أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ضياء الشكرجي - تأسيس قاعدة البحث في العقائد 1/7














المزيد.....

تأسيس قاعدة البحث في العقائد 1/7


ضياء الشكرجي

الحوار المتمدن-العدد: 5945 - 2018 / 7 / 27 - 13:43
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


لا بد قبل المباشرة بمباحث الميتافيزيك، أن نقرر القاعدة التي ننطلق منها في البحث والاستدلال.
تحديد الموقف من كل من الثنائيات أدناه:
1. هل نحن واقعيون أم مثاليون؟
2. هل نحن - إذا كنا واقعيين - عقليون أم تجريبيون؟
3. هل نحن - إذا كنا عقليين - إلهيون أم ماديون؟
4. هل نحن - إذا كنا تجريبيين - إلهيون أم ماديون؟
5. هل نحن - إذا كنا إلهيين - عقليون أم نقليون أي وحيويون؟
6. هل نحن - إذا كنا إلهيين عقليين - دينيون أم لادينيون، أم دينيون ظنيون؟
7. أين نحن من الدينية (الدين)، واللادينية الملحدة أي (الإلحاد)، واللادينية المؤمنة (الإيمان)، بتعبير آخر: بين اللادينية اللاإلهية واللادينية الإلهية.
8. هل يجب أن يكون الدارونيون ملحدين بالضرورة؟
1) هل نحن واقعيون أم مثاليون؟
المقصود هنا بالواقعية والمثالية الفلسفيتان أو النظريتان منهما، وليس بالواقعية والمثالية العمليتين أو الأخلاقيتين، أو السلوكيتين. فالواقعيون هم الذين لا يشكون بوجود العالم المادي الذي يعيشون فيه. بينما المثاليون يحتملون عدم وجود هذه الماديات، إلا في عالم المثال، أي الخيال، كما هو الحال في أحلام المنام أو أحلام اليقظة أو في حالات الوهم أو الهلوسة، ومن هنا لا يكون المثالي متيقنا إلا من وجوده هو، باعتباره يعي هذا الوجود، بل وحتى وجوده يحتمل أن يكون محض وجود مثالي، أما وجوده المادي، فمن الممكن بالنسبة له أن يكون محض خيال من خيالات نفسه الممثلة لوجوده المثالي أو الروحي. ويسمى المثاليون أيضا بـ(اللاشيئيين)، لعدم إيمانهم أو عدم يقينهم بالعالم الواقعي، أي بوجود الأشياء المادية، بمعنى (لا شيء) ماديا موجود أو ثابت الوجود عندهم، إلا ربما على نحو الاحتمال.
بالرغم من أننا لا نستطيع أن نقول بشكل قاطع بأن القول بالوجود المثالي على ضوء المثالية الفلسفية هو من الممتنعات العقلية، على ضوء العقل الفلسفي المحض، ولكننا نجد بوضوح أن المفكرين وعلماء الطبيعة وعلماء الاجتماع وأهل السياسة عبر تاريخ الإنسانية يكادون كلهم، إلا في حالات استثنائية نادرة جدا، قد رتبوا الأثر على إيمانهم بالوجود الواقعي، أي المادي مما هو مُدرَك بالحواس، وغير المادي مما هو مُدرَك بالعقل والأحاسيس والانفعالات والتفاعلات النفسية، بل حتى أولئك اللاشيئيون قد وقعوا في التناقض، عندما كتبوا وألفوا وحاضروا لأناس، يفترض ألّا وجود لهم في الواقع بحسب نظريتهم.
والواقعيون لا ينكرون على الأعم الأغلب عالم المثال، حتى لو كانوا ماديين، فهم يقرون بالانفعالات النفسية، وإن حاولوا أن يفسروها تفسيرا ماديا، بينما المثاليون ينقسمون إلى من ينكر الواقع، أي عالم المادة، وإلى من يرى أن الواقع، أي عالم المادة غير ثابت التحقق بالضرورة، أي غير يقيني التحقق، فهم يحتملون وجوده وعدمه، باعتباره من الممكنات، وليس من الممتنعات العقلية، ويمكن نعتهم فيما يتعلق الأمر بالوجود المادي الواقعي باللاأدريين.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,626,173
- الثغرة في أدلة كل من الإلهيين والماديين 2/2
- الثغرة في أدلة كل من الإلهيين والماديين 1/2
- هل كل من الواجب والممتنع ممكنان؟
- الوجود الممكن والواجب وفق المعقولات الثلاث
- العقل بمعنييه والنسبية والمعقولات الثلاث
- مفردات عقائدية بين الدين واللادينية
- كتاب في العقيدة كنت سأؤلفه قبل التحول
- المدخل الفلسفي للبحث الميافيزيقي
- الفلسفة والعقل في أبحاث نقد الدين
- أولوية نفي الدين على إثبات وجود الله
- تمهيد فكري لنقد الدين 5/5
- تمهيد فكري لنقد الدين 4/5
- تمهيد فكري لنقد الدين 3/5
- تمهيد فكري لنقد الدين 2/5
- تمهيد فكري لنقد الدين 1/5
- مقدمة الكتاب الأول 4/4
- مقدمة الكتاب الأول 3/4
- مقدمة الكتاب الأول 2/4
- مقدمة الكتاب الأول 1/4
- من جديد مع نقد الدين


المزيد.....




- لافتات إعلانية تحتوي على رسالة معادية لليهود والمسيحيين في ...
- لافتات إعلانية تحتوي على رسالة معادية لليهود والمسيحيين في ...
- عندما ارتدى المسيحيون واليهود والمسلمون الطربوش الأحمر.. زمن ...
- فيديو.. قوات الاحتلال الإسرائيلي تمنع المصلين من دخول المسجد ...
- تطبيق "تيك توك" للتواصل يزيل فيديوهات دعائية لتنظي ...
- شاهد: الشرطة الإسرائيلية تمنع الفلسطينيين من الدخول إلى المس ...
- تطبيق "تيك توك" للتواصل يزيل فيديوهات دعائية لتنظي ...
- العلمانية... هل تكون حلا لمشكلات العالم العربي؟
- شاهد: الشرطة الإسرائيلية تمنع الفلسطينيين من الدخول إلى المس ...
- مظاهرات لبنان: هل بدأ نظام المحاصصة الطائفية يتصدع؟


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ضياء الشكرجي - تأسيس قاعدة البحث في العقائد 1/7