أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مالوم ابو رغيف - 10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 2















المزيد.....

10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 2


مالوم ابو رغيف

الحوار المتمدن-العدد: 6290 - 2019 / 7 / 14 - 15:49
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


من الخواص التي تتميز بها الاساطير هو ليس بالامكان تغيير احداثها او تعديلها بما يلائم منطق العصر والاحتفاظ بنفس الوقت بقيمتها التاريخية ودلالاتها المعرفية للزمن التي نشات به. لكن الاسلاميين اتبعوا اسلوبا جديدا في تغيير دلالات وفحوى الاساطير وذلك عن طريق تفسير القران حيث فسروا قصصه وحكاياته ليس حسب زمن الاسطورة او الحكاية، انما حسب المنطق الديني العام الذي يرفع من الاسطورة دلالاتها الزمنية و اسبابها الحقيقية ويضيف اليها اسبابا إلهية .
ان التفسير في حقيقته ليس الا تغييرا غير مباشرا للاساطير الواردة فيه واكسائها ثوبا تبريريا لاخفاء تناقضاتها وخروجها عن اطار المعقول كلما ابتعدت عن زمن التأليف.
فلا يمكن مثلا قبول اي تفسير لامكانية الاسراء والمعراج المحمدي بانه انتقال مادي على ظهر حيوان خرافي الى السماء السابعة، الا اذا كان حلما لا يختلف عن سواه من احلام الناس الذي اتخموا معدتهم بالطعام قبل النوم فسببت لهم كوابيس يختلط فيها الواقع مع الخيال.
فكرة المعراج قديمة حيث ذكرت في الاساطير البابلية وها نحن نراها مرة اخرى تتكرر في الاساطير الايرانية.
كما نلاحظ ايضا، وجود تشويه متعمد للديانات الاخرى التي قد لا تتوافق اساطيرها مع اساطير الاسلام مثلا، ويبرر هذا التشويه او الخروج عن الاسطورة الحقيقية بان اتباعها قد حرفوا شرائع الله وحكاياته.
فالمجوس لا يعبدون النار لذاتها، انما يقدسونها لانها هدية من اهورا مزدا اللاله الايراني وكذلك الهنود لا يعبدون البقرة ولا الفئران ولا القرود انما يقدسونها لا لذاتها بل لارتباطها بالاساطير التي دارت حولها.
قصة تقديس النار حسب الاسطورة الايرانية والتي نقلها الفردوسي في ملحمته الشاه نامة تقول بأن الملك هوش آنگ ذهب في احد الايام الجميلة الى الجبال للاحتفال والتمتع فراى كائنا مظلما مرعبا مخيفا ينزل من الجبال، كانت عيناه بارزتان نافرتان بالدم، ومن فمه كان يخرج بخارا قاتما يحلك الهواء بسواده. حذرا نظر هوش آنگ الى الكائن المفزع ثم التقط حجرا وقذف به بقوة وعنف على التنين الذي تنحى جانبا فلم يصبه الحجر وولى هاربا.
لكن الحجر اصاب صخرة صلدة ومن شدة قوة الضربة تحولت الصخرة والحجر الى قطع متناثرة وانبعث منهما ضوء مبهرا متماوجا. ومن هذه الحادثة اكتشف هوش آنگ سر النار، ومنذ ذلك الوقت اعتاد الناس على ضرب الحجر بالصخر للحصول على النار فيتقافز الضوء والتوهج وتولد النار.
سجد هوش آنگ الى الرب شاكرا له هديته التي انعم بها عليه وعلى كل البشرية، ومن اجل شكر الرب على هديته بنى هوش آنگ محرابا للنار في كل مدينة لشكر الاله وتقديس هديته.
يقول هوش آنگ
ان هذه النار هي نعمة الرب لذلك وجب على الجميع تقديسها، عندما يحل الظلام ستضيء جميع المرتفعات والقمم بتوهج النيران المشتعلة فوقها وسيجتمع الملك وحاشيته حولها. واصبح هذا تقليدا شائعا، اذ يجتمع مقدسو النار في اوقات معينة ليوقدو النيران وليحتفلو بها لاحياء ذكرى هوش آنگ.
المعراج الى السماء
كان الملك كيخسرو قديرا متمكنا يحكم بالعدل والانصاف بين رعيته، عندما بلغ الستين اخذ بالتأمل والاستغراق بالتفكير العميق. فكر في سر نفسه قائلا:
ان كل هذه الارض وسكانها هم رعيتي، وقد حقق الاله لي كل ما ارغب واتمنى، اذللت الاعداء واخضعتهم لسلطاني، لقد عشت طويلا حياة هانئة، وقد يكون من السهل علي الآن ان اصبح شريرا، واجلب الى رعيتي الخبائث والشر. عندها سيخفت وهج سلطاني وحكمي ويرتبط ذكري بالشر والسوء، وسيرقص من يأتي بعد فرحا منتصرا ويجلس على عرشي ويضع على رأسه تاجي، اني اتوسل واتضرع للاله ان يستجيب لرغبتي ويسلب مني ملكي وياخذ روحي الى مكان افضل من هذا المكان. لقد عرفت سر العالم الذي سعى وراء كل الناس (المُلك)
