أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - الحكاية السرية لبنانية مريم٢٢














المزيد.....

الحكاية السرية لبنانية مريم٢٢


مارينا سوريال

الحوار المتمدن-العدد: 6084 - 2018 / 12 / 15 - 17:42
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


التؤام
اتذكر شعرى المتطاير خلف زهرة .. اركض على الدرج اسبق مريم
بدأ جسدانا يختلفان أصبحت سمينة بينما حافظت على نحافتى نادوها مريم
وتذكروا اسمها هى بينما ظللت تؤام بلا اسم ..لم تتقبل الام حالتها بعد أن ازدادت
ضخامة كان عظامها تزداد عن أى واحدة أخرى!! انسى البيت وانا اراقب جدران مدرستنا
المرتفعة.. مدرستنا العتيقة اسقفها اكثر ارتفاعا من جدرانها عملها ينتمى الى قرن اخر
من جلست هنا من قبلى هل امتلكت نفس حظى؟
لأ أحد يسالني ماذا احب ماذا أكره هل افضل هذا الطعام ام لا..الكل يعلم ماذا تكره هى؟
اشعر بالزهور وانا اسبقها اسمع صوتها يردد في غيظ انتظرينى انتظرينى..
استيقظ على عيناهما من جديد لا ادرى كم من الوقت مر قبل أن يشعرا بى..كأنه اخر غريب
لا غيره بل غضب ..فتاة صغيرة غريبة تمتلك عينى السمكه ذاتها ..كان يلهث بينما تنهض هى مبتعدة
سنعود ..من اعاقب ؟هو هى مريم انا..
لم يستطع الرفض ولا القبول ..اخبرهم أنه يسافر بعد الوقت ..سيراجع كتابه الجديد في الشرق ربما يضيف فصولا أخرى
أو يحذف منها ..لا تزال تنتظره لم تبدو منزعجة مثلما كنت أنا بالقرب منه على العكس كانت هادئة حتى أنها لم تشعر بالخوف أو الخجل من رؤيتى .. نفس الجسد جسدها وكاننى اراها من جديد كدت اصرخ امسك بى اخيرا ..منزل فسيح اعتقدت أنه احب المنازل الضيقة اكثر!!
اجد النافذة المطلة الهواء اراقب الأشجار وهى تتحرك بفعل الرياح الشتاء قادم قريبا..تذكرت امطار مدينتنا القديمة سنوات طويلة كيف اصبحت البناية الان؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,797,240
- الحكاية السرية لبناية مريم21
- الحكاية السرية لبنانية مريم٢٠
- الحكاية السرية لبناية مريم١٩
- الحكاية السرية لبناية مريم١٨
- الحكاية السرية لبناية مريم١٧
- الحكاية السرية لبناية مريم17
- الحكاية السرية لبناية مريم١٥
- الحكاية السرية لبناية مريم١٦
- الحكاية السرية لبناية مريم١٤
- الحكاية السرية لبناية مريم١٣
- الحكاية السرية لبناية مريم١٢
- نعم الحياة ليست امنة لاحد
- نحن الغاشون يا وفاء..
- الحكاية السرية لبناية مريم11
- الحكاية السرية لبناية مريم10
- سارقة الكتب The Book Thief
- لاانتمى الى هذا العالم ..مارجريت
- طقس سيئ-” للروائية ماري ندياي كتب اثرت في حياتي
- الحكاية السرية لبناية مريم9
- الحكاية السرية لبناية مريم8


المزيد.....




- مهرجان -كان- السينمائي يمنح آلان ديلون جائزة رغم احتجاجات ال ...
- من المرأة الغامضة التي حظيت بباقة ورد زفاف ميغان ماركل؟
- مجندات الجيش الأوكراني يحاربن التحرش الجنسي
- السويد تطلب توقيف أسانج في قضية اغتصاب
- أول امرأة فلسطينية تترشح للبرلمان البلجيكي
- شركة في غانا تستعين بالنساء لمكافحة السرقة!
- طفلة لم تسمع كلام والدها .. فضربها حتى الموت!
- “أوقفوا العنف ضد المرأة” في مهرجان كان السينمائي
- تظاهرة ضد قانون حظر الإجهاض في ألاباما
- -انتهكوا حرمات النساء-... شبكة أمريكية تكشف أوامر -مخيفة- من ...


المزيد.....

- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي
- حول مسألة النسوية الراديكالية والنساء ك-طبقة- مسحوقة / سارة سالم
- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - مارينا سوريال - الحكاية السرية لبنانية مريم٢٢