أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - وأثبتت المقاومة الايرانية مصداقية ماتنادي به وتدعو إليه














المزيد.....

وأثبتت المقاومة الايرانية مصداقية ماتنادي به وتدعو إليه


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5935 - 2018 / 7 / 16 - 17:52
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عندما أکدت زعيمة المعارضة الايرانية والمناضلة العظيمة من أجل الحرية والديمقراطية في إيران، السيدة مريم رجوي، بأن نظام الملالي هو بمثابة بٶرة تصدير التطرف الديني والارهاب ومن إنه عراب داعش، کان هناك من يتحفظ على ذلك ويعتقد بأن السيدة رجوي ومن أجل تحقيق أهداف سياسية تقول ذلك، لکن، ومع الکشف عن العملية الارهابية التي کان هذا النظام ينوي القيام بها ضد التجمع السنوي للمقاومة الايرانية الذي إنعقد في 30 من حزيران الماضي، صار واضحا والى أبعد حد للعالم کله، إن السيدة مريم رجوي ومن ورائها المقاومة الايرانية بمعظم مناضليها ومناضلاتها لا ولم ولن تقول شيئا عن هذا النظام إلا وکان صادقا 100%.
هذه العملية الارهابية التي کشفت عنها المخابرات البلجيکية والالمانية، قد تم اتخاذ قراره قبل أشهر من المرشد الإيراني، علي خامنئي، ورئيس الجمهورية حسن روحاني، ووزيري الخارجية والمخابرات، وسكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي، وقادة قوات الحرس، وقوة القدس ومنظمة استخبارات قوات الحرس، والمساعد الأمني السياسي لمكتب خامنئي، وتم تكليف وزارة المخابرات وأسدالله أسدي بصفته رئيس محطة المخابرات الإيرانية في النمسا، بتنفيذ العملية. ولذلك فإنه يبدو إن النظام من أعلى هرمه ووصولا الى قاعدته، قد کان متورطا بها، وهو مايعني بأن الملا خامنئي، هو رأس والعقل المدبر للإرهاب وعرابه الاکبر، ولاشك بأنه وبعد أن توضحت الامور بهذا الشکل، فمن الضروري جدا والى أبعد حد أن يبادر المجتمع الدولي الى أخذ هذه القضية على محمل الجد ويتتبع هذه العملية ولايسمح بأن ينجو المجرمين بفعلتهم.
المطلوب حاليا وبصورة ملحة خصوصا بعد أن صار ثابتا للعالم بأن نظام الملالي يقف خلف هذه العملية الارهابية، هو عدم ترك المجال لکي يتهرب من المسٶولية أو يقوم بأي مسعى مشبوه في سبيل قلب الحقائق وتشويهها أو تحريفها، ولاسيما وإن قائد العملية هو السکرتير الثالث في السفارة الايرانية في النمسا، والاوامر الصادرة إليه هي بالاساس من کبير الدجالين، الملا خامنئي، وإن مقاضاة ومحاکمة المتورطين فيها من شأنه أن يفتح الطريق من أجل الکشف عن العمليات الارهابية التي تم تنفيذها من جانب هذا النظام ضد قادة ورموز وأعضاء المقاومة الايرانية وفي مقدمتهم الدکتور کاظم رجوي.
اليوم وعندما يصبح هناك دليل إثبات دامغ بيد المجتمع الدولي من حيث تورط النظام الايراني بالسعي لإرتکاب عملية إرهابية کانت ستصبح واحدة من أکبر المجازر الدامية لو لم يتم کشفها، من الواجب الانساني والاخلاقي عدم السماح بأن تمر هذه القضية مرور الکرام ولابد من جعلها مدخلا لفتح کافة ملفات الارهاب والجريمة المنظمة التي قام بها هذا النظام.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,014,482,663
- تجمع البديل الديمقراطي الذي أرعب نظام الملالي
- بديل ديمقراطي حضاري لنظام إرهابي أرعن
- عن العملية الارهابية الفاشلة لنظام الملالي
- إستمرار الانتفاضة الايرانية دليل على قوة وأصالة البديل الجاه ...
- غرفة الملا خامنئي للدجل الاقتصادي
- عار على المجتمع الدولي تسليم الدبلوماسي الارهابي الى ملالي إ ...
- أکذوبة کبير دجالي نظام الملالي
- وقت لعب نظام الملالي إنتهى تماما
- البديل الديمقراطي القادم رغم أنف الملالي
- لا خجل في عرف ملالي إيران
- الملا روحاني يستجدي أوربا
- مرض موت نظام الملالي
- وفضح الملالي أنفسهم شر فضيحة
- إيران في إنتظار المقاومة الايرانية
- أدوار مشبوهة على الساحة العراقية
- حصاد الخيبة و السقوط لنظام الملالي
- ليقف العالم بوجه قمع نظام الملالي لإنتفاضة الشعب الايراني
- ظريف يسعى لإنقاذ النظام بالکذب!
- الموت للديکتاتور المعوق
- صراع سيحسم لصالح الشعب الايراني


المزيد.....




- بومبيو: حددنا بعض المسؤولين عن قتل جمال خاشقجي.. وسنفرض عليه ...
- مصر تصدر بيانا بشأن سد تنزانيا الجديد ومخاطره
- مصر.. الشرطة تبحث عن لصوص ارتكبوا واقعة عجيبة
- هل تسبب البرق بهجوم صاروخي من غزة على إسرائيل؟
- الصور الأولى لميسي بعد الإصابة
- البرلمان الإسباني يؤيد استمرار بيع الأسلحة للسعودية
- بومبيو يبحث مع نظيره المكسيكي قضية الهجرة إلى الحدود الأمريك ...
- حصيلة الاعتداء الإرهابي في سوق القيارة شمالي بغداد
- لإجراء جديد... دي ميستورا يصل سوريا الأربعاء
- واشنطن: بعض المسؤولين عن مقتل خاشقجي يعملون في الديوان الملك ...


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - وأثبتت المقاومة الايرانية مصداقية ماتنادي به وتدعو إليه