نهظ الملك كيخسرو من عرشه وامر حاجبه ان يصرف الذين حضروا الى محكمته بلطف الكلام. ثم اغلق الباب ولبس الثوب الابيض وصلى الى الله وتوسل له ان ينقذه من نهاية تشبه نهاية الملك الضحاك (الملك العربي الظالم الذي قبله الشيطان من كتفيه فانبت فيهما حيتان لا تعيشان الا على ادمغة البشر، فكان يقتل كل يوم اثنين من رعاياه ليطعم الافعيان). واستمر الملك كيخسرو لمدة اسبوع غالقا باب صالة المحكمة متعبدا مصليا داعيا الى الرب ان يلبي رغبته تلك.
في اليوم الثامن نزل من العرش ودخل عليه كبار رجال حاشيته ورجال حكمه الذين استفسروا عن ما يكدره ويقلقه ولماذا احتجب عنهم سبعة ايام فهل احد منهم عصاه او كسر له امرا او اغضبه عدوا كان ام صديقا!
اجباهم ليس هناك ما يكدره منهم وانه لا يشكل بولائهم لكنه قضى تلك الايام في عبادة الرب وقد أسره بامر سيقوله لهم ان استجاب الاله وحققه له. وعندما غادروه مهمومين مغمومين لا يعرفون ماذا دهى مليكهم، احتجب كيخسرو مرة اخرى متوسلا بالرب ان يرشده الى طريق الجنة الموعودة.
لكن الاشاعات بدت تنتشر في البلاد، بان الملك قد تنكر لقوانين الله وابتعد عن طريق الحكمة واغلق صالة المحكمة واغلق فمه ايضا من قولة الحق والصلاح. ومع هذا استمر كيخسرو في الصلاة لخمسة اسابيع متتالية خلالها منع كل رجال حكمه الكبار من المجيء او محاولة التحدث اليه وبقى باب صالة المحكمة موصدا.
ومن اثر تعب العبادة والارهاق في التأمل والتفكير غرق كيخسروا في نوبة نوم عميق. فاحس بالملاك سوروش يهمس باذنه قائلا
ايها الملك لقد استجاب الاله الى صلواتك وستذهب بعيدا عن هذا العالم.!
فليس لك بعد الآن ان تقضِ ايامك في ظلام القلق والخوف، اختر من دار البؤس هذه (الدنيا) من يحكم بعد رحيلك، رجل ميزته نصرة الضعفاء والفقراء، زوده بمحاسنك واجعلها من صفاته فانك لن تبقى طويلا على الارض! اختر خليفا لك يتولى ادارة شؤون الملك واحرص ان تكون اهم شيمه حبه للسلام والمحافظة عليه.
شكر كيخسرو ربه وخلع ثوب العبادة وارتدى ثوبا احتفاليا وصعد على العرش ودعى حاشيته ورجال حكمه اليه.
لقد اندهش الجمع الملوكي وبدى على وجهوهم القلّق وضاع من عقولهم الرأي والمشورة عندما اخبرهم ملكهم بانه مغادر هذه الارض عن قريب بعد ان استجاب الاله الى توسلاته وتضرعه.
فتكلم اكبر رجال البلاط سال ابو رستم
لقد غادر العقل راس الملك، فانا لم اسمع طيلة حياتي ملكا نطق بمثل هذا الكلام. لقد ابعده الشيطان عن طريق الله وقاده الى طريق الزلل والظلال.
فصفق له الحاضرون استحسانا.
ثم خاطب سالSal الملك كيخسروا قائلا:
ايها الملك العظيم، لا تغضب على اكبر رجالك سنا فقط لانه قال جهرا ما يعتقد انها الحقيقة، بانك اسلمت نفسك لطريق الشر الذي نهى الله عن سلوكه، ان احد الـ الـ dev الجاحدين نعمة الرب قد اضلك عن سواء السبيل، لكنك ستندم فيما بعد: ايها الملك لا تسمع الى وسواس الديفان ( الشياطين) الذين يريدون غوايتك ويحاولون ابعادك عن طريق المعرفة، اعمل بنصائحنا، وحافظ على عقلك بكل ما تستطع من جهد وحزم.
فتكلم الملك كيخسرو بعد برهة تفكير:
اقسم بالرب اني اخاف ان تكون نهايتي مثل نهاية الضحاك وجمشيد، فان تكون مثلها نهاية لي، لا فرق عندي حينها بينها وبين ان أُساق الى الجحيم.
لذلك اسئلكم ما هو الشر الذي اقترفته في عبادتي المكرسة لاله المدة خمسة اسابيع اصلي فيها نهارا وليلا؟
فالتمس (سال) العفو من الملك وقال:
لم اكن حكيما في خطابي، فانت مثال النقاوة والصفاء، انا لا انت، من وسوس له الابالسة وخدعوه. الف سنة وانا اقف امام الملوك ولم اجد ملكا مثلك، ليحفظك الاله من اي شر ومن اي مكروه!
