أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - احمد صالح سلوم - حلب الحضارة ستنتصر على الفاشية التركية القطرية الاطلسية التي تغتال المدنيين والاطفال















المزيد.....

حلب الحضارة ستنتصر على الفاشية التركية القطرية الاطلسية التي تغتال المدنيين والاطفال


احمد صالح سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 6301 - 2019 / 7 / 25 - 20:37
المحور: الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني
    


تعتبر الفاشية التركية الأطلسية ممثلة بعصابة اردوغان ان خزان الإرهاب الإسلامي الذي تنقل قادته بطائرات حلف الناتو العسكرية من أسامة بن لادن الى ايمن الظواهري ثروة استراتيجية لا تنضب فهو جيش اخر يخدم حلف الناتو مضافا الى جيش الكيان الصهيوني وتستكمل كلا من إسرائيل وتركيا الاردوغانية توزيع الأدوار ضد الشعب السوري لنشر القتل والخراب ونهب الموارد البشرية والنفطية والغازية و حتى شجر الزيتون بعفرين وأيضا اسلاك التمديدات الكهربائية و سكك الحديد والاثار و المعامل والورشات وكل ما خف وثقل من الثروات السورية ..
في الملف السوري والليبي والسوداني والمصري والعربي عموما يتبع الفاشي اردوغان أسلوب تدمير الدولة وهو اجندة اسياده الصهاينة والامريكان وعدائه معهم لفظي وتكتيكي بينما التنسيق بينهم وتوزيع الأدوار بين الاحتلال الأمريكي والاحتلال التركي ومرتزقتهم من الخونة السوريين و شذاذ الافاق الشيشانيين والاوزبك والايغور وقسد وجر جار على قدم وساق
هناك أموال افرجها حلف الناتو عبر الاتحاد الأوروبي ويسلمها دوريا للسلطة الفاشية التركية لادارة ملف اللاجئين كقضية تستنزف الشعب السوري وتمنع الاستقرار وعودتهم الى بلدهم وأيضا باستخدامهم كلحم مفخخات ومدافع جهنم وانتحاريين ضد شعبهم ..والاموال التي يفرجها حلف الناتو عبر المفوضية الأوروبية ومحمية ال ثاني الإرهابية وقبلها محمية ال سعود الإرهابية يتعهد من خلالها اردوغان وعصابته المخابراتية بتأهيل عصابات القاعدة وفرعها الخوذ البيضاء وعصابات الاخوان المسلمين وداعش ليبقوا تحت المسؤولية الحصرية لاردوغان كما يتعهد الفاشي التركي بالالتزامات المحددة التالية :
الاستمرار باستنزاف الدولة السورية وتحويل مواطنيها الى قنابل موقوتة ضد الشعب السورية
وأيضا توظيف الهلوسة الإسلامية الاخوانجية لخلق إرهابي مميز
كما يقدم المحتل التركي خدمات لوجستية وإعادة تدوير للإرهابيين مدفوعة الاجر من خلال توفير التنقلات الخاصة لهم بهويات معينة وتحت أسماء مختلفة وأيضا علاجهم من أي إصابة تلم بهم جراء تحرير الأرض السورية من طرف الجيش النظامي السوري
ويقدم المحتل التركي كمقاول لأسياده الصهاينة تفويضا لعصاباته باستخدام الأسلحة الامريكية المقدمة لهم بطرق مباشرة ام عبر غسيل السلاح من الجيش الإرهابي الحر وأيضا أسلحة تركية وعربات نقل مدرعة وغيرها من أسلحة بيد الإرهابيين ولا سيما الطائرات المسيرة
ويقوم المحتل التركي المقاول بالباطن بشراء العناصر الإرهابية بعد توفير السي أي ايه والموساد وأجهزة الناتو خط نقل للطيران يعتل الإرهابيين عبر وكالات كحركة النهضة التونسية وحركات الاخوانجية وفي ليبيا والمغرب وقطر والخليج وجر الى تركيا لشرائهم كلحم مفخخات ولحم مدافع جهنم وغيها ضد الشعب السوري والعراقي
واذا تطلب الامر يقوم المقاول التركي بالباطن بنقل هذه القيادات الإرهابية الى ليبيا وغيرها حسب الاجندة الأطلسية ..
يفتح المقاول التركي بالباطن للسي أي ايه عاصمته إسطنبول وكل الأراضي التركية لوسائل اعلام اخوانجية غوبلزية تحرض على الفتنة بين مكونات الشعب السوري وتقدم تقارير غير صحيحة عن الأوضاع السورية وتقدم التبرير للقيادم بجرائم الحرب وجرائم الإبادة الجماعية ضد الشعب السوري كما تفعله قنوات كالجزيرة والحوار واورينت وغيرها الكثير عبر مكاتبها او صحافيين مأجورين يستلمون مرتباتهم مباشرة من محمية قطر الإرهابية او السي أي ايه او الموساد او منظمات أوروبية غير حكومية او حكومية معروفة مثلا منظمة الخوذ البيضاء التابعة لتنظيم القاعدة الإرهابي تمول أساسا من الحكومة البريطانية
كما نفذ المقاول التركي بالباطن وينفذ تمرير النفط السوري والعراقي المسروق الى الكيان النازي الصهيوني عبر الأراضي التركية مقابل عمولة محسوبة تدفع اجلا او عاجلا وهناك توثيق لرجل اعمال صهيوني ينقل هذا النفط بتفويض أوروبي امريكي اطلسي للكيان النازي الصهيوني وامور أخرى معروفة تشمل أي مقاولة إرهابية بالباطن لحلف الناتو ومؤسساته المختلفة كالاتحاد الأوروبي والمفوضية والبنك الدولي والنقد الدولي وجر

