أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمد كشكار - تعريف علوم الإبستمولوجيا؟














المزيد.....

تعريف علوم الإبستمولوجيا؟


محمد كشكار

الحوار المتمدن-العدد: 6192 - 2019 / 4 / 5 - 09:14
المحور: التربية والتعليم والبحث العلمي
    


كتاب "مخاضات الحداثة التنويرية. القطيعة الإبستمولوجية في الفكر والحياة."، هاشم صالح، دار الطليعة للطباعة والنشر، بيروت، لبنان، الطبعة الأولى 2008، 391 صفحة.
نص هاشم صالح: Épistémologie
صفحة 25: كلمة إبستمولوجيا مؤلفة من شقين: "إبستميه" و"لوجيا": أي دراسة العلم أو علم العلم أو نظرية العلم أو فلسفة العلم، فهي إذن أعلى العلوم وأرقاها لأنها تدرُس كل العلوم بشكل نقدي لكي تبين مدى صلاحيتها أو عدم صلاحيتها، إنها تشرف على العلوم من عَلِ. وهناك إبستمولوجيا مختصة بالعلوم الدقيقة، أي بالفيزياء والكيمياء والرياضيات والبيولوجيا.. إلخ، وإبستمولوجيا مختصة بدراسة العلوم الإنسانية والتاريخ أو علم النفس.. إلخ.
يكمن هدف إبستمولوجيا في التفريق بين المعرفة العمومية الشائعة في المجتمع وبين المعرفة العلمية الدقيقة.
صفحة 26: الفيلسوف الحقيقي هو الذي يتخلى عن الأفكار الشائعة والمشتركة ويحاول بلورة نظرية دقيقة عن المجتمع. هذا في حين أن الأيديولوجيين الديماغوجيين يظلون مرتبطين بعقائد عصرهم وأفكارهم الشائعة من دون نقد أو تمحيص. بل إنهم يحوّلونها إلى شعارات هدفها التعبئة وتجييش الجماهير وليس البحث عن الحقيقة. وهنا يكمن الفرق بين الإبستمولوجيا والأيديولوجيا.
صفحة 31: فلا يمكن لأي علم من العلوم الإنسانية أو العلوم الدقيقة أن يستغني عن هذا العلم "الإبستمولوجيا" الذي يبدو جديدا حتى بالنسبة للساحة الأوروبية.
صفحة 32: و لم يعد هناك من مفكر يشتغل في مجال ما إلا ويتدرب مسبقا على مناهج الإبستمولوجيا ومصطلحاتها (إضافة مواطن العالم: وهذا التكوين الأكاديمي الأساسي الضروري في علم الإبستمولوجيا هو بالضبط ما ينقص أساتذة العلوم التونسيين في الثانوي، رياضيات وفيزياء وعلوم الحياة والأرض). فعالم الاجتماع ينبغي أن يكون إبستمولوجيا، والفيلسوف ينبغي أن يكون إبستمولوجيا، والمفكر الماركسي ينبغي أن يكون إبستمولوجيا، وكذلك المختص في التحليل النفسي.. إلخ.
ويدلنا ذلك على أن الإبستمولوجي (أو عالِم الإبستمولوجيا) ينبغي أن يكون فيلسوفا وعالما في الوقت ذاته. بمعنى آخر ينبغي له أن يمارس العلوم الطبيعية قبل أن ينتقل إلى التنظير لها والارتقاء إلى مرحلة الإبستومولوجيا. وهذه هي حالة "برتراند رسل" الذي كان عالم رياضيات و فيزياء وفيلسوفا في الوقت ذاته. وهذه أيضا حالة "رينيه توم"، عالم الرياضيات الفرنسي المعاصر والذي يُعتبر واحد من أكبر علماء الرياضيات في العالم بعد أن توصّل إلى بلورة نظرية خاصة به "نظرية الكوارث أو القطيعة"...
ولكن هناك فلاسفة يمارسون التنظير الإبستمولوجي من دون أن يكونوا علماء بالضرورة... ولكنهم يكونون عندئذ مُلِمِّينَ بالمبادئ الأساسية للعلم الحديث وقادرين على الاطلاع على نتائجه ونظرياته الكبرى (إضافة مواطن العالم: اختصاصي في الدكتوراه المسمى "ديداكتيك البيولوجيا" أو "تعلميّة البيولوجيا"، كاد أن يُسمى في التأسيس في السبعينات "إبستمولوجيا التعليم" ويا ليته سُمي هكذا لكان أوضح فهما عند الناس وأقرب إلى الحقيقة العملية لأن المختص في الديداكتيك، يبدأ اختصاصه في المرحلة الثالثة بعد أن يكون قد حصل على الأستاذية في الاختصاص العلمي الطبيعي فهو إذن شخص مارس العلوم الطبيعية ثم اختص في علوم التربية ونظرا لتكوينه المزدوج ومراوحته بين المخبر والتنظير حول المعرفة العلمية نستطيع أن نعتبره عالما إبستمولوجيا صغيرا مبتدئا قد يكبر مع بحوثه وهكذا نشأ وكبر ووصل البيولوجي بياجي إلى مرتبة أعظم إبستمولوجي بعد "ڤاستون باشلار").
صفحة 62: وأما فيما يخص الساحة الفرنسية فيمكن القول بأن "ڤاستون باشلار" هو أهم عالم إبستمولوجي عرف كيف يستخلص النتائج الفلسفية المترتبة على نظرية النسبية والميكانيك الكمي الموجي.