عندها نزل كيخسروا من على عرشه واخذ بيد سال الحكيم واجلسه على العرش معه.
امر كيخسرو بنصب الخيام على احد الحقول وجلس على عرشه الذهبي يحيط به القواد والفرسان والرؤساء والحكماء ومن بينهم اكبر الرجال سنا ( سال) وهو ابو رستم.
كل العيون كانت تنظر الى حيث يجلس الملك المعظم الذي وقف مخاطبا الجمهور:
لقد فعلت الكثير وتحملت الكثير وحصدت الخبرة والمعرفة من هذه الارض، وعرفت بالمقابل ما هو البطلان، امام عيني رحل الكثيرون ولم ارَ احد من شيمته البقاء الدائم، جميعهم كانوا حصة وغنيمة الموت. وانا ايضا وبنفس ما تحمله الحياة من معنى ساغادركم ولن ابقى وطويلا في وادي الظلام هذا. كل الذين تعبوا وقاسوا بسببي ساوزع عليهم كنوزي بحسب رغبتهم. فاحتفلو وافرحوا في الطعام والشراب. ثم وزع الهدايا على القواد والفرسان ووزع الاقطاعيات على الامراء.
لكن لحد تلك اللحظة لم يذكر اسم لوراسپ Lohrasp فهو لم يكن موجودا فامر باحضاره واعلن بانه سيكون خلفا له، ثم وضع التاج على رأسه وخاطبه:
من الان وصاعدا ستكون ملك ايران فلا تحكم الا بالعدل واسلك طريق الحكمة والمعرفة.
فوقف سال ابو رستم وقال بامتعاض:
عندما قدم لوراسپ الى ايران كان فقيرا معدما، ولم يكن بمعيته الا حصانا واحدا، وكان ينأى بنفسه عن الاشتراك بالحروب، لا اعرف له اصلا ولم تتضح حكمته في خطب ما، الا يعرف الملك احدا غير هذا يوليه امر الحكم؟
فاجابه كيخسرو:
اترك عنك مثل هذا الكلام! الله هو الذي يقسم الارزاق ويهب السعادة لمن يشاء، فهو مصدر الفرح والشفاء، وليشهد علي الله بانه هو الذي اعطاه الحكمة والمعرفة واختاره لمهمة تنظيف الارض من الشر والخبائث ويجعلها تشرق بالنور من جديد. اني ادعوكم من اجلي ان تحتفظوا بنصائحكم لكم وان تغيروا ارائكم وان لا تقفوا في طريق تحقيق رغبتي الاخيرة، فمن يفعل سيغضب عليه الله ويحطمه.
فانحنى الجميع امام لوراسپ وقدموا له فروض الطاعة. ثم ودع كيخسروا رعيته وامتطى حصانه وذهب باتجاه الجبال مع بعض من اصحابه الذين بقوا معه اسبوعا في الجبال، وكانت الناس تأتيه باكية متوسلة ان يعدل عن قراره ويعود اليهم .
في الليل غسل كيخسرو جسده وراسه وخاطب اصحابه:
غادروا هذا المكان بسرعة ولا تبقوا منتظرين، اذ ستمطر السماء مسكا وتهب رياح عاتية تقلع الاشجار من جذورها، وسيتساقط الثلج بغزارة فلا تجدون الطريق.
وفي اليوم التالي عندما اوشكت الشمس على الغروب اختفى كيخسرو في الهواء امام انظار رفاقه المقربين. ارتعبوا وبحثوا عنه في كل مكان لكنهم لم يجدوه وعندما عادوا الى النبع الذي اغتسل كيخسروا بمياهه سمعوا صوتا يقول ان كيخسرو حيا يزرق عند الله. ثم مطرت السماء مسكا وهبت رياح عاتية اقتعلت جميع الاشجار فوق الجبال وهطل الثلج واخفى معالم كل الطرق وعبثا حاول الجميع الهروب فاستسلموا لمصيرهم وماتوا جميعهم وفيما بعد عثر عليهم كبير البلاط سال وابنه رستم فاقاموا مراسيم العزاء والتشييع.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,853,833,023
- 10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 1
- 9 آلهة وشياطين: گلگامش 4- الطوفان
- 8 آلهة وشياطين: گلگامش 3- عبور مياه الموت
- 7 آلهة وشياطين: گلگامش 2- موت انكيدو
- 6 آلهة وشياطين: : گلگامش 1
- 5 الهة وشياطين: الاساطير البابلية والاشورية 2
- 4 الهة وشياطين: الاساطير البابلية والاشورية 1
- 3 الهة وشياطين: اسطورة ايزيس واوزيرس 2
- 2 آلهة وشياطين: الالهة المصرية 1
- الوعي العمالي وتأثيرات التدين
- 1 آلهة وشياطين
- نيوزلاند: الدين والعنصرية
- المرأة انسان وليست وظيفة جنسية
- تصنيم الاله
- صاحبة المنزل
- ثلاثة وجوه للتدين: مسلم، اسلامي ومتأسلم
- العراق: فساد العملية السياسية
- مقتدى الصدر ومحوري الشر السعودية وايران
- طبقة الكادحين: ضرورة الوعي الطبقي
- الانتخابات العراقية: تغيير قوانين ام تغيير وجوه