............................................
الفاشية التركية المغولية الاطلسية و محمية قطر الارهابية تقصفان مدينة حلب وتغتالان عشرات المدنيين والاطفال في مدينة حلب خلال الايام السابقة ؟مهد الحضارة حلب يتعرض لهجوم غادر من خدم الامبريالية .ستهزم حلب الحضارة الاجرام التركي و القطري والصهيوني لأنها لاتعرف غير النصر عبر التاريخ



Turkish fascist and Qatar s terrorist bombard the city of Aleppo and assassinate dozens of civilians and children in the city of Aleppo during the previous days. The cradle of civilization Aleppo is under attack Left from the servants of imperialism.
Aleppo civilization will defeat the Turkish, Qatari and Zionist crimes



Le fascisme turc et la terreur qatarie attaquent la ville d Alep et assassinent des dizaines de civils et d enfants à Alep durant les jours précédents. Le berceau de la civilisation Alep est attaqué par les serviteurs de l impérialisme.

La civilisation d Alep va vaincre les crimes turcs, qatari et sionistes


مسخرة هذه الولايات المتحدة باتت ملطشة فايران تسقط لها فخر صناعاتها الحربية التجسسية وفنزويلا تلاحق طائراتها المارقة في كل مكان وهي مجرد جعجعة بلا طحن لاتستطيع ان تخوض ولو مناوشة امام تآكل قوتها الهيكلية الداخلية وفزعها من استنزاف لها كما جرى لها في العراق هههههههههه

Les Etats-Unis deviennent ironiques, l Iran est devenu fier de ses industries d espionnage et le Venezuela poursuit ses avions agresseurs.Aujourd hui, Washington ne peut même pas affronter une escarmouche face à la réalité de l érosion de sa force structurelle interne


التكامل الاقتصادي والاستراتيجي بين ايران والعراق وسوريا ولبنان وفلسطين والاردن ومحافظة الكويت والاحواز حق شرعي لشعوب المنطقة في اطار كونفودرالية سورية فارسية تأتي ردا على تجمع وتكتل اغلب دول العالم مع بعض لأن الضعيف لامكان له في عالم اليوم مع انفتاحه على دول الجوار الشرعية


The economic and strategic integration between Iran, Iraq, Syria, Lebanon, Palestine, Jordan, Kuwait and Al-Ahwaz is a legitimate right for the peoples of the region within the context of a Syrian-Persian confederation.
Because the weak can exist in today s world


L’intégration économique et stratégique entre l’Iran, l’Iraq, la Syrie, le Liban, la Palestine, la Jordanie, le Koweït et Al-Ahwaz est un droit légitime pour les peuples de la région dans le contexte d’une confédération syro-persane.
les faibles peuvent exister dans le monde



