أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الملالي ومأزق السقوط الحتمي














المزيد.....

الملالي ومأزق السقوط الحتمي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6287 - 2019 / 7 / 11 - 18:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عقوبات وضغوط دولية غير مسبوقة ضد نظام الملالي، سخط وغضب شعبي متعاظم لايمکن کبحه، ونضال إستثنائي للمقاومة الايرانية في داخل وخارج إيران بحيث صار مادة أساسية لوسائل الاعلام الدولية، هذه هي بإختصار أوضح صورة للأوضاع في إيران، وإن النظام الذي تمکن لأعوام طويلة من خداع العالم وإطلاق مزاعم کاذبة بشأن کونه نظام يريد أن يکون عضوا نافعا في المجتمع الدولي، قد إنقطع حبل کذبه هذا بعد أن تمکنت المقاومة الايرانية من دحض وتفنيد مزاعمه الکاذبة وإثبات حقيقة کونه نظار متطرف وإرهابي ولايٶمن بمبادئ حقوق الانسانية ويٶمن بأفکار ومبادئ قرووسطائية ويريد فرضها قسرا على الشعب الايراني وکذلك على شعوب البلدان التي تخضع لنفوذه.
نظام الملالي الذي سعى لرکوب العديد من الموجات لکي يوفر أفضل الظروف والاوضاع من أجل ضمان إستمراره وبقائه، وفي نفس الوقت لم يتخلى عن نهجه الاستبدادي القمعي وظلت سجونه ممتلئة بأضعاف طاقاته وعمليات التعذيب الوحشي جارية في أقبية ودهاليز هذا النظام وکذلك إستمرار حملات الاعدام دونما إنقطاع، لکن المعلومات الدقيقة التي تمکنت المقاومة الايرانية من إيصالها لوسائل الاعلام العالمية، أکدت کذب وخداع هذا النظام وإستحالة أن يتمکن هذا النظام الرجعي الوحشي أن يتأقلم مع المجتمع الدولي بل إنه أشبه مايکون بحقل ألغام ومتفجرات، ولاريب من إن أکاذيب النظام لم تصمد أمام حقائق المقاومة الايرانية وإن موقف النظام ليس ضعيفا فقط وإنما صار يواجه الرفض والتشکيك على مختلد المستويات.
الازمة الطاحنة التي إنتهى إليها نظام الفاشية الدينية والتي کان مسك ختامها إنتفاضة 28 کانون الاول2017 والانسحاب الامريکي من الاتفاق النووي وإدراج الحرس اللاثوري في قائمة الارهاب الى جانب العقوبات المفروضة على النظام، کل هذا يجعل النظام يقف عاجزا ولايعرف ماذا يفعل وکيف يواجه هذه الازمة وينجو من آثاره المدمرة عليه، ولکن ليس هناك في الافق مايمکن أن يساعد هذا النظام ويسعفه للخروج من أزمة السقوط الحتمي التي يواجهها ذلك إن مايواجهها داخليا هو منطق وسنة من سنن التأريخ التي لامجال لتغييرها، فهذا النظام الرث البالي قد فقد أسباب بقائه وإستمرار أمام قوة تقدمية حضارية إنسانية متجددة تمثل المستقبل الذي لايمکن أن يقاوم والمتمثلة في المقاومة الايرانية، کما إن هذا النظام قد وصل في تعامله مع المجتمع الدولي الى طريق مسدود وإنکشف مستوره ولم يعد هناك من يثق به والکل يطالبه بالرضوخ للأمر الواقع والذي يعني إنتظار سقوطه وإنهياره.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,420,359,444
- العالم صار يرى فجر الشعب والمقاومة الايرانية
- الملالي أکبر تهديد للسلام في عالم اليوم
- حدث في شهر يونيو/حزيران ضد النظام الايراني
- السجون وأعواد المشانق لن تنقذ نظام الملالي
- ملالي إيران في فر من دون کر!
- قائدة مسيرة الشعب والمقاومة الايرانية
- أشرف 3 قلعة الحرية والتغيير الکبير في إيران
- دفاع مشبوه لاينطلي على أحد
- الشعب لايريدکم ألا تفهمون؟!
- إنهم أعداء الشعب بحق وحقيقة
- اليوم الذي سيتنفس فيه العالم الصعداء
- الملا خامنئي تحت سياط العقوبات الامريکية
- اليوم قبل غدا الافضل لنظام الملالي الرحيل
- العالم مدعو لدعم نضال الشعب الايراني لإسقاط نظام الملالي
- أکثر الانظمة إجراما في العالم
- هذا هو صوت وإرادة الشعب الايراني
- کل شئ صار مکشوفا
- الملالي يستعجلون لرميهم في مزبلة التأريخ
- الملا شمشون الدجال
- لامکان لنظام الملالي في هذا العصر


المزيد.....




- السودان: قادة الاحتجاج يؤكدون رفضهم منح جنرالات الجيش -حصانة ...
- مجلس الوزراء السعودي يقرر رسميا رفع الحظر عن تنقلات المعتمري ...
- عرض بزة أرمسترونغ بمناسبة مرور 50 عاماً على رحلة أبولو 11 إل ...
- عرض بزة أرمسترونغ بمناسبة مرور 50 عاماً على رحلة أبولو 11 إل ...
- 12 قتيلاً على الأقل في هجوم جوي سوري على سوق شعبي في قرية يإ ...
- لماذا يتحرك غريفيث الآن لإحياء عملية السلام باليمن وهل سينجح ...
- مع بدء المفاوضات.. قوى التغيير تتوصل لتوافق بشأن نقاط الخلاف ...
- بريطانيا ترسل سفينة حربية ثالثة إلى الخليج
- السفير الإيراني ببغداد: لن نركع لأميركا ودافعوها لحربنا سيند ...
- باعته لدولة صديقة قبل 25 عاما.. قطر تحقق في وصول صاروخ ليمين ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الملالي ومأزق السقوط الحتمي