أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - خولةً عبدالجبار زيدان - رثاء














المزيد.....

رثاء


خولةً عبدالجبار زيدان

الحوار المتمدن-العدد: 6170 - 2019 / 3 / 12 - 07:01
المحور: سيرة ذاتية
    


اليوم و قبل ساعات و عن طريق الصدفة فجأة جاء زوجي ليقول (معقولة أم ياسر توفيت؟)و عيونه لم تكن مصدقة الخبر 0 لم يكن خبرا كان فاجعة و صدمة لا يمكن صديقة عمر هي وزوجها إنها مواليد 1953 آمنة ذنون الجراح زوجة صديقنا من نهاية السبعينات د خالد عبد الباقي أم د ياسر صديقة العمر الجميلة ..آمنة العزيزة كيف ذهبت و غادرتنا هكذا مبكرا أيتها الجميلة من الداخل و الخارج .. آمنة الصوت الجميل حين تغني ل فيروز .. آمنة التي تحيا بين يديها كل النباتات الرائعة وحين تغادر يديها تموت و الأخضر يزهو بين يديها كانت تكلم النبتة تغسلها كالطفل .. آمنة الطيبة الذكية الحساسة الحنونة التي ما غادرت العراق مثلنا رغم كل ظروف الحصار والتغيير وجاء الوقت الذي كان لابد أن تغادر بغداد مرغمة لتلحق عائلتها الصغيرة و كأن والدتها الحنون كانت بانتظارها ... و لم تقصر رعت والدتها حتى آخر أيامها و كانت الابنة البارة بها 0 آمنة انا آسفة جدا لأني مريضة لم أتصل بك في الفترة الأخيرة عزيزتي لكي لا ازعجك بأخبار المرض ولم أكن أعرف أنك أيضا مريضة !!! يا إلهي لم نبتلي بفقدان أعزائنا واحدا إثر آخر 0 كانت عندك أحلام كثيرة و كبيرة لولدك ياسر و انشالله تتحقق أحلامك فيه و لو بعدك أيتها الغائبة الحاضرة ستبقي دائما معنا 0 يا ذات الأصابع الحلوة التي ما وضعت بشيء إلا و صار احلى و اجمل 0لا توجد امرأة تطبخ أبسط الأشياء ليكون مذاقها شيء غير شكل 0 كنت امرأة عاملة مبدعة حاصلة على الماجستير في العلوم و ربة بيت أتحدى واحدة تكون مثلها 0 أتذكر الأيام التي سبقت مغادرتك بغداد قضيناها يوم كنت معك ومع كل صديقاتك في مطعم القصر الأبيض و يوم آخر عند بيت صديقتك وفاء سلمان ويوم آخر عند واحدة أيضا من أعز صديقاتك ثريا و كنا و كنا 0 و كنت الأجمل و الأحلى أمونة الغالية 0 و مرة اتصلت بي من عمان لأذهب و أرى أختك سلوى الجراح 0 و اتصلت بك لأخبرك بما جرى!! أخ يا آمنة ماذا أتذكر لاتذكر ؟؟؟ أنه عمر طويل 0 بين ياسر و عماد أبني شهر ياسر في أيلول و عماد في أكتوبر و هما الآن الاثنان في أمريكا أحدهما فى يعرف مكان الثاني 0 سأبقى اسأل عن ولدك طول ما أنا عايشة 0 يا اختي و صديقتي أيتها النزيهة الحلوة أنا أعرف أن هناك الكثير غيري بكى و سيبقى يبكي عليك مثلي و أنا أعزي أبو ياسر و ياسر و لينا و سلوى و أسماء و ناصر ولكني متأكدة انا و ثريا و وفاء صديقاتك اللواتي ستبقى ذكراك في قلوبنا للأبد 0 وانا أعزي نفسي و هذا المساء حين مر ولدي الكبير و عرف بكى لأنه كان يحبك جدا و بحب كلشي من ايدك أما عماد فلا يعرف بالخبر يا صديقة العمر و رفيقة الدرب 0 الجنة لك و كمية لا توصف معك ممن يحبك 0 ثلاثة أيام حداد قليلة عليك يا من غادرتنا قبل أوان الأوان 0 د خولة /Calgary/Alberta/Canada





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,286,389,309
- امرأة شتائية
- وافترقنا
- من نحن!!!
- ياحاكم البلد
- موضوع للمناقشة
- حين كدت اتجمد
- حزن وغياب
- حدث في 1 اذار 2018
- فتحت نافذتي


المزيد.....




- ترامب يصف الإعلام بـ -عدو الشعب- بعد تبرئته من التواطؤ مع رو ...
- الناسا تلغي أول مهمة فضائية لطاقم رواد نسائي بالكامل
- بعد قرار ترامب حول الجولان.. نصرالله يتوقع الاعتراف بسيادة إ ...
- موسكو: المزاعم حول التدخل الروسي في فنزويلا مسيسسة ونتعاون م ...
- حملات توعية في مصر ضد ختان الإناث
- وكالة الطاقة: الاحتجاجات في الجزائر لم تؤثر على انتاج النفط ...
- القوات الحكومية في صعدة تسيطر على مواقع جديدة في كتاف
- اشتراكي الضالع ينعي استشهاد المناضل مرشد الموشكي
- مذكرة الحزب حول النموذج التنموي الجديد – عرض تقديمي
- قصة راهب أفريقي كرمه أمير دبي


المزيد.....

- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي
- لن يمروا... مذكرات / دولوريس ايباروري (لاباسيوناريا)ه
- عزيزة حسين رائدة العمل الاجتماعي - حياة كرست لصناعة الامل وا ... / اتحاد نساء مصر - تحرير واعداد عصام شعبان - المنسق الاعلامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - خولةً عبدالجبار زيدان - رثاء