خاتمة، قد يكون وقعُها على زملائي قاسياً جدّاً: لو كان أمرُ تعليم العلوم بيدي، لوضعتُ شرطاً لا يُنتدَب الأستاذُ دونه، ألا وهو شهادة في إبستمولوجيا الاختصاص المدرَّس، مثلاً: لا يدرِّس البيولوجيا في الثانوي إلا الأستاذُ المتكوّنُ أكاديميّاً في إبستمولوجيا البيولوجيا، مع الإشارة الصريحة أنني لم أسمع بكلمة إبستمولوجيا البيولوجيا إلا عند العودة الثانية للجامعة لدراسة ديداكتيك البيولوجيا في المرحلة الثالثة سنة 1998 وأنا في سن 46 أي بعد ما مارستُ تدريس البيولوجيا دونها طيلة 24 عام (74-98)، وأول مرة في حياتي أجتازُ امتحاناً فيها كان في نهاية السنة الدراسية 98-99 (Ma première année DEA didactique de la biologie, Université de Tunis).

إمضائي المختصر (نقل مواطن العالم): لا أحد مُجبر على التماهي مع مجتمعه. لكن إذا ما قرّر أن يفعل، في أي ظرف كان، فعليه إذن أن يتكلم بلسان المجتمع، أن ينطق بمنطقه، أن يخضع لقانونه من أجل بناء أفراده الذاتي لتصورات علمية مكان تصوراتهم غير العلمية وعلى كل سلوك غير حضاري نرد بسلوك حضاري وعلى كل مقال سيء نرد بمقال جيد، لا بالعنف اللفظي أو المادي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,069,969
- مقارنة بين السلفيين والستالينيين
- أيهما أفضل؟ النقد البنّاء أو النقد الهدّام؟
- في الجزائر، -حكّام الظل- حجبوا الشمس عن الشعب!
- قائمة غير شاملة في نهايات تصورات معينة حول بعض المفاهيم، فرض ...
- الأحزابُ اليسارية ترى في المجتمع التونسي ما تريد هي أن ترى، ...
- كيف أفهم ديني ؟
- أمريكا ومنذ 1940 وهي تتدخل في انتخابات دول كبرى، تؤثر في الن ...
- حركات الإسلام السياسي (أو الصحوة الإسلامية بمتطرّفيها ومعتدل ...
- التربية الصحية بين الممكن والمطلوب ؟
- حوارٌ بيني وبين صديقِ يساريٍّ ماتَ عامْ سبعينْ !؟
- التلميذُ أمْ مدرّسُه، مَن مِنهما الفاشلُ الكسولُ الجاهلُ؟
- فرحات حشاد: -أحِبُّكَ ياشعبْ-. يوسف الشاهد: -أكرَحِبُّكَ يا ...
- موقف فكري من بث البرامج التلفزية التي تُشَهِّرُ بجرائم الاغت ...
- أطالبُ بإنشاء مخبر للتفكير السياسي المجرّد في تونس؟
- الضريرة المستنيرة !
- مفكرون وفلاسفة تقدّميون أوروبيون غير مسلمين سبقونا وأنصفوا ا ...
- خِطابٌ أراهُ جيدًا أرُدُّ به على خِطابٍ أراهُ سيئًا؟
- بعضُ العِلمِ الأمريكي منحازٌ لمنتجِيه، هو ليس موضوعيًّا ولا ...
- يومان في المنستير، قدمتُ محاضرةً علميةً، مدينةٌ جميلةٌ وجدتُ ...
- الصين الشيوعية عينت مليون موظف مقيم لمراقبة مليون عائلة مسلم ...


المزيد.....




- موقع عبري يكشف عن مخاوف بلاده المستقبلية
- واشنطن ترحل سودانيا دين في تفجيرات 1996
- -ثورة الواتساب- المفتوحة على كل الاحتمالات
- الاحتجاجات في لبنان لا تشبه ما سبقها
- Choosing Good Organic Chemistry Introduction
- Choosing Top Dissertation Writing Services Is Simple
- Buy Dissertations Reviews & Tips
- What You Should Do to Find Out About Mm in Chemistry Before ...
- What’s Really Going on with Sleep Science
- Never Before Told Stories on Best Thesis Paper Writing Servi ...


المزيد.....

- مقترحات غير مسبوقة لحل أزمة التعليم بالمغرب / المصطفى حميمو
- معايير الامن والسلامة المهنية المتقدمة وأساليبها الحديثة / سفيان منذر صالح
- التربية على القيم في المدرسة / محمد الداهي
- أصول التربية : إضاءات نقدية معاصرة / د. علي أسعد وطفة
- التعليم والسلام -الدور الأساسي للنظام التربوي في احلال السلا ... / أمين اسكندر
- استراتيجيات التعلم النشط وتنمية عمليات العلم الأهمية والمعوق ... / ثناء محمد أحمد بن ياسين
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في السياقات العربية ، إشكا ... / زياد بوزيان
- احذر من الكفر الخفي / حسني البشبيشي
- دليل مواصفات المدققين وضوابط تسمية وإعداد وتكوين فرق التدقيق / حسين سالم مرجين
- خبرات شخصية بشأن ديمقراطية العملية التعليمية فى الجامعة / محمد رؤوف حامد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - التربية والتعليم والبحث العلمي - محمد كشكار - تعريف علوم الإبستمولوجيا؟