أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الملالي يهربون بإتجاه السقوط المحتوم














المزيد.....

الملالي يهربون بإتجاه السقوط المحتوم


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6041 - 2018 / 11 / 1 - 18:03
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليس هناك من نظام في العالم بإمکانه أن ينافس نظام الملالي الاستبدادي الحاکم في إيران من حيث إمتلاکه لعدد کبير جدا من المشاکل والازمات التي لامجال لعده وحصرها في هذا المجال الضيق مع الاخذ بنظر الاعتبار إن هناك ومع مرور الزمة مشاکل وأزمات أخرى تضاف للقائمة مع ملاحظة إن المشاکل والازمات السابقة تزداد عمقا وتتضاعف خطورتها على النظام، لکن الذي يلفت النظر هو إن هذا النظام الذي يبدو حاليا کالعاجز والمشلول يحاول معالجة أوضاعه بالهروب للأمام ظنا منه بأن ذلك سيهدأ من الامور والاوضاع لکنه لايعلم بأن الهروب للأمام يعني تعقيد المشاکل والازمات وجعل الاوضاع أکثر خطورة عليه بحيث تسرع من عملية تهيأة الارضية والمناخ المناسب جدا لسقوطه.
تفشي الجريمة والادمان على المواد المخدرة والتفکك الاسري وإستخدام الاطفال والنساء في الاعمال المرهقة ومظاهر سلبية أخرى، تعود في جذورها لأخطاء النظام الفاحشة ولاسيما بسبب تفشي البطالة والفقر وبحسب موقع"عصر إيران"التابع للنظام، فقد تفشت البطالة بين الخرجيين إلى حد يشكل فيه الخريجون 75بالمائة من العاطلين عن العمل حيث يضاف مليون شخص إلى هذه النسبة سنويا! والانکى من ذلك إنه وبحسب نيلي رئيس جامعة طهران، 20ألف شخص من هؤلاء الخريجين هم أصحاب شهادة الدكتوراة. والكثير من الخريجين يعملون كعمال البناء. وهذه الوضعية المٶلمة تدل على إن هذا النظام لايسعى من أجل بناء نظام ودولة تقوم على مبادئ العلم والقانون وإحترام مبادئ حقوق الانسان والمرأة وإنما على مبدأ يمکن وصفه بالقرووسطائي!
هذا النظام الذي قاد ويقود الشعب الايراني من مآسي ومصائب کبيرة الى أخرى أکبر منها ولايعمل أبدا من أجل المصالح العليا للشعب الايراني وانما ەضع مصالحه فوق کل إعتبار ويمنحها الاهمية القصوى، فإن الذي يجب أن نتوقعه وننتظره دائما هو حدوث الاسوأ فهو لايعتبر تحقيق الرفاه للشعب من ضمن مهامه کما لايهمه أبدا إنتشار حالات الکئابة والانتحار والتفکك والتمزق الاسري وهروب الکفاءات أو خروجها من داخل إيران، بل إنه يريد ذلك إذ مالذي يمکن إنتظاره وتوقعه من نظام متخلف رجعي يفکر بمنطق يعود الى العصور الوسطى بل وحتى الى ماقبلها، وكما أكد المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مرارا وتكرارا تعد البطالة بين الخريجين من الكوارث الناجمة عن الحكم المتخلف والفساد للملالي في إيران. ويكمن الحل الوحيد لمشكلات المواطنين منها البطالة، وازدهار العلم والمعرفة في إسقاط نظام الملالي.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,161,463,668
- تبا لنظام يقتل الفقراء والمحرومين
- طفلات مطلقات!
- حملة من أجل السلام والانسانية ورفض التطرف والارهاب
- نظام الملالي والمأزق الذي لاخلاص منه
- العالم ينصت للمقاومة الايرانية ومجاهدي خلق
- جحيم يسمى نظام ولاية الفقيه
- من أجل حملة دولية فعالة لوقف الاعدامات في إيران
- الفقر والجوع في إيران من صنع نظام الملالي
- المشروبات الغازية صارت عملة عند نظام الملالي!
- مريم رجوي رمز الحرية والامل للشعب الايراني
- من يهين النظام العالمي غير الملالي؟
- حتى السجون لاتسلم من بطش وإستهتار ملالي إيران
- إعترافات مخجلة لنظام لايخجل
- عنترية فارغة للملا روحاني
- القصة المکررة للملالي مع الانبطاح والقمع
- نضال لاينتهي إلا بسقوط نظام الملالي
- دعوة مخلصة من أجل الانسانية
- مافيات التسول
- هجرة الادمغة الايرانية جريمة أخرى للملالي الدجالين
- الملالي يمسحون عار إنبطاحهم بقمع الشعب الايراني


المزيد.....




- أردوغان يبلغ ترامب استعداد تركيا لتولي حفظ الأمن في منبج الس ...
- شاهد: إيران تعاقب عُمان على إهدار ركلة جزاء وتقصيها من كأس آ ...
- إيران تعبر عُمان للقاء الصين في ربع نهائي كأس أمم آسيا
- بهدف قاتل.. توتنهام يقترب من السيتي والريدز
- جثة بروفيسورة تركية في خدمة طلاب التشريح.. بإرادتها
- عباس النوري: -تنكة المازوت- الآن أهم بالنسبة لي من كل باب ال ...
- المسماري يؤكد دعم الجنوب للقوات في مواجهة -العصابات والعناصر ...
- “الذئب الدموي العملاق”.. يباغت أميركا وأوروبا هذه الليلة..!! ...
- تنس..أشلي بارتي تقلب تأخرها وتفوز على ماريا شارابوفا المصنفة ...
- نتنياهو بعد الغارة الأخيرة على دمشق: سياستنا ثابتة لمنع التم ...


المزيد.....

- إسرائيل، والصراع على هوية الدولة والمجتمع - دراسة بحثية / عبد الغني سلامه
- صعود الجهادية التكفيرية / مروان عبد الرزاق
- الكنيسة والاشتراكية / روزا لوكسمبورغ
- مُقاربات تَحليلية قِياسية لمفْعول القِطاع السّياحي على النُّ ... / عبد المنعم الزكزوتي
- علم الآثار الإسلامي وأصل الأمة الإسبانية. / محمود الصباغ
- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الملالي يهربون بإتجاه السقوط المحتوم