعكة صحية
- عشرات آلالاف يؤدون صلاة الفجر في معظم المساجد في فلسطين المح ...
- انتبه.. قد تسيء للنبي محمد دون أن تدرك ذلك
- السديس: تعليق دخول زوار المسجد النبوي والمعتمرين مؤقتاً لكبح ...
- فيروس كورونا: الشعائر الدينية معلّقة حتى إِشعار آخر
- “مصر للطيران” تعلق على قرار الحكومة السعودية بتعليق الدخول ا ...
- تبون يصلي في المسجد النبوي (صور)
- شاهد: فيروس كورونا ينشر الرعب بالنجف ويشل حركة السياحة الدين ...
- شاهد: فيروس كورونا ينشر الرعب بالنجف ويشل حركة السياحة الدين ...


المزيد.....

- المنهج التأويلي والفلسفة الهرمينوطيقية بين غادامير وريكور / زهير الخويلدي
- مستقبل الأديان والفكر اللاهوتي / عباس منصور
- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمود شاهين - لا يعقل أن يدمر الخالق ذاته!