أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - هل يجوز ان ابدأ الان...سوزوران














المزيد.....

هل يجوز ان ابدأ الان...سوزوران


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6107 - 2019 / 1 / 7 - 09:56
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


بدأت اتحسس جسدى من جديد لاتعرف عليه..منذ ثلاث ليالى عاد لى من جديد..كنت اراقب الصغير فرحا يتناول طعامه بنهم عندما سمعت ذلك الصوت
من جديد..انه هو لم يتغير بعد تلك السنوات كأنه الامس ..لقد ترك العمل الذى لايحب ..كلانا خرج من ذات القرية ،خرجت منها صغيرة خائفة بينما
خرج هو منها لان عائلته حلمت بذلك..ارادوا له تلك الجامعة بالعاصمة ليحصل على وظيفة هامة هناك ويكون فخرا لهم فى القرية..كان ذلك تقليدا اتبعه
الاسلاف فى الزمن البعيد بعد ان انتهوا من اداء مهامهم عادوا الى قريتهم من جديد ليبدأوا هناك من جديد فصولا لتقديم المساعدة لاتزال اركان القرية محتفظة بها
لكنه لم يعد تركها وتركنى بعد ثلاث اعوام كان اول من تعرفت عليه حينها فى الجامعة ربما كنت من سبقت ورحلت للمدينة لكن هذا لم يجعل الامور اخف..اخفيت
عنه ماذا حدث لنا؟واين تعلم امى؟كيف اصبحنا؟اردت ان اعلمه ان امورنا سارت بخير لكنه علم ان هناك خطب اخفيه عنه..كنت اجيد الاخفاء جيدا انها ميزة طورتها مع الزمن
كلما ارتفع احساسك بالخوف والقلق والتوجس تمكنت من فعلها..لكن فى النهاية تحصل الى النهاية يصبح الامر ثقيلا تريد ان يعلم احدهم بكل شىء ليريحك
لهذا فعلت واخبرته كل شىء..كرهت كونى خادمة مطيعة فى قراره نفسى..كذلك امى..
فى تلك الليالى الطويلة اصطحبنى حيث فرقته التى انضم اليها لاول مره ادخل الى مسرح حقيقى..انه لايشبه ما نقيمه فى قريتنا
الظلام فى كل مكان قبل ان ترتفع الاضواء من بعيد عن الراقصين ليتحولوا الى كتلة من الضوء تجذب الانتباه ..
اراقبهم يتحدثون عن تلك الحكاية التقليدية التى سمعتها بقريتنا لقد خرج اعضاء تلك الفرقة من هناك ..الكل يمتزج فى واحد..اراه معهم يختفى ما كنت اعرفه ..
ارى اخر يشع ..لايعبأ جسدا ممشوق حركات ثابتة بخفه اسبح مع الكلمات ارى الجيوش طبول الحرب صرخات البطلة فى الحرب ..
لااذكر ان كنت تمايلت معهم تذكرت انضمامى وانا بعد صغيرة اليهم فى قريتنا عدم بكائى فى الرحيل لان امى قالت هذا
انه هو لقد اصبحوا فرقة لها شعبيتها خرجوا من القرية ليمثلوا مقاطعتهم على مسرح العاصمة ..هل يمكن ان اصبح جزءا من هذا الكل؟
انه يبتسم اتبعه ..الجسد يتذكر الحركات القديمة ببطء..هل يجوز ان ابدأ الان؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,364,614,709
- كتب اثرت فى حياتى..رحيق العمر جلال امين
- الهواجس والخوف نوبات قلقى هى عدوى..اوليفيا
- الفرار من جديد..سوزوران
- الخوف من الخسارة..مارجو
- على الطريق السريع ..اوليفيا
- نساء معطوبات ..سوزوران
- العودة حيث البدء..سوزوران
- الرضا حيث رحلت..مارجو
- الشغف ام رضا الكسالى..اوليفيا
- من تكون انا؟سوزوران
- الرضا اكذوبة..امل
- انا النقيض الاخر لعايدة..امل
- ابحث عنها من جديد..سوزوران
- سنتصل فى وقت لاحق ..امل
- الحكاية السرية لبناية مريم ..الحكاية الاخيرة
- من امل الى اوليفيا مارجو عايدة من انا ؟
- الحكاية السرية لبناية مريم 34
- الحكاية السرية لبنانية مريم٣٣
- الحكاية السرية لبنانية مريم٣٢
- الحكاية السرية لبنانية مريم٣١


المزيد.....




- رجل يغتصب امرأة في دبي ويجبرها على تناول طعام الكلاب
- خبيرة? ?ألمانية?: ?الجوز? ?سرّ? ?جمال? ?النساء? ?
- امرأة أمريكية توصي بقتل كلبتها ودفنها بجانبها
- عملية طبية نوعبة ونادرة…زراعة أرحام قابلة للإنجاب في ألمانيا ...
- شاهد: الأسرة المالكة الأردنية على مائدة الإفطار الرمضانية
- شاهد: الأسرة المالكة الأردنية على مائدة الإفطار الرمضانية
- عالم أزهري: تعدد الزوجات فيه رحمة وإكرام للمرأة
- لأول مرة.. تونس تشارك في جائزة الابتكار لتحسين حياة النساء ب ...
- قضية الاغتصاب التي يتهم بها رونالدو تطفو على السطح مجددا
- هارفي واينستاين -يتوصل- إلى تسوية مالية تتخطى 40 مليون دولار ...


المزيد.....

- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - هل يجوز ان ابدأ الان...سوزوران