جونسون رئيس وزراء اليمين الفاشي البريطاني واردوغان مقاول السي اي ايه بالباطن للارهاب في سورية طلعا من اصل عثماني واحد خادم للصهاينة فجد جونسون من اسس اسرائيل خدمة للاحتلال البريطاني وكان يومها وزير داخلية الخلافة العثمانية وجونسون يصف نفسه بأب الصهاينة لا اعتقد ان هناك تناقض


Erdogan became an Ottoman cousin, Johnson is the Prime Minister of Britain and the grandson of the last Ottoman interior minister. The Ottoman is a loyal person to his masters Johnson, Erdogan and the Zionists are servants of imperialism.Good successor to good predecessor


Erdogan est devenu un cousin ottoman, Johnson est le Premier ministre britannique et le petit-fils du dernier ministre de l Intérieur ottoman. L Ottoman est une personne loyale envers ses maîtres.. Johnson, Erdogan et les sionistes sont des serviteurs de l impérialisme.


Johnson, Erdogan et les sionistes sont des serviteurs de l impérialisme. Bon successeur du bon prédécesseur


صار لاردوغان ابن عم عثماني هو جونسون التركي رئيس وزراء بريطانيا وحفيد اخر وزير داخلية عثماني لخلافة ال عثمان الذي اعدمه القوميون الاتراك لخيانته ..العثماني وفي لاسياده الذين حكموا امبراطوريته القروسطية المتخلفة فجونسون واردوغان والصهاينة هم خدم للامبريالية فخير خلف لخير سلف

الاتراك يحتفون بحفيدهم جونسون الذي يعتبر نفسه صهيونيا حتى النخاع يبدو انهم يعتبرون طراطير الحكم في الغرب وكأنهم يحكمون فعلا ولاسيما اتباع اليمين انهم براغي الاوليغارشية فما يكون شو مايكون فهو مبرمج لخدمة اسياده الامبرياليين لا غير .فما تعبوا حالكم هو يخجل منكم و لا يريدكم



بوريس جانسون اليميني يعتبر انه صهيوني حتى النخاع وهذا مضحك فالصهيوني هو العبد المصنع في دوائر المخابرات البريطاني كلحم مدافع استعمارية بينما جونسون مكانه كماكينة امبريالية تصنع هذه القاذورات البشرية التي تخدم الامبريالية الا اذا قصد انه كغير من اليمين برغي في ماكينة ال روتشيلد


Janson se considère comme un sioniste au coeur et c est drôle le sioniste est un esclave fabriqué dans les services de renseignement britanniques en tant que défenseur colonial tandis que Johnson à sa place en tant que machine à fabriquer cette saleté au service de l impérialisme


Janson considers himself a "Zionist to the core" and this is funny, the Zionist is the slave manufactured in the British intelligence services as a colonial defender, while Johnson is in his place as a machine that makes these --dir--t that serve imperialism


جميع زعماء المنطمات الارهابية بمن فيهم اسامة بن لادن وايمن الظواهري تنقلوا على الطائرات العسكرية الامريكية للبنتاغون كنتيجة مباشرة بصفتهم اصبحوا الجيش السري لقوات حلف الناتو "هذا مختصر ما كتبه تييري ميسان عن الارهاب الذي نرى بعضا منه في حلب و ادلب وعفرين ومصراتة وطرابلس والموصل وتونس ..


" all the Islamist chiefs – including Osama Bin Laden and Ayman al-Zawahiri – travelled on aircraft of the US Air Force. As a --dir--ect result, the Islamists – who had so far been secret combatants – were publicly integrated into the NATO forces." Thierry Meyssan


ضاحي خلفان اكتشف اليوم ان ترامب اسد على العرب وفأر امام ايران وهذه هي الحال في عهد اوباما وعهد ترامب مع جعجعة الأخير فالدولة الامريكية العميقة تعاني وهنا هيكليا عميقا وبالتالي انها تفقد هيمنتها وتغيرات استراتيجية تحدث اليوم فهمتها ايران والصين وروسيا الا ان العرب اخر من يفهموا الامور

DKhalfan a découvert que Trump est un lion sur les Arabes et un rat avec l Iran, ce fut le cas sous Obama et le cas sous Trump, parce que l État américain profond se rend compte qu il est structurellement incapable et épuisé qui ne peut pas s engager dans un affrontement