المزيد.....




- لودريان: جائحة كورونا ستزيد من حدة الصراعات في العالم
- الأردن: 10 دنانير لكل من يمسك بكلب شارد في العقبة - صورة
- أنقرة: سنتعاون مع باريس إن أوقفت دعم حفتر
- هزة أرضية بقوة 5.5 درجة تضرب مكسيكو
- بعد انتقادات واسعة.. الحكومة السورية تخفض سعر السكر والرز
- ميزة مهمة للمستخدمين تظهر في -يوتيوب-
- نجل الزعيم السوفيتي نيكيتا خروتشوف يكشف أسرار سياسة موسكو ال ...
- كلب ينبح غاضبا لدى سماعه حرفا من الأبجدية
- الاعلان عن موعد استئناف مفاوضات سد النهضة
- وزير الري السوداني: فريق التفاوض يواصل استعداداته لاستئناف ا ...


المزيد.....

- كيف ومتى ظهرت العربية بصورتها الحالية / عزيزو عبد الرحمان
- الحلقة المفرغة لتداول السلطة في بلدان الوطن العربي و العالم ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دور الزمن في تكوين القيمة / محمد عادل زكى
- مستقبل اللغات / صلاح الدين محسن
- ألدكتور إميل توما وتاريخ الشعوب العربية -توطيد العلاقات الاج ... / سعيد مضيه
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مالوم ابو رغيف - 10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 2