أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مالوم ابو رغيف - 10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 1















المزيد.....

10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 1


مالوم ابو رغيف

الحوار المتمدن-العدد: 6274 - 2019 / 6 / 28 - 19:25
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


تأسس الدين الزرادشتي في القرن الثامن قبل ميلاد المسيح وفق تعاليم زرادشت، الذي دعى الى التوحيد (monotheism) وعبادة اله واحد هو اهورا مزدا Ahura Mazda الاله الحكيم، الاله الاعلى، ملغيا بذلك الديانة الايرانية القديمة القائمة على تعدد الآلهة(polytheism) ، التي اعتبرت آلهتها المسماة بـ الـ ديفان (Divine) اعداء دائميين لـ اهورا مزدا.
حسب الدين الزرادشتي يحتدم صراع مستمر في كافة انحاء العالم وعلى جميع الاصعدة الروحية والمادية بين الاله اهورا مزدا وبين انگرا ماينيو Angra) (Mainyu او(Ahriman)، بين الخير وبين الشر، بين الاله وبين الشيطان.
وتقف القوى الشيطانية الـ (ديفان) بالضد من قوى الخير الالهية في هذا الصراع الذي قد تحددت مدته ويشارك في آواره العالم كله حسب مبدأ من لم يكن مع اهورا مزدا، فسيكون ضده.
وطبقا لتعاليم زرادشت فان على الانسان واجب معرفة قوى الخير من خلال اتباع التعاليم والوصايا الالهية، ومن خلال حياة التدين، ومن خلال فعل الفضيلة والنقاء الروحي والمادي لاجل الكفاح مع اهورا مازدا وعالمه، عالم الانوار ضد عوالم الشر والظلام.
هذا الصراع الكبير بين قوى الخير وقوى الشر هو في ذاته عملية لتنقية العالم من الشرور ولتطهير الانسان روحيا وماديا من الدنس واللاكمال.
وخلال دورات يقدرها الاله سلفا يتم ازاحة الدنس واللاكمال. وعندما يتم ذلك، عندها يكون اهورا مزدا قد انتصر وهزم آنگارا ماينيو الى الابد، فيبزغ عالم نقي طاهر هو عالم الانوار المسمى بـ الـ السوشيانت(soashyant) والتي تعني بلغة آفستان ((Avestan ذلك الذي يأتي بالنفع، انه عالم الايمان الالهي الذي يقود كل المخلوقات نحو الخير.

آهورا مزدا وأنگرا ماينيو
في البدء خلق اهورا مزدا السماء والارض من لدنه، فتولدت الحياة والخير. وخلق الحيوان الاول فقتله أنگرا ماينيو فغدق سائله المنوي الارض ومن هذا السائل المنوي للحيوان الاول نشأ مارتيا Martia اي الرجل ونشأت امرأته مارتينا Martiana. وكان اسم الرجل گاجو مرد
Gajomrd وهو اول ملك حاكم على الارض، وبمرور الزمن تزايدت اعداد البشر فكان گاجو مرد سيدهم ومليكهم ومطعمهم وكاسيهم.
اينما زرع آهورا مزدا الخير والنقاء يتصدي له عدوه اللدود آنگرا ماينيو باعمال الشر في عملية صراع مستمرة لأفساد كل ما هو نبيل وخيّر، فيخلق الارض البور المتصحرة والاجواء المتلبدة السيئة والحيوانات المفترسة والحشرات السامة والامراض والاوبئة والعقم والقحط ويساعد على اقتراف الآثام والذنوب.
الاراضي المقفرة والمتصحرة، والمستنقعات و الآسنات(المياه الاسنة) والصخور والاحراش هي الاماكن المفضلة للديفان خدم آنگرا ماينيو المخلصين.
بينما اهورا مازدا الاله الاعلى هو الذي يستصلح الاراضي البور ويسقى الاراضي التي تعاني من الجفاف ويُجري المياه الى البحيرات، هو الذي يُكاثر الحيوانات، ويهتم بحياة الانسان جسديا و اخلاقيا، وهو الذي يدعو الى الليونة وتجنب التصلب في الرأي وقول الحق والوفاء والاتحاد بين البشر .
ثلاث مرات ثلاثة الاف سنة استغرقت عملية خلق العالم الذي نعيش فيه. في الثلاثة الاف سنة الاولى خلق اهورا مزدا عالم النور النقي وحرص على المحافظة عليه من آنگرا ماينيو الذي شاهد النور وهرع اليه مهاجما ومنذ ذلك الحين استمر الصراع بينهما، بين اهورا مازدا وبين آنگرا ماينيو. كل الكلمات البذيئة وكل اعمال السوء وكل الافكار الوسخة هي اخلاق من يقاتل الى جانب آنگرا ماينيو.
في الثلاثة الاف سنة الثانية ظهر على الارض زرادشت (Zarathustra) او (زرتشت كما يثسمى باللغة الفارسية) وعزز جبهة الخير في صراعها ضد جبهة الشر التابعة لآنگرا ماينيو. لكن الموقعة الحاسمة بين الجبهتين، بين جبة الخير وجبهة الشر ستكون بعد انقضاء الثلاث الاف سنة الثالثة والى ذلك حين تبقى كفتا الجبهتين متوازنتان، متعادلتان، مرة لهذه ومرة لتلك رغم ان جبهة الخير اقوى ورغم ان اهورا مازدا يتفوق بكثير على آنگرا ماينيو.
ثم يظهر المخلص الاكبر للعالم سوشيانت عندما يرى الناس نجمة مميزة في السماء، عندها ستذوب المعادن في الجبال وتتحد في سيل جارف فتغمر الارض لتحرق جميع الاشرار ولتنقي وتُطّهر جميع الاخيار. ثم تنهض الاموات من اجدافها ويبقى من يستحق الحياة ويطّهر العالم من الدنس , ويحيط الناس بالمخلص فيعطيها شراب الخلود لتبقى تعبد آهورا مازدا وتسبح بأسمه.