.............................
يمكن متابعة هذه الملاحظات اليومية بالعربية والانكليزية والفرنسية على موقعي على تويتر:
https://twitter.com/AhmadsaloumS





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,130,751
- عدة اشهر وتقضي الصين على الفقر قضاء مبرما وسبع مئة مليون صين ...
- صندوق النقد الدولي ومعالجة الفوارق الطبقية الحادة بالمغرب لت ...
- من تسبب الشيخوخة والموت: الشيوعية ام الرأسمالية ؟..دراسات غر ...
- حماس وابواب الجحيم الاخوانجي على مخيمات سورية ردا على ابواب ...
- ما الفرق بين واشنطن وحاملة طائراتها اسرائيل عند جهابذة قناة ...
- خلطات تحشيش في قناة الجزيرة من ابداع جمال الريان ههههه
- خالد بركات يواجه النازية الالمانية الجديدة وابادتها للشعب ال ...
- قصائد :الغام الأبيض..صمت هارب..مخيلة السراب ..كشك ارجواني .. ...
- كيف يتحول الحصار الى معجزة تنموية ؟..نماذج الصين.. روسيا.. ا ...
- هل نحن في مجتمع عربي ام في مستشفى مجانين؟
- عداد المليون الثامن لموقعي الفرعي بالحوار المتمدن..ولم التوق ...
- كاسترو كصديق لماركيز ونيرودا ولقائي مع مترجمته لترتيب لقاء م ...
- ردود على اديبة من نجد والحجاز عن انهيار مكانة المعلم ولم الن ...
- القرصنة الاستعمارية البريطانية في جبل طارق المحتل ضد ناقلة ن ...
- قصيدة: اشباح تموت اليهن اشتياقا ..جزء أول
- -إنها تمطر اياد مقطوعة على الكونغو- كتاب يبحث في ابادة ثلث س ...
- دور عصابة الاخوان المسلمين الارهابي الخادم للامبريالية باسته ...
- ما الفرق بين ايران الاختراعات و مغرب قوارب الموت تنمويا؟
- لم لا تدفع المانيا النازية الجديدة سنتا لاباداتها الجماعية ل ...
- ورشة البحرين الاستعمارية :صفقة ابادة الشعوب العربية وتكريس ه ...


المزيد.....




- للحصول على مساعدات أمريكية… إيفانكا ترامب: على الدول النامية ...
- مقتل وإصابة العشرات جراء انهيار سد قرب مدينة كراسنويارسك الر ...
- الديموقراطيون يسعون لمنع نادي غولف يملكه ترامب من استضافة قم ...
- ثورة السودان وتحديات المرحلة القادمة
- Kurz Artikel lernen Sie die Ins und Outs der Studie in Deuts ...
- Produktive Tipps für Technische informatik Studien, die Sie ...
- موقع عبري يكشف عن مخاوف بلاده المستقبلية
- واشنطن ترحل سودانيا دين في تفجيرات 1996
- -ثورة الواتساب- المفتوحة على كل الاحتمالات
- الاحتجاجات في لبنان لا تشبه ما سبقها


المزيد.....

- روايات ما بعد الاستعمار وشتات جزر الكاريبي/ جزر الهند الغربي ... / أشرف إبراهيم زيدان
- روايات المهاجرين من جنوب آسيا إلي انجلترا في زمن ما بعد الاس ... / أشرف إبراهيم زيدان
- انتفاضة أفريل 1938 في تونس ضدّ الاحتلال الفرنسي / فاروق الصيّاحي
- بين التحرر من الاستعمار والتحرر من الاستبداد. بحث في المصطلح / محمد علي مقلد
- حرب التحرير في البانيا / محمد شيخو
- التدخل الأوربي بإفريقيا جنوب الصحراء / خالد الكزولي
- عن حدتو واليسار والحركة الوطنية بمصر / أحمد القصير
- الأممية الثانية و المستعمرات .هنري لوزراي ترجمة معز الراجحي / معز الراجحي
- البلشفية وقضايا الثورة الصينية / ستالين
- السودان - الاقتصاد والجغرافيا والتاريخ - / محمد عادل زكى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - احمد صالح سلوم - حلب الحضارة ستنتصر على الفاشية التركية القطرية الاطلسية التي تغتال المدنيين والاطفال