أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منير الكلداني - النص بين الوعي وضده














المزيد.....

النص بين الوعي وضده


منير الكلداني

الحوار المتمدن-العدد: 5903 - 2018 / 6 / 14 - 01:51
المحور: الادب والفن
    


يمتاز العمل الادبي بمجمله بانه عمل تفاعلي بين الكاتب والمتلقي وان كانت التفاعلية واضحة اكثر في جهة المتلقي كون الكاتب قد يكتب (( لا وعيه )) فيما يطرحه من النصوص ويزداد هذا التفاعل كلما كان الكاتب قريبا من (( وعيه )) لحظة التكوين ...
ولتبسيط العبارة نقول ان اي كاتب لا يخلو ان يكتب اما بوعيه او لا وعيه او يجعل منهما اتحادا وقد تسمع كثيرا من الكتاب يقولون انهم في اثناء الكتابة يعيشون عالما اخرا من الوحدة التي تكون لها القدرة في وصف وجدانهم بشيء من التعبير الحر واحيانا يطلقون على انفسهم انهم يكتبون (( من وحي خيالهم )) وهؤلاء الكتاب بالرغم من تمكنهم في صياغة الصور الشعرية (( الشعورية )) الا ان خيالهم يطغى على قلمهم وبهذا ينفصل الشكل في احيان كثيرة عن المعنى المتوخى او الهدف اثناء الكتابة لان الخيال يحمل بين صوره معان قد تكون جدا عميقة وهذه المعاني لن تظهر الا اذا اقترب الكاتب من وعيه لكي ستطيع ان يجسدها بالشكل المطلوب (( تلقيا )) وهذا ما يكون متعذرا لمن يسافر خيالهم بعيدا تاركا مساحات للمعنى لا تملاها الكلمات لعجز الخيال وحده عن التوليف بين ما يريده وما يكتبه ولهذا يقل التفاعل بين الكاتب وبين متلقيه نتيجة لذلك وقد يبتعد المتلقي كثيرا في فهمه للنص وقد يحتج الكاتب بان القارئ قد تكاسل فهمه عن الوصول لنتيجة الهدف المقصود وهو ليس كذلك بحال وكم شاهدت من كتاب بمجرد تحليل بضعة سطور لهم يقولون انهم لم يك يقصدون هذا المعنى بينما الشكل هو الاداة المعرفية الوحيدة في الربط بين الفهمين – طبعا الشكل بقواعده – ونتيجة لذلك يحدث كثيرا ان تشاهد نصوصا غير مفهومة تبعا لذلك من انتقال الشكل بين معان لا يوجد فيها اي دائرة تركيبية مشتركة سوى في خيال الكاتب ولحل هذه المشكلة كان على الكاتب ان يقترب من وعيه لحظة تكوين النص حتى تكون الاداة التفاعلية اقوى ويكون متمكنا من السيطرة على خياله اثناء الكتابة في اختيار اقرب الاشكال لمقصوده ونحن هنا لا نقصد طمس الخيال بل محاولة السيطرة عليه اذ ان طمس الخيال لا يبقي للنص الادبي اي قيمة وجدانية او شعورية الا اذا الهدف من النص التكلم بلسان الاخرين نتيجة حكمة ما او موعظة ما ومع ذلك لا يخلو الامر من وجود خيال معتد به تشاهده بين سطور الشكل ..
واعتقد ان اقوى النصوص الادبية هي التي توازن بين الوعي وضده بحيث لا الخيال يسيطر ولا القلم يسيطر بل يظهر الوعي حين يكون المعنى عميقا ويحتاج الى بيان تفاعلي للمتلقي ويختفي حين يكون المعنى قريبا لذهن المتلقي وفي كلتا الحالتين يبقى الكاتب هو سيد حرفه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,490,267
- علم النحو تحت الضوء
- أكفكف بريق عيني
- جمهورية ابو جهامة # 3
- اللغة العربية !! تهجم ؟
- الرؤية الصورية
- رقصة الاحتضار
- تجربتي مع # 4 ((الكهرباء))
- جمهورية ابو جهامة # 2
- الازمة النقدية بين النقد والناقد # 6
- جمهورية ابو جهامة # 1
- الاطلاق المعرفي في النظرية الادبية
- القواعد والقيود الادبية
- ليلة مومس # 8
- حوارية الفن # 2 مع الفنانة التشكيلية العراقية مروة الحايك
- تجربتي مع # 3 ((سلب الكرامة ))
- ليلة مومس # 7
- تجربتي مع # 2 (( الاقصاء ))
- ثنائية (( ملامح الشجن )) # 3 منير الكلداني & زكية محمد
- ثنائية (( ملامح الشجن )) # 2 منير الكلداني & زكية محمد
- ثنائية (( ملامح الشجن )) # 1 منير الكلداني & زكية محمد


المزيد.....




- فنانون لبنانيون يحاولون -ركوب- موجة الحراك الشعبي
- بالصور... لأول مرة في تونس تدريس اللغة الإنجليزية للصم
- فرقة -الأمل- الصحراوية تقدم أغانيها الفلكلورية والمعاصرة في ...
- التحفة الملحمية -الآيرلندي- تفتتح الدورة 41 لمهرجان القاهرة ...
- ماجدة الرومي ترد على تأخرها في التضامن مع التظاهرات اللبناني ...
- -اليمن عشق يأسرك-.. فنانة قطرية ترصد السحر في أرض بلقيس
- فنانون يقتحمون تليفزيون لبنان احتجاجا على عدم تغطية المظاهرا ...
- بالفيديو.. فنانون يقتحمون مقر تلفزيون لبنان
- بسبب نملة... فنانة سورية شهيرة تخضع لجراحة
- فيلم سكورسيزي The Irishman يفتتح مهرجان القاهرة السينمائي ال ...


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - منير الكلداني - النص بين الوعي وضده