أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - عالم مضطرب و يزداد اضطرابا !














المزيد.....

عالم مضطرب و يزداد اضطرابا !


سليم نزال

الحوار المتمدن-العدد: 6107 - 2019 / 1 / 7 - 02:34
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عالم مضطرب و يزداد اضطرابا !


سليم نزال









قرات مرة كلاما على لسان المطربة الالماية ميراندا لامبرت انها ليست على استعداد ان تنجب طفلا فى عالم فقد توازنه .و انا اكاد اكون وائقا ان انصار التفاؤل سيقفوا ضد هذا المنطق لانهم يعتبرونه نوع من الاستسلام امام الشر.قد لا اتفق مع هذه الشابة فى موقفها لكنى اتفهم تماما لماذا وصلت الى هذا المستوى من التفكير.يكفى ان ترى عنوان جريدة هذه الايام لكى تعرف لماذا .


و قد بتنا نعيش الان فى عالم مضطرب بحيث صرنا نسمع فيه قصصا و غرائب لا يمكن ان تخطر على بال احد .
سالت صديقا مختصا بعلم النفس كيف يمكن لمطرب مثل فضل شاكر ان يترك العود و يحمل بندقية الى جانب جماعات التعصب و الارهاب فقال الصديق ان هناك لا بد من وجود عوامل و ضغوط نفسية كما انه لا بد انه وقع تحت تاثير الايديلوجيا الدينية .
افكر فى هذا الامر اليوم عندما قرات عن مغنية الراب الانكليزية سالى جونز التى تركت الغيتار و عالم الموسيقى و انضمت الى داعش التى هى بحق من اكثر المنظمات الارهابية حتى صارت القاعدة تعتبر (يسارا ) مقارنة بها .

.كيف يمكن لمطربة الراب الانكليزية سالى جونز ان تتمكن من الانتقال فى الفكر الى هذا المستوى .و جونز ليست وحيدة فى هذا الامر فهناك عدد اخر من الفنانين فى اوروبا ممن انضم لداعش و صاروا الة فى جهاز القتل الوحشى لهذه المنظمة.

و هناك من الاراء التى قراتها حول تفسير هذه الظاهرة .منها الراى الذى يقول ان هذه فئة من الناس تقوم بهذه الافعال كنوع من الرفض للحضارة الغربية التى انجبتهم او انهم وصلوا لازمات شحصية جعلتهم يتبنون فكر التطرف .و و ربما كانوا يبحثون عن الاثارة لاجل الخلاص من ازماتهم ام ماذا ؟


و قبل ذلك و اثناء حروب يوغوسلافيا السابقه فوجئنا ان رادوفان ماراديتش المتهم بجرائم الابادة شاعر و له لا يقل عن خمسة او ستة مجموعات شعرية مطبوعه و حصل على جوائز ادبية من بلاد عدة و من ضمنها الاردن .
كان السؤال وقتها و لم يزل كيف يمكن لشاعر ان يصبح مهندسا لجرائم ضد الانسانية ؟
افكر فى هذا السؤال لكن ليس بمعزل عن ما نراه من عالم يتجه شئيا فشيئا نحو الجنون .

هناك راى يقول ان مثل هذا الظواهر كانت فى السابق لكننا لم نكن نعرفها بحكم نقص المعلومات ..و يستدل هذا الراى بادولف هتلر الذى كان رساما ثم صار مجرم حرب . لا اعرف الى اى حد صحة هذا الراى.الذى اعرفه ان المرء يقف مذهولا عندما يقرا عن فنانين وصلوا الى مستوى خطير فى الوحشية .ماذا حصل, و كيف من الممكن لانسان رقيق ان يتغير الى هذا الحد يبقى من الاسئلة التى ليس من السهل الاجابة عليها !





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,563,367
- شيش برك وورق دوالى!
- الجزء الهام من معركتنا مع الصهيونية هى فى اوروبا و امريكا .
- • أهكذا أبداً تمضي أمانينا!
- انيموس و اقصى اليسار و قرية ماكندو!
- احاديث مع فيرونيكا فى اخر يوم من العام !
- بعض من تامل الحياة !
- عن المطران كبوتشى في ذكرى وفاته
- خيار سوسيوجيا الامل .
- نحن فى مرحلة اكثر وضوحا!
- هل من قراءة لافاق المستقبل ؟
- عصر التحولات!
- عام اخر يضاف لاحدى اشرس المقاومات فى التاريخ!
- اليوم الاخير من عام2018
- عالم بائس و سيكون اكثر بؤسا ان لم نفعل شيئا!
- عن القراءة و عن الحياة !
- على اعتاب عام جديد!
- حذار من ضياع هويتنا !
- كان ياما كان فى قديم الزمان !
- احاديث نهاية السنة !
- لقاء مع صديق اوغندى!


المزيد.....




- من هيئة للأمر بالمعروف إلى أخرى للترفيه والرقص.. السعودية إل ...
- برزاني: كردستان العراق تقدر دور القوات الأمريكية رغم الانسحا ...
- الدفاع التركية: أخبرنا 63 دولة بشأن سير عمليتنا شمال شرق سور ...
- العراق يشكل لجنة لتقدير حجم الفساد منذ دخول -الاحتلال الأمري ...
- بعد تفجير ننكرهار.. موسكو تدعو سلطات أفغانستان إلى تعزيز تدا ...
- شقيق الرئيس السوداني عمر البشير يكشف عما قاتله الحاجة هدية ي ...
- NBC: البنتاغون يعد خطة لإخراج جميع القوات الأمريكية من أفغان ...
- تركيا: سنوقف عملياتنا العسكرية في سوريا حال انسحاب المسلحين ...
- مؤتمر البحرين.. أمن الخليج بحضور إسرائيل
- المدعي العام العسكري لحكومة الوفاق يصدر أمرا جديدا بالقبض عل ...


المزيد.....

- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نزال - عالم مضطرب و يزداد اضطرابا !