جاگو مرد
وفق المثيولوجيا الايرانية كان جاگو مرد اول كائن يعيش على الارض، عندما دخلت الشمس برج الجدي وضعت قدمها على الجبال، فزادت الارض حيوية واضفت عليها اشراقة سماوية. جهز جاگو مرد نفسه للسيادة والحكم، وارتدى هو واقاربه جلود النمور ونزلوا من اعلى الجبال الى الاسفل، فوزع اكلا وشرابا وملابسا جديدة على البشر وبقى ثلاثين سنة سيدا وملكا على الارض، وكان عندما يضع على رأسه التاج ويجلس على عرش الملك يشرق بالنور كاشراقة الشمس.
كل حيوانات البرية وتلك التي في الحقول وكل ذو حياة اتىوا وعاشوا بالقرب منه، وكانوا يصلون له مرتان في اليوم.
ابنه البكر سياماك Siamak كان وسيما وذكيا حكيما، وكان ابوه يحبه حبا كثيرا، وقد عاشا طويلا بسلام ولم يكن لهم اعداء سوى انگرا ماينيو وابنه آرگن، كانا يحلكان على العالم بالظلام رغم الاشراق والنور المنبعث من جاگو مرد ومن مجد سياماك.
وقد جهز انگرا ماينيو وابنه جيشا من الارواح الدنسة الديڨ--------ان ، للاستيلاء على الحكم وسلب تاج السيادة من جاگو مرد وابنه اللذان لم يكن لهما اي دراية بالتخطيط الشرير لـانگرا ماينيو. فنزل رسول الاله المبارك سروش sraosh مرتديا جلود النمر وقال لسياماك:
ان عدوا يضمر لكما اشد انواع الحقد والبغضاء يقترب منكما ويهدد اباك بالشر!!
فارتدى سياماك اقوى الجلود لحماية جسده، اذ لم يكن في ذاك العصر دروع، وحشد جيشا وسارا لمواجه الاعداء واشتبك مع ابن آنگرا ماينيو آرگن، فقاتل بشجاعة وقوة لكن آرگن تمكن منه وطرحه على الارض صريعا ومزق جسده بـبراثنه حتى مات، فبقى جيش سياماك من دون قيادة.
وعندما عرف جاگو مرد بخبر مقتل ابنه المحبوب سياماك اسودت عليه الدنيا ظلاما من شدة الحزن، وبقلب مثقل بالاسى نزل من العرش وبكى معه الجيش حزنا. ارتدى الجميع ثياب حداد زرقاء بلون السماء وتجمعوا حوله، واعلت النائحات صوتها بالعويل فبكت حتى الطيور على الاغصان والحيونات حزنت في حقولها على فراق سياماك الابدي.
وبعد سنة من الحداد الثقيل ارسل الاله رسوله المبارك سروش وابلغه ان يكيف عن الحزن ويخلع ثوب الحداد ويجهز جيشا لتطهير الارض من خبائث الارواح الشريرة وان يقوي قلبه بروح الانتقام!
رفع جاگو مرد وجهه الى السماء شاكرا وحامدا الاله على اهتمامه واسرع بتنفيذ اوامره، بان لا يهدأ له بال ولا ينعم بالراحة، ان لا يهتم بالطعام ولا بالشراب، ان يكون قلبه عطشان للانتقام.
كان لسياماك ولد اسمه هوش آنگ Hoshang وضع الجد على عاتقه قيادة الجيش لمحاربة الارواح الشريرة الـ ديڨ--------ان لان الجد اصبح كهلا لا يقوى على مثل هذا الامر وان هوش آنگ قوي بجذوة الشباب.
جمع هوش آنگ كل الارواح الطيبة الخيرة وكل الطيور وحيوانات البرية وعلى وترأس هو هذا الجيش الكبير ثم اتجه لمواجه جيوش الارواح الشريرة بكل شجاعة واصرار.
مع ان قادة الارواح الشريرة الـ ديڨ--------ان لا يخافون ولا يهابون اي شيء، وقد حدوا انيابهم وبراثنهم للمواجه، لكن جيش الديفان عندما سمع بقدوم هوش آنگ ارتبك افراده عندما راوا جيش هوش آنگ الكبير يقترب منهم.
فهجم هوش آنگ على الديڨ--------ان وقتله، وسلخ عنه جلده واحتز رأسه ووضعه بجانب جلده المسلوخ عند اقدامه. وهكذا انتقم الابن للاب من قائد الارواح الشريرة، لكن حياة الجد جاگو مرد قد انتهت وغادر وبقى العالم يدور وتوج هوش آنگ ملك من بعده.










كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,712,041
- 9 آلهة وشياطين: گلگامش 4- الطوفان
- 8 آلهة وشياطين: گلگامش 3- عبور مياه الموت
- 7 آلهة وشياطين: گلگامش 2- موت انكيدو
- 6 آلهة وشياطين: : گلگامش 1
- 5 الهة وشياطين: الاساطير البابلية والاشورية 2
- 4 الهة وشياطين: الاساطير البابلية والاشورية 1
- 3 الهة وشياطين: اسطورة ايزيس واوزيرس 2
- 2 آلهة وشياطين: الالهة المصرية 1
- الوعي العمالي وتأثيرات التدين
- 1 آلهة وشياطين
- نيوزلاند: الدين والعنصرية
- المرأة انسان وليست وظيفة جنسية
- تصنيم الاله
- صاحبة المنزل
- ثلاثة وجوه للتدين: مسلم، اسلامي ومتأسلم
- العراق: فساد العملية السياسية
- مقتدى الصدر ومحوري الشر السعودية وايران
- طبقة الكادحين: ضرورة الوعي الطبقي
- الانتخابات العراقية: تغيير قوانين ام تغيير وجوه
- الديمقراطية في الدولة غير المتجانسة طائفيا وقوميا


المزيد.....




- مسؤول أمريكي لـCNN: إسرائيل ربما شاركت في الهجوم على مقرات ا ...
- ترامب: كيم كان "واضحا معي" وأمريكا على علاقة طيبة ...
- وسط خلافات حادة .. مجموعة السبع تعقد قمتها في مدينة بياريتس ...
- بارنييه: الاتحاد الأوروبي ينتظر مقترحات تتسم بـ "الواقع ...
- ترامب: كيم كان "واضحا معي" وأمريكا على علاقة طيبة ...
- كوريا الشمالية تطلق صواريخ جديدة وترامب يتودد إلى كيم
- لأول مرة منذ قرار نيودلهي.. مطالبات كشميرية علنية بقتال الهن ...
- إعلام: الدفاعات السعودية تعترض طائرتين مسيرتين أطلقتهما -أنص ...
- عرض منظومة رادار جديدة في -ماكس-2019-
- أعمال شغب في الرمثا الأردنية بسبب -كروز سجائر- والحكومة ترد ...


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - مالوم ابو رغيف - 10-آلهة وشياطين: الاساطير الايرانية 1