أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - الفلسطيني سينتصر














المزيد.....

الفلسطيني سينتصر


صالح الشقباوي

الحوار المتمدن-العدد: 6153 - 2019 / 2 / 22 - 09:35
المحور: القضية الفلسطينية
    


لا اظن ان هذه المسيرة الفلسطينية المعبدة بشلالات دماء الشهداء والجرحى وعذابات الاسرى ستذهب سدى ...بل سينتصر الفلسطيني على كل المؤامرات المتدحرجة ، وسيقيم دولته المستقلة ، وسيحقق حلم القائد الشهيد الرمز ياسر عرفات ، هذا اليقين وهذا الحكم لا استمده من ابستمولوجيات الوعي الطوباوي الافلاطوني ، ولا استحضره من عقل فيخته الرومانسي ، ولا من لوحات القمر لمونيير ، بل انطلق من داخل مكونات العقل الفلسطيني الذي يقود الجسد في رحلة بحثه عن وطن اطيح به خارج مكونات التاريخ...
فنحن شعب يسيطر على مناطق شعورنا ولا شعورنا قوى الروح الداعمة لديمومة اليقين واستمرارية الايمان به..وهذه القوى المهيمنة تنتج يوميا المزيد من انزيمات الصبر والثبات والعزيمة داخل مناطق الجسد، لتتوزع سيولة غير مرئية على اجزاء الروح بكل مكوناتها لتنبت املا وترفع منسوب اليقين عندنا في الثبات واليقين في الانتصار ..فكما تعلمنا ان لكل فعل دوافعه ومحدداته وبالتالي فالدوافع والمحددات عند الفلسطيني هي دوافع ويقين وايمان وطني تتوارثه الاجيال جيلا بعد جيل من خلال السياله الوطنية التي يتلاقها العقل والجسد والروح الفلسطينية اينما كان زمانيا ومكانيا ..خاصة وان فقه اللاشعور الوطني الفلسطيني يعكس داخل الذات ويبرز ما هو وطني وتاريخي فوق اسطح مرايا الذات الداخلية العاكسة لارتدادات ضوئها فوق سطح الضمير .
خاصة وان التهديد الصهيوني الآني يحاصر الذاكرة الفلسطينية ويحاصر التاريخ ..ويريد افراغهما من محتوياتهما بجرة قلم توراتي غاشم كتبته ايأدي الحاخامات الصهاينة الجدد...فالفكرة الحاخامية المعاصرة والتي قتلت برؤياها وحقدها رابين ..تعيد نشر قصصها وروايتها على اتباعها الحاكمين في اسرائيل..لبث السم والحقد والكراهية وتجديد البيعة لعداء كل ما هو فلسطيني ، انطلاقا من مقولات كهنوتية ظالمة تنسب الى" يهوى الههم" اله القتل والنساء والاباحة ..اله لا يفكر في ملكوته..ومخلوقاته..بل يفكر ويرعى ويكلم شعبه المختار ..الذي جدد بيعته لافكاره الحاخامية والتي تعتمد على عمودين متلازمين افناء الفلسطيني واخراجه من كنه التاريخ.. واعلاء شأن عبوديته واستعباده.. والتخلي المطلق عن فكرة الايمان..بالمساواة والعيش المشترك على ارض واحدة ..ورفضهم الانصياع للحقائق التاريخية ..وكيفية بناء الحقائق..التي يؤكدها التاريخ ..بأجزائه الثلاث ( ماض، حاضر، مستقبل )والتي تقول اننا كنا هنا وكان هذا الوطن لنا قبل ان ياتي ابراهيم من اور لاجئا اليه..هربا من النمرود واعوانه...فهذه حتمياتنا الوطنية التي نؤمن بها ونؤسس عليها براهيننا ومدركاتنا في صراعنا معكم ..وهي التي تضفي شرعيات نضالنا ضدكم وضد احتلالكم ..انها يقيننا الراسخ المكتوبة في صفحات كتاب بقاؤنا واستمرار حلمنا ان نقيم دولتنا وننتصر .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,285,802,926
- هل ينجح الرئيس اجتياز الاعصار
- التطبيع العربي الاسرائيلي واهدافه
- سيميولوجية عقل الرئيس
- منظمة التحرير الفلسطينية من اوسلو الى وارسو
- الثلج يحاصنا والوحدة تؤنسنا
- سيكلوجية الذات والهوية الفلسطينية ٤
- نتنياهو ..ابو مازن ..يوشع بن نون
- د.رمزي خوري رجل في وطن ..ووطن لشعب
- علاقة الجسد بالروح
- سفيرنا الفلسطيني في عمان ..عطا خيري صباح الخير
- الجزائر قائدة المستقبل العربي
- للجزائر في قلوبنا محبة
- القضية الفلسطينية بين التشيؤ والتكوين
- الصهيونية و فلسطين
- فتح...ثورة نصر ودولة
- الاستلاب الصهيوني للمكان
- هل هناك فرق بين الصهيونية واليهودية
- اشكالية التواصل في القضية الفلسطينية المعاصرة
- فتح بين الكينونة والزمن
- لماذا استمرت اليهودية عبر التاريخ


المزيد.....




- القط -ويليس- يجسد -بجرأة- حياة الشارع التونسي بهذه الرسوم
- من -عاصفة الحزم- إلى اتفاق الحديدة.. أربع سنوات من الحرب في ...
- مباشر: لقاء رباعي بين ماكرون وشي جينبينغ وميركل ويونكر في ال ...
- 4 سنوات على حرب اليمن.. أبرز ردود الأفعال
- نتنياهو: زيارتي لواشنطن تاريخية حققت ما كنا نسعى إليه منذ 50 ...
- فاس تحتضن مؤتمرا دوليا حول الإعلام والهوية
- الحرب في اليمن: المدينة الأثرية التي ازدهرت رغم الحرب
- ست حقائق مدهشة عن -هرمون الحب-
- ترجيح نشر تقرير مبدئي عن كارثة الطائرة الإثيوبية هذا الأسبوع ...
- وسائل نقل غير مألوفة تثير الفضول بالرباط.. هل تنعش السياحة؟ ...


المزيد.....

- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - الفلسطيني سينتصر