أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شهاب وهاب رستم - وانتهت المباراة














المزيد.....

وانتهت المباراة


شهاب وهاب رستم

الحوار المتمدن-العدد: 5871 - 2018 / 5 / 13 - 02:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


انتهى التصويت في الانتخابات البرلمانية العراقية ، بكل أشكاله الخاصة .. انتخابات العراقيين في الخارج .. الانتخابات العامة للعراقيين على ارض الوطن . الاخبار يمكن تقسيمها الى قسمين .. اخبار الانتخابات لوسط وجنوب العراق وانتخبات اقليم كوردستان، كل الدلائل تشير الى ان نسبة المشاركة ضئيلة جداً ، وهذا لا يبشر بالخير للاحزاب السياسية ذات النفوذ السياسي والأقتصادي والعسكري ... المواطن لم يعد يسمع ما يعزفه هذه الاحزاب بالشحن الطائفي او القومي .. اما اخبار الانتخابات في كوردستان والمناطق الكوردية خارج الاقليم فنسبة المشاركة افضل بكثير من وسط والجنوب العراقي والسبب ببساطة ان الحس القومي الكورد ما زالت تلعب دوراً في الساحة .
وما صدر من نتائج لحد الان ان نسبة المشاركة تجاوزت الاربعين بالمائة ، ولكن ماذا لو لم يتجاوز الاربعين بالمائة ، هل ستلغى النتائج وتتحقق حلم البعض مم يرغبون ذلك ، وتنتهي الدروة البرلمانية للبرلمان الحالي وتبقى الحكومة على حالتها وتتحول الى حكومة تصريف أعمال ولكن ماذا لو تحقق ذلك وماذا ياتي بعد تصريف الاعمال ، حكومة بحسب مقاسات خاصة للسيطرة على الوضع العام في البلد ، وهل يمر هذا على المفوضية والاحزاب العراقية الماسكة بالسلطة باسنانها ولا ترديد البتعاد عن السلطة والحكم بكل ما لديهم من قوة . لكن هل دق ناقوس الخطر لهذه الاحزاب لتغير سياستها والتخفيف من سياسة احتواء الشعب بالافكار الطائفية وخداعها بالكلام المعسول لينهالوا هم على مقدرات الشعب والاستمرار في سياسة اللاسياسة واللا برامج التنموية والتطور الاقتصادي والاجتماعي . ننتظر النتائج النهائية
للانتخابات وربما يتعلم الاحزاب من الدرس ولا يستهين بقدرات الشعب .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,277,153,757
- ماذا تعني ىالتسوية
- سياسة ترامب ... الوجه الامريكي الجديد ... !!!
- مشكلة الموصل بعد الاحتلال البريطاني
- الرئيس الامريكي .....!!؟؟
- الشعوب تصنع القوانين
- المسالة الكوردية بين الامس واليوم (8)
- المسالة الكوردية بين الامس واليوم (7)
- الكورد بين الامس واليوم (6)
- الكورد بين الامس واليوم (4)
- الكورد بين الامس واليوم (3)
- الكورد بين الامس واايم (2)
- الكورد بين الامس واليوم (1)
- لماذا التظاهرات ....؟؟؟؟
- تظاهرات وتحالفات
- الأنتخابات النرويجية
- الاخلاق وثقافة التظاهرات
- عانسات وآنسات
- حب تحت قصف الطارات
- جنوب كوردستان (كوردستان العراق)
- الكورد في الحرب العالمية الأولى


المزيد.....




- خفر السواحل: فقدان 30 مهاجرا على الأقل بعد غرق قاربهم قبالة ...
- خفر السواحل: فقدان 30 مهاجرا على الأقل بعد غرق قاربهم قبالة ...
- بيان الحركة المدنية الديمقراطية حول الحوار المجتمعي علي التع ...
- البنتاغون: مقاتلة سوخوي-27 الروسية لم تعترض طائرة الاستطلاع ...
- توسك: الاتحاد الأوروبي يوافق بالإجماع على طلبات المملكة المت ...
- إيطاليا بصدد منح جنسيتها لصبي مصري تقديرا لـ -بطولته-
- العراق.. مصرع العشرات إثر انقلاب عبارة في نهر دجلة
- المجلس الأعلى للإعلام في مصر يحجب صحيفة بسبب أخبار ملفقة
- البنتاغون: بوتين لا يخطط حاليا لمهاجمة دول الناتو
- استطلاع: زعيم حزب -خادم الشعب- يتصدر قائمة المرشحين لرئاسة أ ...


المزيد.....

- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2018 - الجزء السابع / غازي الصوراني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني
- كتاب خط الرمال – بريطانيا وفرنسا والصراع الذي شكل الشرق الأو ... / ترجمة : سلافة الماغوط


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - شهاب وهاب رستم - وانتهت المباراة