أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - بداية ابحث عنها..امل














المزيد.....

بداية ابحث عنها..امل


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6113 - 2019 / 1 / 13 - 22:09
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


اصبحت الوصفات التى ابحث عنها شغلى الشاغل..لااستمع الى شجارات امى حول تدبير زيجة اخى الاخير
..ترديدها الى اسمى اشعر وكانهم ابتعدوا عنى جدا .
.فقداصبحت اترافق انا وصديقتى ذلك المشروع ترسل لى كلما وجدت امرا جديد .
.اجريت دراسة للمال الذى احتاج اليه ..بدأت اتذوق من صنع يدى اطعمة جديده اسمع اراءهم فيها يرددون
امل تغيرت تريد ان تصبح زوجة وسيده بيت حقيقة ..ترسل لى مزيدا من الصور تلك الجاره العنيد ذاك كذا وذاك كذا
لاارى اى وجه اسمع صوت تذمر امى سيمر الوقت فى الغد لن تجدى ما تحصلين عليه اليوم الفتيات لهن ميعاد محدد اذا انتهى
لن يتبقى امامهن الكثير من الخيرات لاتستمعى الى صوت عنادك غدا تصيرين عجوز وحيدة لااحد يسأل عنها ..لن تحتملى الحياه بمفردك.
.اى مشروع لن يوافق احد لن يتركوك ماذا يقول الناس عنا ونحن نتركك لعربة طعام فى الشارع ..لا انسى الامر..
هكذا افقت من جديد احتاج الى المال ثم لان يتركونى ابدأ ذلك المشروع ربما اشعر اننى هنا من جديد لقد فقدت نفسى
متى استيقظت فى يوم لااجدنى لااعرف من اكون لما اعمل لما لااحب احد لم لم احب عائلتى ..
بدأ الامر مبكرا وانتهى متاخرا جدا تسع سنوات اعمل فيها لوقت طويل اعيش وسط عالم وضعت بداخله كنت كل يوما
امل اخرى عن القديمة..اسمع صوت جسدى يتحرك بالخلف بينما انا فى مكان اخر منفصل عنه استمر الامر دون توقف

حتى تذكروا قالوا توقفى الان هذا يكفى..اصبحت شىء يخجل منه اخواى كان عليه ترك هذا العمل وذاك وانتظار المجهول.
.سقط الخواء داخلى لم اعد اعلم من انا ماذا اريد ؟لم يكن هناك وقت لى مثل الاخريات للتفكير رأيت كثيرات ينتظرن
حتى يصبح لديهن البيت والزوج كان هذا هو الهدف رايتك اخريات يعملن ليكملن دراستهن بينما انا وقفت فى المنتصف
لاهذا ولا ذاك اعطى لغيرى الذى يريد المزيد والمزيد دون توقف حتى انقطعت انفاسى والان يريدون شىء اخر لى
ولابد ان اتبع هذا ايضا..اتعلل من خلف كل صورة جديدة بعيب
حتى قالوا ان امل تدلل سمعت اننى لم احصل على تعليم كافى مثل اخريات ولا جمال وفير فلما كل تلك الشروط!
لااملك اسبابا لها وفى النهاية اريد ان اعمل فى الطرقات اسمع صوت الشجار لكننى استيقظت فى صباح اليوم التالى
وجدت كل ما فى راسى هو عمل تلك المعجنات الفرنسية التى وجدتها امامى بعد كل التعب فى ايجاد الخلطة والجبن اللازم لها ..
هل جننت ربما لاول مرة افعل شىء بمفردى اكون فيه امل واشعر بالسعادة اتخيل ملابس العمل ديكور العربة كيف سيكون كل شىء
..حلم بسيط لما لايتركونى احلم..امل





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,645,651,063
- ليليث..مارجو
- خلف ظلال المسرح
- اشعر بذلك من جديد..اوليفيا
- المشروع الخفى..امل
- بعد خطوتين..سوزوران
- ممسوسة بالقلم
- الرحيل..سوزوران
- الضربة النهائية..اوليفيا
- الفرصة للاقدر على الفوز..كلودى
- الخروج لم يكن سهلا..اندريا
- هكذا خلقت..امل
- بعد الرحيل..سوزوران
- امام الكاميرات..اوليفيا
- لااخجل من احبائى..مارجريت
- توقفى عن اتباع الماضى..مارجريت
- هل تظنين الامر سهلا..اوليفيا
- العرض الكبير..سوزوران
- عدلك مفقود..كلودى
- هل نجد عالما اخر عادلا ..كلودى
- اؤمن بالعدل ..اندريا


المزيد.....




- القبض علي داعية سعودي كان يهاجم النساء ويرميهن بالحذاء
- ابنة رئيس وزراء أستراليا السابق: “والدي طلب مني التكتم على ع ...
- مصر.. فنانات مصريات يبكين المخرج سمير سيف خلال تشييع جنازته ...
- إندبندنت: الاغتصاب ليس نتاجا ثانويا للصراع في ميانمار.. بل إ ...
- رسالة من فايزة محمود، عضوة مجلس النواب المصري، حول أهمية تفع ...
- جنوب أفريقيا تحصد جائزة ملكة جمال الكون لعام 2019
- رجل ينتحل شخصية امرأة ليعمل خادمة
- البيان الختامي لحملة -عام مغلق-
- فنلندا: بلد يحكمه النساء
- العثور على جثة امرأة من الجنسية الأثيوبية في قناة للمياه على ...


المزيد.....

- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - بداية ابحث عنها..امل