أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد ليلو كريم - أيكا














المزيد.....

أيكا


محمد ليلو كريم

الحوار المتمدن-العدد: 6143 - 2019 / 2 / 12 - 23:52
المحور: الادب والفن
    



الثقافة تُصحِح وتُصلِح ..
أقيم معرض بغداد الدولي للكتاب قبل أيام وما زالت فعالياته متواصلة بجهود وحضور أكثر من ستمائة دار نشر وبرعاية حكومية لا بأس بها ، وقد عُرِضت آلاف الكتب والى ما يصل لمليوني كتاب بمشاركة ثلاثٍ وعشرين دولة ، ويمتد المعرض الى عشرة أيام حيث تُختم فعالياته ..
تنتهز الدول الجيدة الفرص التي تُتاح في المهرجانات الثقافية للتعريف بالتنوع الذي فيها وتبذل الجهود الكبيرة لعرض كل الألوان الإجتماعية ، ومعرض بغداد الدولي ومن دلالة أسمه حدث بإعلان ودعوة عالمية ولا يقتصر على جانب واحد بل هو شامل العرض ، وهكذا فعاليات كبيرة وواسعة المادة فرصة ثمينة لإضافة تخصيص مكاني وتعريفي بمكونات عراقية طالها التجريف والتصفية النوعية حتى غدت من ذكريات التأريخ وصفحاته القديمة ، ولأن الثقافة إرتقاء وتقويم لا بد من دورها الفعال في اعادة الاعتبار والحضور لمجتمعات عراقية مغيبة بفعل قرار حكومي جائر دفع بها الى الشتات والإغتراب بعد سحب هوية الأحوال الشخصية ، وأقصد بالتحديد المكون اليهودي ، فكم عراقي يهودي دُعيَ للمعرض ؟؟
كان الأجدى أن يأخذ حدث المعرض الدولي للكتاب في بغداد توسع أكثر في إبراز توجه جديد إيجابي يُعلن وبقوة ومصداقية ولادة مجتمع ثقافي يحتفي بالتنوع الإجتماعي بمختلف أوجهه ورعاية حضور مثقفي المكونات كافة كممثلين عن تاريخ وثقافة وفلكلور المكونات التي ينتمون لها لتكون هذه الخطوة نموذج المثقفين الوطني المصغر ونحن نعلم ما للثقافة من دور في تصحيح وتصليح وتنقيح الذهنية العامة ..
أنا لا أدعو لتحويل معرض الكتاب لمعرض للتنوع الديني ، لا ، لا اقصد ذلك ، بل أدعو ليضم المعرض الدولي طرحًا وطنيًا بداعم ثقافي يحتفي بالتنوع ، وكذلك أدعو لطرح التنوع من وجهة ثقافية فتُعرض النتاجات الأدبية والعلمية والفكرية لشخوص المكون ويُدعوْن للحضور كعراقيين من الشريحة المثقفة لتصير هذه العملية دعوة لإعادة تجميع العراق واسترجاع ما فُقِدَ منه فيما مضى من عهود دولة العراق التي قامت بدايات القرن العشرين ..
قبل أن يُغادر اليهود بغداد وأديرتهم البغدادية كان دجلة يتلألأ بأضواء الزوارق الصغيرة الحاملة لمشاعل صغيرة في كل يوم سبت المقدس عند اليهود ، وكما أطفأت فوانيس يهود بغداد كذلك انطفأت المسيحية والصابئية وأطياف أخرى تكاد تتحول الى ماضٍ يغادرنا تمامًا وتُطوى الصفحات ليطوى العراق الحضاري ويحل بالتمام عهد العراقات كحاصل تحصيل لوطن فاقد للذاكرة ..





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,420,669
- اخبار سراب بقيعة
- لتكن شهرين بدل الأيام المعدودات .. يسوع يستاهل أكثر
- قصيدة تاج الحور وانطباع فارس شمخي
- اللغز الخاشقجي
- يتيم الليل
- يوسف زيدان بين دار المدى وذلك المدى
- محنة الدولة الشخصية ..
- علِمها أن تكون ......
- يا شيخ . . . .
- دولة خدمات اولاً
- مقال في القيمة الفائضة النسبية
- سماوة القراءة
- وفيما هم سائرون . .
- الحبر المُعلَن ، والحبر السري
- فتوى بحق المشرق
- يا ضحايا قطاع ١٠ .. من قتلكم ... من ؟
- فاضل ، إقرأ
- سائرون ، بابوية أم بابية ؟
- هذا الشيوعي
- الجن والعلم


المزيد.....




- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - محمد ليلو كريم - أيكا