أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ضياء الشكرجي - حقيقة موقف القرآن من المرأة 3/41














المزيد.....

حقيقة موقف القرآن من المرأة 3/41


ضياء الشكرجي

الحوار المتمدن-العدد: 6251 - 2019 / 6 / 5 - 13:12
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


حقيقة موقف القرآن من المرأة 3/41
ضياء الشكرجي
dia.al-shakarchi@gmx.info
www.nasmaa.org
«يا أَيُّهَا الَّذينَ آمَنوا كُتِبَ عَلَيكُمُ القِصاصُ فِي القَتلَى الحرُّ بِالحرِّ وَالعَبدُ بِالعَبدِ وَالأُنثى بِالأُنثى.» (2 البقرة 178)
هذه الآية من المتشابِهات، أي أنها صيغت بإبهام، وجُعِل فهمها متعدد الأوجه. فهي من النصوص التي تؤدي معنى المساواة، إذا كان المقصود بـ«الحرُّ بِالحرِّ، وَالعَبدُ بِالعَبدِ، وَالأُنثى بِالأُنثى»، هو القاتل المطلوب الاقتصاص منه على جريمة القتل بقتله، بحيث لو كان القاتل عبدا، وكان قد قتل حرا، فالقاتل العبد هو الذي يُقتَل، ولا يُقتَل حر مكانه، بحجة أن قيمة الحر عند العرب تفوق قيمة العبد، وكذلك إذا كانت القاتلة امرأة، وكانت قد قتلت رجلا، فالقاتلة المرأة هي التي تُقتَل، ولا يُقتَل رجل مكانها، بحجة أن قيمة الرجل عند العرب تفوق قيمة المرأة، وهذا ما تؤيده القاعدة القرآنية والعقلية أن «لا تَزِرُ وازِرَةٌ وِّزرَ أُخرى». ولكن أكثر المفسرين والفقهاء فهموا من الآية أن الرجل القتيل يُقتل قاتله، رجلا كان أو امرأة، بينما المرأة القتيلة تُقتل بها قاتلتها إن كانت امرأة، ولا يُقتل بها قاتلها، إن كان رجلا، وهكذا هو الأمر مع الحر والعبد، فالحر القاتل يقتل بالحر القتيل ولا يقتل بالعبد القتيل، بينما العبد القاتل يقتل في كل الأحوال. وفي كل الأحوال إن هذه الآية جعلت من المتشابهات القابلة للتأويل حسب مزاج الفقيه، فالنص مبهم، وقابلا للتأويل إلى ما يلتزم بمبدأ المساواة، أو إلى ما يكرس مبدأ التمييز بسبب الجنس (ذكر/،أنثى)، وبسبب الطبقة (حرّ/عبد)، ولكل من المعنيين ما يؤيده في نصوص قرآنية أخرى، فالمساواة تؤكده نصوص المساواة، التي ينبغي أن تمثل جوهر الدين والمبدأ الأساس، الذي لا يجوز من حيث المبدأ أن ينقض باستثناء إلا بدليل قاطع، كما إن التمييز والتفاضل مؤيد بكثير من الأحكام، ومنها الإرث، ودية القتل الخطأ، والشهادة، وغيرها.
«... وَلَهُنَّ مِثلُ الَّذي عَلَيهِنَّ بِالمَعروفِ ...» (2 البقرة 228)
هذه البداية من الآية تدل على المساواة، وهذا النص يمثل واحدا مما كنت أعتبره فيمن يعتبره يمثل جوهر الدين الثابت، وكل ما يتعارض معه يمثل شكلا طارئا متحولا، يخضع لحاكمية الثابت، وهو تخريج غير متين، يُضطر إليه من يعيش بين يقينين متعارضين، بين يقين وجود النصوص المتعارضة مع ضرورات العقل من جهة، ويقين استحالة صدور شيء عن الله يتعارض مع ضرورات العقل من جهة أخرى. قلت هذه البداية تدل على المساواة، ولكن ما سيليها من نفس الآية سينقض مبدأ المساواة هذا، كما سنرى لاحقا.
«فَاستَجابَ لَهُم رَبُّهُم أَنّي لاَ أُضيعُ عَمَلَ عامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَو أُنثى، بَعضُكُم مِّن بَعضٍ، فَالَّذينَ هاجَروا وَأُخرِجوا مِن ديارِهِم وَأوذوا في سَبيلي وَقاتَلوا وَقُتِلوا لأُكَفِّرَنَّ عَنهُم سَيِّئاتِهِم وَلأُدخِلَنَّهُم جَنّاتٍ تَجري مِن تَحتِهَا الأَنهارُ ثَوابًا مِّن عِندِ اللهِ، وَاللهُ عِندَهُ حُسنُ الثَّوابِ.» (3 آل عمران 195)
المساواة هنا واضحة فيما يتعلق الأمر بالمصير الأخروي، بقطع النظر عما إذا كانت المساواة متحققة أو غير متحققة في الأحكام الشرعية الدنيوية للدين الإسلامي، لكننا سنجد حتى في الثواب الأخروي تفضيلا وتخصيصا للرجل، فيما سيأتي في حلقات قادمة.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,578,422
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 2/41
- حقيقة موقف القرآن من المرأة 1/41
- العذاب الأخروي في القرآن 39/39
- العذاب الأخروي في القرآن 38/39
- العذاب الأخروي في القرآن 37/39
- العذاب الأخروي في القرآن 36/39
- العذاب الأخروي في القرآن 35/39
- العذاب الأخروي في القرآن 34/39
- العذاب الأخروي في القرآن 33/39
- العذاب الأخروي في القرآن 32/39
- العذاب الأخروي في القرآن 31/39
- العذاب الأخروي في القرآن 30/39
- العذاب الأخروي في القرآن 29/39
- العذاب الأخروي في القرآن 28/39
- العذاب الأخروي في القرآن 27/39
- العذاب الأخروي في القرآن 26/39
- العذاب الأخروي في القرآن 25/39
- العذاب الأخروي في القرآن 24/39
- العذاب الأخروي في القرآن 23/39
- العذاب الأخروي في القرآن 22/39


المزيد.....




- من يدعم ويؤسس لبقاء الارهاب وأمريكا تحرك الدمى من وراء الستا ...
- -نحو دستورية إسلامية جديدة-.. كتاب جديد يتناول القرآن وإحياء ...
- الكويت: التحقيقات متواصلة للكشف عمن تطالهم شبهة التستر على أ ...
- إسرائيل… تجدد احتجاجات يهود -الفلاشا- أمام الكنيست
- تمرد اليهود الإثيوبيين على عنصرية البيض في إسرائيل هي فقط ال ...
- الكويت تنقلب على -الإخوان- المتفاجئين... وشعبها يسأل -منو ال ...
- السلطات الإسرائيلية تخلي سبيل شرطي قتل شابا يهوديا إثيوبيا
- سلمت القاهرة مطلوبين.. هل تغيرت الكويت مع -الإخوان-؟
- إعترافات خطيرة لعناصر الخلية الإخوانية المصرية المضبوطة في ا ...
- مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى وسط حراسة مشددة من قوات الاحت ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ضياء الشكرجي - حقيقة موقف القرآن من المرأة 3/41