أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - رائد شفيق توفيق - للشعب .. مياه شرب غير صالحة للاستخدام البشري.














المزيد.....

للشعب .. مياه شرب غير صالحة للاستخدام البشري.


رائد شفيق توفيق

الحوار المتمدن-العدد: 5998 - 2018 / 9 / 19 - 15:00
المحور: المجتمع المدني
    


ليس ثمة جديد عندما نتحدث عن تردي الخدمات وانعدام البيئة الصحية التي يعانيها شعبنا وسلبيات في كافة المجالات لا تعد ولا تحصى اقل ما يقال عنها انها صعبة في مقدمتها الوضع الأمني المتدهور الذي تستغله الدوائر الحكومية لانشغال الجهات الرقابية عن متابعة عملها بسبب هذا الظرف ، بينها دائرة الماء وما ترسله للمواطن من ماء غير صالح للاستهلاك البشري , وما يسببه من أمراض وبائية خطيرة فالماء الصالح للشرب يكون عديم اللون والطعم صافيا رائقا,اما الماء الملوث بالفضلات فانه يكون غير صالح للشرب ويستطيع الانسان ان يفرق بينهما.
فالمعاناة لا تنتهي مع موضوعة الماء الصالح للشرب كونه غير صالح لا للشرب ولا حتى للاستخدام البشري فهو عادة ما يكون مصحوباً بروائح غريبة وشوائب ما يضطر المواطن إلى استخدام وسائل بديلة مثل شراء الماء من محطات تصفية المياه الاهلية أو استخدام الفلاتر في المنزل والعوائل الفقيرة وهي الاعم الاغلب في المجتمع العراقي تقوم بغلي الماء وهذا اضعف الإيمان عسى أن تتخطى مرحلة الخطر الملازمة لاستخدام ماء الحنفية بشكل مباشر لكن حالة غلي الماء لا تجنبهم خطورة مسبة الأملاح العالية المصاحبة للماء بل بالعكس تركزها فالغليان ربما يقتل الكثير من الميكروبات الضارة لكنه من جهة أخرى يزيد من تركيز الأملاح المميتة في الماء.
في ضوء ذلك تصاعدت نسب استهلاك قناني الماء المعقمبشكل كبير الامر الذي انعكس سلبا على دخل العائلة المرهق اساسا بسبب تردي الوضع الاقتصادي الذي يتاثر بالاوضاع الامنية التي ما انفكت تزداد توترا وتتصاعد حدتها والسبب هو عدم استخدام عامة الناس ماء الحنفية لأنه يسبب الآماً في البطن عند تناوله وهذا ما يدل على ان الماء غير صالح للاستهلاك البشري بالاضافة الى انقطاعه طوال النهار ولا يمكن الحصول عليه الا عن طريق مضخات المياه التي تصطحب معها مياه المجاري بسبب تكسر انابيب الماء لقدمها وعدم صيانتها . في الوقت الذي ينظر المواطن الى تردي الخدمات بات لا يتطلع الى تحسن الخدمات .
من الأسباب الأساسية التي تلوث المياه إلْقاء النِّفايات الخاصَّة بالمصانع والمستشْفيات في نهر دجلة ، وإن الماء الخالص من العوامل المرضية والميكروبية والمواد الكيمياوية الخضراء في حياة الفرد هو الماء الصالح للشرب .
هناك عدة توصيات يجب الأخذ بها إذا ما أريد الحفاظ على الماء صالحا للشرب وهي: زيادة كفاءة محطات ومجمعات مياه الشرب ،واستعمال نوعية مواد تعقيم جيدة, وتوفير الأجهزة والمستلزمات لإنجاح العمل المطلوب في تحسين واقع الشبكات والمشاريع والسيطرة على نواقل الأمراض والملوثات من خلال الإصلاح البيئي لمجموع الملوثات المصرفة إلى المصادر المائية وزيادة كفاءة المشغلين في مشاريع المياه عن طريق إشراكهم بدورات تدريبية لزيادة خبراتهم والتعرف على ابرز المشاكل التي تؤثر سلبا في كفاءة عمل محطات التصفية ووضع الحلول لمحطات معالجة مياه الصرف الصحي بما يتناسب مع الزيادة السكانية,الحد من وصول المخلفات إلى المصدر المائي واستغلال الطرق المبسطة في المعالجة . كما يتوجب زيادة إنتاج الماء في فترة ارتفاع درجات الحرارة وزيادة الطلب على الماء بالمقابل هناك انقطاع للتيار الكهربائي بينما هناك مشاريع استراتيجية تحتاج الى طاقة كهربائية مستمرة والمولدات تعمل بقدرة(60%) قياسا بالكهرباء الوطنية هذا كله ألقى بظلاله على عملية تحويل الماء إلى ماء صالح للشرب . الآن نحن نعاني من شحة المياه بسبب انقطاع الكهرباء .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,411,753
- المتقاعدون .. اذلال واستغلال
- المسرح مركز للثقافة والتوعية ضد عملية التجهيل
- من يقف وراء تزوير العملات في العراق
- حكومة الشعب ام شعب الحكومة
- اطفال العراق والاستغلال السياسي
- جرائم التهديد والخطف والقتل كابوس يعذب العراقيين
- هل من منصف للمرأة
- ظاهرة سلبية اجتماعية أبطالها ساسة عراقيون
- السيناريو والانتاج اهمال بين حالين متعمد ولامسؤول
- موضوع عن مشكلة النص المسرحي
- لم تؤدي وظيفة جمالية فحسب ( إعزيزة ) قفزة جديدة على مستوى ال ...


المزيد.....




- صورة الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى -القسام- في غزة تشغل الإ ...
- 140 منظمة حقوقية تطالب الإمارات بالإفراج الفوري عن الناشط أح ...
- هجاء الترفيه يقود إلى السجن.. اعتقال شاعر سعودي انتقد آل الش ...
- بعد عقود من إعدام صاحبه.. الفكر الجمهوري يعود للواجهة بالسود ...
- ما مقومات المنطقة الآمنة في شمال سوريا وهل ستجبر تركيا اللاج ...
- تلوح بالخطوة الرابعة… تقرير إيراني للأمم المتحدة حول ناقلة ا ...
- الرئيس التونسي المنتخب يصرح بممتلكاته لهيئة مكافحة الفساد
- حماس تؤكد سعيها لتحرير الأسرى الفلسطينيين لدى إسرائيل بصفقة ...
- الأمم المتحدة تدعو السلطات اللبنانية إلى تلبية مطالب ملايين ...
- في تقرير -مرعب-.. توثيق 72 أسلوب تعذيب للنظام السوري


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - رائد شفيق توفيق - للشعب .. مياه شرب غير صالحة للاستخدام البشري.