أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلمان داود الحافظي - 11مليون تلميذ وطالب من يستثمر عطلتهم؟














المزيد.....

11مليون تلميذ وطالب من يستثمر عطلتهم؟


سلمان داود الحافظي

الحوار المتمدن-العدد: 5861 - 2018 / 5 / 1 - 14:40
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


غدا الاربعاء الموافق 2 مايس 2018 تبدء اولى باكورة الامتحانات النهائية للعام الدراسي 2017_ 2018, حيث تنطلقالامتحانات النهائية للصفوف غير المنتهية للمرحلىة الابتدائية من الاول الى الخامس, ويقدر عدد المشتركين في هذة الامتحانات قرابة ال 7 مليون تلميذ وتلميذة, وبهذةالمناسبة نتمنى على الزملاء والزميلات من الملاكات التربوية, ان تولي اهتماما كبيرا وتوفر الاجواء المريحة وتمنح التلاميذ فرص متساوية في الاجابة الشفوية والتحريرية, وان يبتعدوا عن الكلمات او الاصوات العالية التي تخيف التلاميذ وتؤثر على اجاباتهم, وان تكون الاسئلة من ضمن المناهج التي اعطيت للتلاميذ خلال العام الدراسي ولا تكون من خارج المنهج,وتوفير الطاقةالكهربائية للمتتحنين في الدوام الظهري كون الطقس حار في الظهيرة في العراق, تلاميذالمرحلة الابتدائية للصفوف غير المنتهية بعد هذا التاريخ ب6 ايام سيعطلون عن الدوام, ومن المعلوم للجميع ان مدة العطلة الصيفية في العراق تستغرق لاكثر من 4 أشهر , وهنا السؤال اين يذهب هؤلاء التلاميذ هل سيمضون هذة الفترة حبيسي جدران بيوتهم؟ الجواب بالتاكيد لا وخاصة الذكور منهم لابد ان يخرجوا؟ وان كان الجواب يميل الى خروج اغلبهم الى اين سيذهبون؟ بعضهم سيشكلون مجاميع ويلعبون كرة القدم في الساحات الترابية والشوارع , قسم منهم ونتيجة حاجة اهلهم للعمل سيجوبون الشوارع بعرباتهم الصغيرة او يلتحقون للعمل بالاحياء الصناعية والمحال التجارية, مايثير المخاوف من ان يتواجد بعضهم في المقاهي او ان يختاروا اصدقاء السوء من الذين تسربوا من اقرانهم, اسئلة كثيرة لن تنتهي في ظل عدم وجود جهات معلومة تحتظن اطفالنا فيالعطلة الصيفية , ولابد من الجهات المعنية وزارة التربية والشباب ومنظمات المجتمع المدني ان تفكر بحلول ممكنة التطبيق, وهذا العدد سيرتفع في نهاية حزيران وبداية تموز بعد انتهاء الامتحانات النهائية الوزارية الى حوالي 11 مليون تلميذ وطالب, شخصيا ولقربي من الواقع ان تقوم وزارة التربية وبالتعاون مع منتديات الشباب بتكليف معلمي التربية الرياضية الراغبين منهم , بفتح دورات رياضية في كافة الالعاب الفردية والجماعية, ودفع مخصصات عن كل تلميذ يلتحق بهذة الدورات باعتبار المعلم او المعلمة عمل اثناء عطلته, المقترح الاخر تنظيم دورات تقوية للتلاميذ الضعفاء في القراءة والكتابة او التلاميذ والطلاب المعملين بمادة او مادتين , وتكون هذة الدورات باختيار مدرسة داخل مجموعة من الاحياء السكنية المتقاربة, والمقترح الثالث تقوم الدولة بتشغيل الطلاب من المرحلة الاعدادية والجامعية من خلال العمل الشعبي في بناء مجمعات سكنية لمحدودي الدخل او العشوائيات, الحكومة عليها الارض وتوكل هذة المشاريع للمهندسين من دوائر المشاريع في المحافظات بطريقة التنفيذ المباشر, علما ان الطلاب يقبلون باجور اقل في حالة توفر لهم الماكل والنقل وساعات استراحة داخل مواقع العمل, حتى لاتهدر طاقة 11 مليون تلميذ وطالب من كلا الجنسين لابد ان يتصدى الجميع لطرح افكار لاستغلال عطلتهم بما يقوي شخصياتهم, وابعادهم عن الكسل والملل والاهم من انجراف بعضهم وارتكابهم مخالفات ربما تفقدهم حياتهم او تؤثر الى مسيرتهم الدراسية , ويثير القلق في هذة الايام دخول كميات كبيرة من المخدرات بكل اشكالها عن طريق منافذنا الحدودية او الطرق التي لم تغلق لحد الان, هذة دعوة لكل وسائل الاعلام العراقية وخاصة شبكة الاعلام العراقي للاهتمام بموضوع العطلة الصيفية , واجراء لقاءات مع كل الاطراف المعنية لايجاد حلول يمكنها ان تساهم ولو بجزء يسير في اشراك اغلب اولادنا بفعاليات ناجحة .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,318,606,335
- بعد القفزة في أسعار النفط من حقنا نطالب
- حملات الدعاية الأنتخابية مالها وماعليها
- التعليم الحكومي في العراق الى أين؟
- لماذا يتظاهر أعضاء تجمع صانعي الاجيال؟
- وزارة التربية وال 100 يوم لعلاج كبواتها.
- أستفزاز الشعب الى متى يستمر؟
- أطفال العراق عطلة صيفية طويلة وبرامج غائبة.
- أنطلاق عمليات تحرير الجانب الأيمن وغرب الموصل.
- حرمان العراقي من شهادته ظلم كبير.
- الأستعدادات لانتخابات التغيير والاصلاح.
- تحرير الساحل الأيمن للموصل لن يطول .
- قادمون يانينوى 90 يوما من المعارك الشرسة.
- 7كانون الثاني 2017 يوم الأنتصارات.
- أنتصارات اليوم الاول للصفحة الثانية لقادمون يانينوى.
- موقع العقيرالاثري يحتضر.
- قادمون يانينوى ومرحلة الحسم.
- ردا على أعلام داعش .
- اليوم الستون لعمليات قادمون يانينوى.
- كفاءات علمية متى تنصفها وزارة التربية؟
- قادمون يا نينوى في يومها ال 45


المزيد.....




- وزير الدفاع الليبي السابق : ذريعة الهجوم على طرابلس ليست لتح ...
- مصدر لـRT: العراق يستعد لخطة جديدة تؤمن حدوده مع سوريا
- استطلاع: نحو 58% من الأوكرانيين يؤيدون زيلينسكي في الجولة ال ...
- نائب إيطالي: لا أحد يستطيع أن ينكر حق القرم بالانضمام لروسيا ...
- -Huawei- تقتحم سوق الحواسب بجهاز متطور
- واشنطن بوست: المسكنات مقابل الجنس.. أطباء أميركيون بدائرة ال ...
- تسارع الوفود.. ماذا تريد القاهرة والرياض وأبو ظبي من الخرطوم ...
- لا يمكن اختراقه... الجيش الأمريكي يطور بديلا لـ-واتسآب-
- بيان عراقي سعودي يكشف تفاصيل لقائي الملك سلمان وولي عهده مع ...
- السيسي يصدر قرارين جمهوريين جديدين


المزيد.....

- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد
- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سلمان داود الحافظي - 11مليون تلميذ وطالب من يستثمر عطلتهم؟